English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 19 / 10 / 2017 1296
التاريخ: 26 / كانون الثاني / 2015 1813
التاريخ: 2 / آب / 2015 م 1879
التاريخ: 7 / كانون الثاني / 2015 م 1847
مقالات عقائدية

التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 2876
التاريخ: 3 / 12 / 2015 2839
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 2878
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 2779
موقف مروان و بن زياد من البيعة ليزيد  
  
1604   01:51 صباحاً   التاريخ: 7 / 4 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الامام الحسين
الجزء والصفحة : ج2, ص213-214.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 6 / 4 / 2016 1636
التاريخ: 7 / 4 / 2016 1586
التاريخ: 7 / 4 / 2016 1707
التاريخ: 7 / 4 / 2016 1606

شجب مروان بن الحكم البيعة ليزيد وتقديمه عليه فقد كان شيخ الاُمويِّين وزعيمهم فقال له : أقم يابن أبي سفيان واهدأ مِنْ تأميرك الصبيان واعلم أنّ لك في قومك نُظراء وأنّ لهم على مناوئتك وزراً ، فخادعه معاوية وقال له : أنت نظير أمير المؤمنين بعده وفي كلّ شدّة عضده فقد ولّيتك قومك وأعظمنا في الخراج سهمك وإنّا مجيرو وفدك ومحسنو وفدك ، وقال مروان لمعاوية : جئتم بها هرقلية تُبايعون لأبنائكم! .

كره زياد بن أبيه بيعة معاوية لولده ؛ وذلك لما عرف به مِن الاستهتار والخلاعة والمجون ، ويقول المؤرّخون : إنّ معاوية كتب إليه يدعوه إلى أخذ البيعة بولايته العهد ليزيد وإنّه ليس أولى مِن المغيرة بن شعبة ، فلمّا قرأ كتابه دعا برجل مِنْ أصحابه كان يأتمنه حيث لا يأتمن أحداً غيره فقال له : إنّي اُريد أنْ ائتمنك على ما لم ائتمن على بطون الصحائف ؛ ائت معاوية وقل له : يا أمير المؤمنين إنّ كتابك ورد عليّ بكذا فماذا يقول الناس إنْ دعوناهم إلى بيعة يزيد وهو يلعب بالكلاب والقرود ويلبس المصبغ ويدمن الشراب ويمسي على الدفوف ويحضرهم ـ أي الناس ـ الحُسين بن علي وعبد الله بن عباس وعبد الله بن الزبير وعبد الله بن عمر؟! ولكن تأمره أنْ يتخلّق بأخلاق هؤلاء حولاً أو حولين فعسانا أنْ نموه على الناس ، وسار الرسول إلى معاوية فأدّى إليه رسالة زياد فاستشاط غضباً وراح يتهدّده ويقول : ويلي على ابن عُبيد! لقد بلغني أنّ الحادي حدا له أنّ الأمير بعدي زياد ، والله لأردّنه إلى أُمّه سُميّة وإلى أبيه عُبيد .

هؤلاء بعض الناقدين لمعاوية مِن الأُسرة الاُمويّة وغيرهم في توليته لخليعه يزيد خليفة على المسلمين.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12781
التاريخ: 8 / 12 / 2015 13718
التاريخ: 8 / 12 / 2015 14901
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12056
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 15268
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 6059
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5914
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5926
التاريخ: 18 / 3 / 2016 6300
هل تعلم

التاريخ: 4406
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 3615
التاريخ: 3 / 4 / 2016 3402
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3412

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .