المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

بمختلف الألوان
ـ نشأ أميرُ المؤمنينَ وسيِّدُ الوصيّينَ عليُّ بن أبي طالبٍ (عليه السّلام) منذُ نعومةِ أظفارِهِ في حِجرِ رسولِ اللهِ (صلّى الله عليه وآله) وتغذَّى من مَعِينِ هَديهِ، وكانَ أوَّلَ المؤمنينَ بِهِ والمُصدِّقِين، وفدى النبيَّ بنفسِهِ حتَّى نزلَ فيهِ قولُهُ تعالى: {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَهُ... المزيد
أخر المواضيع
الرئيسة / مقالات ثقافية
السيد الصافي... نعم للحرية المنضبطة كلا للمثلية الممهدة للتفكك الاسري
عدد المقالات : 263
حسن الهاشمي
العفة هي فضيلة شَخْص يَمْتنِع عن اللذَّات الجَسَديَّة غير المَشْروعة، أي أنها تؤدي الى طَهارة الجَسَد، وقيل هي تَرْك الشَّهَوات من كُلِّ شَيْء، وعفة البطن الامتناع عن ادخال الأكلات المحرمة الى الجوف كالخنزير والخمر وما شابههما، أو ادخال الأكلات المشترات من أموال محرمة كالسرقة والربا وما شابه ذلك من المبيعات المحرمة، وعفة الفرج الامتناع عن تلبية الرغبات الجنسية بالعلاقات الغير شرعية كالزنا واللواط والسحاق، يقول الإمام الباقر (ع): (ما من عبادةٍ أفضل من عفَّة بطنٍ وفرجٍ، وإنَّ أسرع الخيرِ ثواباً البرّ، وإنَّ أسرع الشرِّ عقوبةً البغي) جامع أحاديث الشيعة ج14 / ص205. وأفضل البر أن تلبي شهوة البطن من أكل الحلال وتلبي شهوة الفرج من عقد الزواج، وما أتعس أن يلبي الانسان رغباته الجنسية بالإباحية التي لها عواقب وخيمة في التفككك والتشرذم الأسري.
هذا ما تسعى اليه الدوائر الاستعمارية وحذّر منه ممثل المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف سماحة السيد أحمد الصافي بقوله: "إنّنا الآن في مرحلة ما بعد داعش، والمعركة التي نخوضها من نوعٍ آخر، متمثّلة بأهمّية التصدّي لمحاولات تبديل القَناعات وضرب المفاهيم، والإخلال بالتماسك المجتمعي والتركيبة الأسريّة المكوّنة له" جاء ذلك خلال كلمته التي ألقاها في افتتاح النسخة الأولى من مهرجان (عين الحياة) الذي أطلقته مؤسّسة القبس للثقافة والتنمية، بالتعاون مع العتبة العباسية المقدسة على أرض معرض بغداد الدولي يوم الجمعة الموافق 10 /3/ 2023م، وأضاف: "عندما تكون هناك أفكار دخيلة تسعى لجعل الأسرة مكونة من "رجلين أو امرأتين" فهذا هو ضرب لمفهوم الأسرة والحياة التي أرادها الخالق -عز وجل- لبني البشر، الأمر الذي يتطلب التصدي لهكذا أفكار، الهدف منها فتك النسيج الاجتماعي والأخلاقي للمجتمعات بمختلف انتماءاتها".
عفة البطن والفرج، لو التزمها إنسانٌ لبلغ الكمال، ولو التزمها مجتمعٌ لكان أكثر المجتمعات انتظاماً، وأكثرها كمالاً، إلَّا أنَّ الناس لمَّا أن انصرفوا عن الهدى، وعن قيم الدِّين الحنيف، تقهقروا وتراجعوا، وتسافلت بهم الدنيا، وابتعدت بهم عن حظِّهم الذي أراده الله تعالى لهم.
عفة البطن لا تقتصر على ما ذكرناه، بل تعني حبس النفس والامتناع عن تناول مطلق الحرام مهما كان حقيراً، فعفة البطن إذن ليست مقصورة على امتناع المؤمن عن أكل الميتة، ولحم الخنزير وحسب، فأكثر الناس لا يأكل الميتة، وأكثر الناس لا يأكل لحم الخنزير، ولا يتناول المسكر، ولكن قد يجترح ذنبا أكبر؛ فيأكل الرِّبا، والحال إنّ أكل الخنزير لم يعبِّر عنه القرآن بأنه حرب لله تعالى، ولكنَّ أكل الربا حرب لله ولرسوله، يقول تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَذَرُواْ مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ ∗ فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ ..﴾ البقرة: 278-279. والقرآن الكريم لم يقل أن من أكل الخنزير فإنما يأكل في بطنه ناراً، ولكن من أكل مال اليتيم فهو يأكل في بطنه ناراً، قال تعالى: ﴿إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا﴾ النساء: 10.
كذلك ليس معنى عفَّة الفّرْج أن يمتنع الإنسان عن الزنا والعلاقات المثلية وحسب، فمن كان يسير في طريق الزنا ولكنَّه قد لا يتفق له أن يرتكب هذه الفاحشة العظمى، فهذا لن يُكتب عند الله بأنه عفيف الفرج؛ لأن النَّظر الحرام ينافي عفَّة الفرج قال تعالى: ﴿وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ ∗ إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ ∗ فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ﴾ المؤمنون: 5-7. أي المتجاوزون لحدود الله، فالنظر الحرام، والحديث الحرام، والمجلس الحرام، كلُّ ذلك من العدوان والتجاوز لحدود الله وهو ما يُنافي عفَّة الفرج، فلا يكفي أن يمتنع الإنسان عن الزنا لكي يكون عفيف الفرج، فهو لو امتنع عن الزنا ولكنه لم يمتنع عن النظر إلى الصور المنافية للعفة والحشمة بواسطة الأجهزة الحديثة فهو ممن لم يعف فرجه، بل هو مصداق للتعدي على حرمات الله تعالى.
الكثير من الناس كانوا يستوحشون من الزنا ولكنَّهم ونتيجة التَّساهل في مُقدَّماته تحوّل هذا الإستيحاش إلى أُنس، أنسٌ بالفاحشة، وقد وقفنا على قضايا كثيرة يأنس الإنسان -رغم ايمانه الظاهر- بالفاحشة؛ بدعوى أنَّ ذلك ناشئ عن عُلقةٍ، وعن عُشقٍ وحبّ! والنتيجة كَثُر الزنا بين الناس ولذلك كَثُر موت الفُجأة، وازددنا فقراً وتعاسة وظلما بما كسبت أيدي الناس، أتحسبون أنَّ الله عز وجل لا يعاقب الإنسان بسلطان جائر؟ قد يكون تحكُّم سلاطين الجور في رقابنا، وفي أرزاقنا، وفي مقدّراتنا، عقوبة لنا؛ لأننا ابتعدنا عن خطِّ التقوى والإيمان والعمل الصالح.
إنَّ الله -عز وجل- قد يعاقب الإنسان في رزقه وفي أمنه؛ نتيجة جوره على نفسه، وتجاوزه لحدود ربِّه، لا نفهم مبرِّراً لما يحصل في أوساط بعض المسلمين من علاقات مريبة بين الجنسين بعنوان الزمالة في العمل، أو الزمالة في الدراسة! هذا أمرٌ فظيع، استعظمه الله، واستعظمه رسول الله، واستعظمه أهل بيت رسول الله (ص)، واستصغرناه وأَنسنا به، وألفناه واعتبرناه أمراً مستساغاً! فانجرَّ الأمر، وزلُقت القَدَم، ووقعنا في الكثير من المحذورات الشرعيّة دون أن نرى لها أيّ وحشةٍ في نفوسنا! وهذه هي الطامة الكبرى التي ينبغي على عقلائنا تفاديها والحذر من عواقبها الوخيمة.
إذن فشهوة البطن والفرج، هما مصدر الكثير من الذنوب، لذلك كان العفاف أحبّ إلى الله -عز وجل- من الكثير من الملكات، وعبَّر عنها الإمام عليٌّ (ع) بأنَّها من أعلى مراتب العبادة: "ما المجاهدُ الشهيد في سبيل الله بأعظم أجراً ممن قدر فعفّ، يكاد العفيف أن يكون ملَكا من الملائكة" نهج البلاغة -خطب أمير المؤمنين- ص559 . فالعفة ليست أمراً ميسوراً فهي بحاجة إلى مجاهدة، وهي بحاجة إلى قلبٍ قويّ، وإرادة صلبة، حينها يتمكَّن من تجاوز المُغريات، فإذا تجاوزها كاد أن يكون ملَكاً من الملائكة، وهو في مرتبة المجاهد، والمجاهدون على مراتب، وأعلى مراتب الجهاد الشَّهادة، ويقول الإمام: "وما المجاهد الشهيد بأعظم أجرا من العفيف"!.
فالحرية الحقيقية ليس كما يصورها الغرب في أدبياته من الاباحية وما تجلبه للمجتمع من تداعيات خطيرة، بل هي الالتزام بالتعاليم الدينية في صون البطن والفرج من المعاملات المحرمة وهو صون الفرد والمجتمع من الانزلاق في مهاوي الفساد والانحراف والجريمة، فالحرية المنفلتة ممهدة للتفكك الأسري كما نراه شائعا في معظم المجتمعات الغربية، بينما الحرية المنضبطة ضامنة للفرد في سلوكه التقويمي الذي يمهّد لأواصر أسرية متينة قائمة على النجابة والصداقة والألفة، ولهذا فان السيد الصافي أكد ان الحرية تنتهي عندما تبدأ حرية الآخرين بقوله: "الحرية هي مبدأ الاحترام للآخرين وليست الفوضى التي يراد إشاعتها الآن، وهنا يأتي دور الشخصيات المؤثرة والمثقفين والأكاديميين ونخب المجتمع والتي لها دور أساسي في تصحيح المفاهيم لدى العامة وبطرق مختلفة لا سيما الندوات والجلسات الحوارية والتي ترعى العتبة العباسية منها الكثير في هذا المجال". وأخيرا أشار إلى أن "البساطة الفكرية غير محبّذة للإنسان، وعليه أن يفهم الأمور ‏ويدقّقها، حتّى يكون مدرِكاً لحقيقة الأشياء، وهذا ما يأخذ به إلى طريق الصواب".
اعضاء معجبون بهذا
جاري التحميل
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 4 ايام
2024/04/18م
بقلم // مجاهد منعثر منشد هذا الكتاب الموسوم (كتاب مراقد الائمة المعصومين في العراق كما وصفها الرحالة والمسؤولين الأجانب) تأليف أ.د/ عماد جاسم حسن الموسوي أستاذ التاريخ المعاصر في كلية التربية للعلوم الإنسانية في جامعة ذي قار . قدمنا عن المؤلف الباحث سيرة موجزة في قراءتنا على كتابه (دراسات في تاريخ... المزيد
عدد المقالات : 367
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ اسبوعين
2024/04/08م
في زمن بعيد، توجد قوانين قديمة شديدة الأهمية والتأثير، تحمل بين طياتها روح العدل والتوازن. قوانين حمورابي، التي أصدرها الملك حمورابي ملك بابل، تعتبر من بين أقدم النظم القانونية المعروفة في التاريخ الإنساني. أحد هذه القوانين، ينص على المبدأ العريق للعقاب الذي يتناسب مع الجرم، حيث يقول: "إذا ضرب رجل... المزيد
عدد المقالات : 26
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 3 اسابيع
2024/04/02م
يشترط لتقادم حق الدولة في استيفاء الضريبة سريان أو انقضاء أو اكتمال المدة المحددة بموجب القانون لهذا التقادم بأكملها دون أن تمارس الإدارة الضريبية دورها في فرض واستيفاء الضريبة ، إذ لا يتصور أن يبقى الحق في فرض الضريبة قائمـاً أبــد الدهر على الرغم من وجود الإهمال من جانب السلطة المختصة المتمثل بعدم... المزيد
عدد المقالات : 127
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 1 شهر
2024/03/20م
هو طريقة لأعادة تقييم الرواتب آليا تبعا لتطور بعض المؤشرات الاقتصادية والغاية المبتغاة منه تأمين تطور مماثل لمداخيل الموظفين والمتقاعدين وكلف المعيشة والمحافظة على الراتب الفعلي .هذا ويتفق المختصون بلا شذوذ على ان هناك طرقا ثلاثة لأعاده تقييم الرواتب وهي (1) تعديل آلي عند كل تغيير يطرأ على المؤشر... المزيد
عدد المقالات : 127
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ شهرين
2024/02/26م
بقلمي: إبراهيم أمين مؤمن وغادر الطبيب بعد أن أخبر هدى بالحقيقة، وقد مثلت تلك الحقيقة صدمة كبيرة لها، وطفقت تفكر في مآل مَن حولها والصلة التي تربطها بهم. انهمرت الدموع من عينيها، هاتان العينان البريئتان الخضراوان اللتان ما نظرتا قط ما في أيادي غيرها من نعمة؛ بل كانتا تنظران فحسب إلى الأيادي الفارغة... المزيد
عدد المقالات : 39
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 3 شهور
2024/02/05م
أ.د. صادق المخزومي الشعر الانساني قلم وفم يتمحور بوحُه حراك الإنسان على وسادة الألم ومقاربة الأمل، ويفصح عن حقائق الحياة الخالدة وحكمها الرفيعة؛ يهدف هذا النوع من الشعر الى نشر معالم الأخلاق وأدبيات المجتمع، وإرساء الحكمة والمعرفة والقيم الدينية والاجتماعية؛ بهذه التمثلات في الانثروبولوجيا... المزيد
عدد المقالات : 12
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 3 شهور
2024/02/05م
يا أنتِ يا عِطرَ الغَوالي لا لستُ في قولي اُغالي إنْ قُلتُ أنّكِ شمعتي في نورها هَزمتْ ضَلالي أوْ قُلتُ أنّكِ نجمتي بشُعاعِها وَشَجتْ حِبالي أوْ قُلتُ أنّكِ كوثري يا كوثرَ الماءِ الزُلالِ أوْ قُلتُ أنّكِ بلسمــــي إنْ ساءَ في الازماتِ... المزيد
عدد المقالات : 54
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 3 شهور
2024/01/19م
أ.د. صادق المخزومي من فنون الأدب، وقد يشمل القصص والكتب والمجلات والقصائد المؤلفة بشكل خاص للأطفال، فالطفولة شريحة عمرية مهمة في المجتمع، وتكون حاجتها للأدب مثلما تحتاجه الشرائح العمرية الأخرى، ولعلها أكثر، لأن الأدب قد يسهم في التربية والتنمية الاجتماعية والثقافية، وينبغي أن يكون هذا النوع الأدبي... المزيد
عدد المقالات : 12
علمية
هو ظاهرة طبيعية مثيرة للإعجاب تلعب دورًا هامًا في حماية كوكب الأرض وفهم علم الفيزياء. يتكون المجال المغناطيسي الأرضي من تأثير القوى المغناطيسية التي تنشأ في النواة الخارجية الملساء للأرض وتنتج حول الكوكب حقلًا مغناطيسيًا يعرف باسم "المجال... المزيد
استلام المتسابق : ( صفاء عماد كامل ) الفائز بالمرتبة الأولى لجائزته في مسابقة #كنز_المعرفة لشهر آذار / 2024 ألف مبارك للأخوة الفائزين، وحظاً أوفر للمشتركين في الأعداد القادمة.. يمكنكم الاشتراك في المسابقة من خلال الرابط : (http://almerja.com/knoze/) المزيد
ما هو التفقيس الصناعي؟ هو عملية توفير الظروف البيئية المناسبة من حرارة ورطوبة وتقليب لبيض الدجاج المخصب داخل حاضنة لضمان فقسه وخروج الكتاكيت. مميزات التفقيس الصناعي: زيادة الإنتاجية: حيث تسمح بفقس كميات كبيرة من البيض في وقت واحد. التحكم في... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
صحابة باعوا دينهم -3[ سمرة بن جندب]
نجم الحجامي
2024/03/05م     
صحابة باعوا دينهم -3[ سمرة بن جندب]
نجم الحجامي
2024/03/05م     
المواطن وحقيقة المواطنة .. الحقوق والواجبات
عبد الخالق الفلاح
2017/06/28م     
شكراً جزيلاً
منذ شهرين
اخترنا لكم
علي عبد الجواد الأسدي
2024/03/26
في مدينة مضطربة كانت ملبّدة بغيوم الجهل وزاخرة بالظلم والاستبداد وقتل الأولاد من إملاق ووأد البنات، مدينة ملأى بأشواك الكفر وعبادة...
المزيد

صورة مختارة
رشفات
الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)
2024/04/03
( أَوْلَى النَّاسِ بِالْعَفْوِ أَقْدَرُهُمْ عَلَى الْعُقُوبَةِ )
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
القرآن وعلومة الجغرافية العقائد الاسلامية الزراعة الفقه الاسلامي الفيزياء الحديث والرجال الاحياء الاخلاق والادعية الرياضيات سيرة الرسول وآله الكيمياء اللغة العربية وعلومها الاخبار الادب العربي أضاءات التاريخ وثائقيات القانون المكتبة المصورة
www.almerja.com