المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

التاريخ
عدد المواضيع في هذا القسم 6052 موضوعاً
التاريخ والحضارة
اقوام وادي الرافدين
العصور الحجرية
الامبراطوريات والدول القديمة في العراق
العهود الاجنبية القديمة في العراق
احوال العرب قبل الاسلام
التاريخ الاسلامي
التاريخ الحديث والمعاصر
تاريخ الحضارة الأوربية

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر

الأفعال التي تنصب مفعولين
23-12-2014
صيغ المبالغة
18-02-2015
الجملة الإنشائية وأقسامها
26-03-2015
اولاد الامام الحسين (عليه السلام)
3-04-2015
معاني صيغ الزيادة
17-02-2015
انواع التمور في العراق
27-5-2016


قبر أمنحتب في أبواب الملوك.  
  
302   03:01 مساءً   التاريخ: 2024-05-20
المؤلف : سليم حسن.
الكتاب أو المصدر : موسوعة مصر القديمة.
الجزء والصفحة : ج5 ص81 ــ 82.
القسم : التاريخ / العصور الحجرية / العصور القديمة في مصر /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 2024-06-06 147
التاريخ: 2024-02-04 558
التاريخ: 2023-03-22 716
التاريخ: 2024-05-05 357

وبعد أن أتم «أمنحتب» بناء قصره السالف الذكر، وهو المُقام من اللبِن، أخذ يَنحَت لنفسه بيتًا للأبدية في أبواب الملوك، ولكنه كان أول مَن عرف كيف يُخفي قبره عن الأعين دون أسلافه، فبدلًا من إقامته في الجبانة الشاسعة المطلة على السهل المتصل بالنيل، فإنه أقامه في مضيق جبلي قاحل من الصحراء بعيدًا عن النيل على مسيرة ساعة من شاطئه. وهناك تحت عدَّة أروِقة عظيمة لضريحه حُفرت في جوف الجبل لعدة مئات من الأقدام، وهذا الطراز من الدفن قد اتخذه فيما بعدُ كثيرٌ من الفراعنة الذين خلَفوه. وهو يحتوي على ممرٍّ طويل يؤدِّي إلى حجرة بها عمودان ثم رواقان يوصِّلان إلى حُجْرة الدفن، ويحتويان على ستة أعمدة، ويتفرع من هذين الرواقين سبع حجرات، (1) وقد أُحكم إخفاء مدخل المقبرة بمهارة فائقة، فقد جُعل خلف صخرة بارزة من الجبل، ولم يُفشِ سرَّ وجودها في هذه البقعة إلا شظيات الحجر الصغيرة التي تخلَّفتْ من نحت المقبرة ووضْعها عند الباب، ويدل ما تبقَّى على جدران المقبرة على أنها كانت مغطَّاة بمِلاط من الجَصِّ الملوَّن الذي سقط معظمه. ونعلم مما تبقَّى منه أن صناعته كانت أجمل بكثير من صناعة مقابر الملوك الذين جاءوا بعده. وقد زُيِّنتْ جُدْرانه برسوم تمثِّل رحلةَ الشمس في أقطار العالَم السفلي في مدة اثنتي عشرة الساعة خلال الليل. وقد عُثر له على تابوت من الجرانيت الأحمر، وعلى بعض تماثيل «مجاوبين» بحجمٍ أكبر من المعتاد جدًّا، وصناعتها من الطراز الأول (راجع Maspero, “Struggle of the Nations”, p. 310). وكذلك بعض الأواني الجنازية.

وكذلك وُجد غطاء تابوته المصنوع من الجرانيت الأحمر.

................................................

1- راجع: Lefebure, “Les Hypogés Royaux de Thebes” in Mission Arch. Franç. III, p. 172-3; (Plan) “Description de l’Egypte Ancienne”, II, Pl. 79. (5); Porter and Moss, “Bibliography”, I, p. 28. And Plan, p. 22




العرب امة من الناس سامية الاصل(نسبة الى ولد سام بن نوح), منشؤوها جزيرة العرب وكلمة عرب لغويا تعني فصح واعرب الكلام بينه ومنها عرب الاسم العجمي نطق به على منهاج العرب وتعرب اي تشبه بالعرب , والعاربة هم صرحاء خلص.يطلق لفظة العرب على قوم جمعوا عدة اوصاف لعل اهمها ان لسانهم كان اللغة العربية, وانهم كانوا من اولاد العرب وان مساكنهم كانت ارض العرب وهي جزيرة العرب.يختلف العرب عن الاعراب فالعرب هم الامصار والقرى , والاعراب هم سكان البادية.



مر العراق بسسلسلة من الهجمات الاستعمارية وذلك لعدة اسباب منها موقعه الجغرافي المهم الذي يربط دول العالم القديمة اضافة الى المساحة المترامية الاطراف التي وصلت اليها الامبراطوريات التي حكمت وادي الرافدين, وكان اول احتلال اجنبي لبلاد وادي الرافدين هو الاحتلال الفارسي الاخميني والذي بدأ من سنة 539ق.م وينتهي بفتح الاسكندر سنة 331ق.م، ليستمر الحكم المقدوني لفترة ليست بالطويلة ليحل محله الاحتلال السلوقي في سنة 311ق.م ليستمر حكمهم لاكثر من قرنين أي بحدود 139ق.م،حيث انتزع الفرس الفرثيون العراق من السلوقين،وذلك في منتصف القرن الثاني ق.م, ودام حكمهم الى سنة 227ق.م، أي حوالي استمر الحكم الفرثي لثلاثة قرون في العراق,وجاء بعده الحكم الفارسي الساساني (227ق.م- 637م) الذي استمر لحين ظهور الاسلام .



يطلق اسم العصر البابلي القديم على الفترة الزمنية الواقعة ما بين نهاية سلالة أور الثالثة (في حدود 2004 ق.م) وبين نهاية سلالة بابل الأولى (في حدود 1595) وتأسيس الدولة الكشية أو سلالة بابل الثالثة. و أبرز ما يميز هذه الفترة الطويلة من تأريخ العراق القديم (وقد دامت زهاء أربعة قرون) من الناحية السياسية والسكانية تدفق هجرات الآموريين من بوادي الشام والجهات العليا من الفرات وتحطيم الكيان السياسي في وادي الرافدين وقيام عدة دويلات متعاصرة ومتحاربة ظلت حتى قيام الملك البابلي الشهير "حمورابي" (سادس سلالة بابل الأولى) وفرضه الوحدة السياسية (في حدود 1763ق.م. وهو العام الذي قضى فيه على سلالة لارسة).