English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 23 / 2 / 2019 593
التاريخ: 18 / 8 / 2016 1649
التاريخ: 16 / كانون الاول / 2014 م 1841
التاريخ: 3 / نيسان / 2015 م 1873
مقالات عقائدية

التاريخ: 21 / 12 / 2015 2765
التاريخ: 22 / 12 / 2015 2937
التاريخ: 6 / آيار / 2015 م 2768
التاريخ: 21 / 12 / 2015 2791
قضاء امير المؤمنين في عهد عثمان  
  
2218   02:35 مساءً   التاريخ: 7 / شباط / 2015 م
المؤلف : محمد بن محمد بن النعمان المفيد
الكتاب أو المصدر : الارشاد في معرفة حجج الله على العباد
الجزء والصفحة : ص161-162.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 13 / 4 / 2016 1661
التاريخ: 14 / 4 / 2016 1635
التاريخ: 5 / 4 / 2019 500
التاريخ: 14 / 4 / 2016 1773

ما رواه نقلة الآثار من العامة والخاصة، ان امرأة نكحها شيخ كبير فحملت، فزعم الشيخ انه لم يصل إليها وأنكر حملها فالتبس الامر على عثمان وسئل المرأة هل افتضك الشيخ وكانت بكرا؟ قالت: لا، فقال عثمان: اقيموا الحد عليها.

فقال له أميرالمؤمنين (عليه السلام): ان للمرأة سمين سم للمحيض وسم للبول، فلعل الشيخ كان ينال منها فسال ماؤه في سم المحيض فحملت منه، فاسئل الرجل عن ذلك، فسئل فقال: قد كنت انزل الماء في قبلها من غير وصول إليها بالافتضاض، فقال أميرالمؤمنين (عليه السلام): الحمل له والولد ولده وأرى عقوبته على الانكار له.

 فصار عثمان إلى قضائه بذلك وتعجب منه.

وروي ان رجلا كانت له سرية فأولدها ثم اعتزلها وانكحها عبدا له، ثم توفى السيد فعتقت بملك ابنها لها وورث ولدها زوجها، ثم توفى الابن فورثت من ولدها زوجها، فارتفعا إلى عثمان يختصمان تقول: هذا عبدى، ويقول: هي امرأتي، ولست مفرجا عنها، فقال عثمان: هذه مشكلة وأمير المؤمنين (عليه السلام) حاضر، فقال: سلوها هل جامعها بعد ميراثها له؟ فقالت: لا، فقال: لو أعلم انه فعل ذلك لعذبته، اذهبى فانه عبدك ليس له عليك سبيل ان شئت أن تسترقيه أو تعتقيه أو تبيعيه فذلك لك.

وروي ان مكاتبة زنت على عهد عثمان وقد عتق منها ثلاثة ارباع، فسئل عثمان اميرالمؤمنين (عليه السلام) فقال: يجلد منها بحساب الحرية، ويجلد منها بحساب الرق وسئل زيد بن ثابت فقال: تجلد بحساب الرق، فقال له أميرالمؤمنين (عليه السلام): كيف تجلد بحساب الرق وقد عتق منها ثلاثة ارباعها؟ وهلا جلدتها بحساب الحرية فأنها فيها أكثر؟ فقال زيد:

لوكان ذلك كذلك لوجب توريثها بحساب الحرية؟ فقال له أميرالمؤمنين (عليه السلام): أجل ذلك واجب، فافحم زيد وخالف عثمان أمير - المؤمنين (عليه السلام)، وصار إلى قول زيد ولم يصغ إلى ما قال بعد ظهور الحجة عليه.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 13529
التاريخ: 8 / 12 / 2015 14829
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12652
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 15155
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 15680
شبهات وردود

التاريخ: 11 / 12 / 2015 6054
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5893
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6586
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5948
هل تعلم

التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 3730
التاريخ: 26 / 11 / 2015 3725
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 3890
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 10483

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .