بمختلف الألوان
من منا من لا يعرف نفسه ؟! ومن منا من لا يستغرق وقتاً معتداً به ما بين ضياء النهار وعتمة الليل ليغوص في مكنونات ذاته وخواطره؟ وهل منّا من يجهل ملكاته وما هي عليه من قوة أو ضعف؟ والآن ماذا تتوقع الجواب، إن وضعنا هذه التساؤلات في استبيان؟ بلا شك، ستجمع العيّنة المستطلعة على جملة واحدة (لا أحد).. وهذه... المزيد
الرئيسة / مقالات ادبية
وقفة عابرة.. التوالد الصوري في سياق النص بين مخيلة القارئ والمنشئ
عدد المقالات : 6
م. د. صباح خيري راضي العرداوي
جامعة الكفيل / العراق / النجف الاشرف
تتمحور هذه الوقفة حول موضوع التوالد الصوري في مخيلة المنشئ، بما ان هنالك جدلية قائمة بين الذاكرة والخيال تعطينا نتيجة بين ارتباط الذات بالوجود والتغيرات الحاصلة من حول الانسان في صميم وجوده تبعا للتذكر او النسيان.
وكما ان المعرفة تذكر على حد قول افلاطون، فالتذكر مكون زماني وبه يستطيع الانسان التنقل من زمن الى اخر معتمدا على الذاكرة التي هي معين المعرفة ولان الوقائع الماضية قد فقدت جزءا من صورها الاصلية بفعل التراكم وتشابه المنطلقات في اغلب الاحيان، الا انها اصبحت اثرا في الذاكرة والانتقال من واقع الى واقع اخر.
واذا ما اعتبرنا الصورة الاصلية في هذه الذاكرة بالوثيقة، يستلزم منها التوالد الصوري من تخزين تلك الوثائق وعيا مستديما بمعانيه، يسترجع تلك الخزائن في لحظة الشعور بالاثارة والتامل او التدوين من خلال التلوين الشعورين عند المنشئ او لحظة التعبير.
ان القدرة باستدعاء الوثائق في تلك المقارنات -التأثيرات الشعورية بين الخارج والذات- تقوم بها (الذاكرة)، وان هذه الاستدعاءات يبرره التوالد الصوري المركب من تلك المعلومات والمعاني والخبرات التي كسبها من الذاكرة.
وبصورة اخرى ان تشكيل الانطباعات الصورية المتولدة من الوثائق الاصلية، تتحول فيما بعد الى رموز وصور ، اذ ان جدلية الذاكرة تعتمد على متابعة تلك الاثار التي تندرج في ضوئها المركبات الصورية المنتج حسية كانت ام عقلية.
هنا نحاول الافصاح عن القول بان الكشف عن البنى الوظيفية في النص القرآني او الشعري او غيره، اساس للكشف عن بناه الثاوية، وبالتالي اكتشاف ماهيته فالنص عملية متشابكة لا يفهم على انه آلية كتابية؛ بل هو محصلة تركيبية ذات وجود متضمن لخواص كثيرة اعطته هذه المعنى وهو بنية توصف بالتفرد او الابداع النصي بقسميه القرآني والبشري، بغض النظر عن الاساليب التعبيرية والقصدية( ) في استخدام التراكيب المضمونية ، فهنا ركيزتين مهمتين تكشف لنا هذا التفرد، وهي :
1. الوثيقة او الاثر: وهي مرجعيات النص وجذوره والتي يمكن عن طريقها فحص معطياته، ويعد اهم مرتكز في فهمه، والاقتراب من مركباته، وباعتبارها وقائع مهمة تفصح عن فكر الانسان وسلوكه.
2. الخبرة الجمالية: النص بناء متعدد الطبقات والمستويات، وان آلية التاليف والتنسيق هي التي تعطي موضوعه ، فالخبرة الجمالية هي نقطة الاحساس والشعور التي تكون قرينة الموضوع. لان تلك الخبرة هي المعرفة ( والمعرفة تخضع دائما لموضوعها)( )، فالمعرفة هي المساحة الخبرة الجمالية التي تكشف عن ماهية النص .
وبما ان القارئ يعيد قراءة او خلق النص وفقا لمقاصده، فالخبرة الجمالية هي اذن تعالق بين النص والقارئ وهذا التعالق تكمن وراءه تلك الخبرة بطريقة تلقائية.
لو اردنا ان نلقي ماوراء التعالق على مدى الفكر الانساني(كفلسفة وسيكولوجي سوسيولوجي) يتحكم في بنائه المعرفة ، والتاملي والسلوكي الى مجموعة ثنائيات كالفلسفية التي تقول (بوجود مادي او وجود غيرمادي )، وسيكولوجي (ممارسات ومعالجات) سوسيولوجي (مجتمع وفرد) اما النص (معنى ظاهري ومعنى باطني) اي بصورة ادق (دلالة او معنى) فالمعنى يكمن في الوجود المتعين للنص لكونه (كيان لغوي قائم بذاته) والدلالة تكمن في الوجود المفارق للنص كونه (خطاب) يحمل رؤاه المعرفية والتأملية والماورائية في الوجود للوصول الى الحقيقة الانسانية.
فصيروة النص لا يمكن ان تتحدد في اية مرحلة من مراحل النمو التي يستجاب له المتلقي وردود فعل وتفاعله، بانعكاس الدلالة كعلاقة النص بمكوناته البنائية، فالنص مركز تدور حوله جميع المحاور الاخرى بما فيها الاستجابة القارئ (معرفيا) ، وعليه تنمو جميع المحاور الدلالية الاخرى ولذلك يمكن اعتبار النص بمجمله تعبيرا ما ورائيا يدفعنا الى عدة اشياء منها :
1. محاولة بناء عالم من الصور تتصف بالشمولية وتعتمد على تجربة تبرز وحدة الرؤيا ومعقوليتها.
2. كينونة النص مرتبطة بالجوهر الذي يعرف باستجابته على انه روحي وهو بطبيعته امتداده سواء كان خارجيا ام داخليا. من الناحية الحقيقة والقيمة .
3. الشك المعرفي ، او الابستمولوجي: يمثل الشك المعرفي صهر المعارف والتجارب (القبْليّة) للوصول الى حقيقة واحدة هي (حقيقة الانسانية) التي تتحد في انسجام فوق الحس.
اذا الوعي الجمالي متنوع الاتجاهات ومتعدد عوالم الاشتغال على ماهية النص وتأثره، اي هي تلك اللذة التي يسعى المتلقي فيها لادراك ماهية النص في صورة تخلو من منفعة مادية، سوى الاحساس بلذة المجاذبة ، لان النزعة البشرية تسعى دائما لملاحظة الجمال وبالتالي تقديره مع الاحتفاظ بتلك اللذة التي تستهدف التأمل الخالص، والذي لا يملي شروطه على النص، وانما يستنبط تلك الشروط ، فبديهي ان احساس الانسان بالجمال هو جزء من مكونات النص، لهذا تكون الصور متوالدة عند الرجوع الى الاحساسات المتجاذبة من خلال تأثرها بتلك اللذة من النص وتصورها.
واذا ما قلنا فان الصورة اليوم هي توليد لذكرة مستدامة في ذهن الانسان او من النص المنزل(النص القرآني)، فهنا توليد لطاقة التفكير والمعرفة بالتأمل الحسي والعقلي .
التوالد الصوري في سياق النص بين مخيلة القارئ والمنشئ .
اعضاء معجبون بهذا
جاري التحميل
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 4 ايام
2019/06/17م
كلما تطور العالم ازدادت عقده الاجتماعية والسياسية وكذلك الثقافية، وبفضل ماتوصل له العلم صار من السهل التواصل والتداخل الاجتماعي بشكل اسرع ، الاكثر سرعة عن ذي قبل قدرة نشر الاشاعة والفتنة بتعريض العقل الاجتماعي الى جملة من الافكار السلبية المنطقية التي يصدقها الفرد سيما اذا كان هذا الفرد قد شحن... المزيد
عدد المقالات : 116
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 4 ايام
2019/06/17م
بقلم / مجاهد منعثر منشد الكتاب الموسوم بـ (العراق في غمرة الصراعات وقائع واحداث من تاريخ العراق الحديث والمعاصر, تأليف الباحث والمؤرخ الأستاذ حسين العوادي , / الجزء الاول/ طبع شارع المتنبي ـ بغداد , عدد صفحاته 858صفحة ) , يتحدث المؤلف فيه عن فترة حكم السلالة والإمبراطورية العثمانية التي تعتبر مرحلة... المزيد
عدد المقالات : 149
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2019/06/13م
بقلم/ زينة محمد الجانودي اللّغة وعاء فكر ووسيلة اتّصال وتفاهم، وأداة نقل المعارف والعلوم من جيل إلى جيل، وهي محور أساسيّ في بناء الإنسان بمختلف جوانبه. واللّغة التي كانت ومازالت اللّغة الأولى لأمّة عريقة أقامتْ حضارة لم يعرف التاريخ مثيلا لها هي اللّغة العربيّة. فاللّغة العربيّة لا تنحصر فقط... المزيد
عدد المقالات : 149
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 3 اسابيع
2019/06/03م
وسط أجواء مشحونة، تعاني منها منطقة الشرق الأوسط، لاسيما منطقة الخليج الغنية بالنفط، وتزايد حدة الصراع بين الأقطاب الدولية للتحكم بهذه المنطقة.. وسط كل هذه الأجواء العاصفة، كان العرب وكعادتهم متأثرين لا مؤثرين، ولإيجاد دور لهم حتى وإن كان صوريا، عقدت ثلاث قمم في آن واحد! الدول العربية في حالة يرثى... المزيد
عدد المقالات : 68
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 4 ايام
2019/06/17م
حيدر عاشور إنك حيٌّ هنا، معنا يقينا ، ونحن ميتون حولك، لأننا لم نعد أحياء صالحين للحياة، نبكي على بعضنا لموت الضمير، وقرب سدرة جدثك ننادي جهرا ، اجرنا من الظلم يا رب، نقِّ قلوبنا من القسوة. هل ترى من سبيل لنا ، كي نعيد انفسنا اليك..؟ ألم نعترف بالجهرِ امامك " عَبْدُكَ وَابْنُ عَبْدِكَ وَابْنُ... المزيد
عدد المقالات : 49
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ اسبوعين
2019/06/08م
حيدرعاشور في مطلع كل صباح أرى تلال الذهب تتوهج عظمة على جدثك الطاهر، أرى بمهابتك هويتي، وكربلاء تستقبلني في شخصك وطنا رحيبا، تنظر إليّ كأنسان مغموراً بالعشق الامامي، وأكثر من ذلك، جمعتُ ندمي ورميتُهُ على أعتاب ابوابك.. فما اسرع ما تبدلت أيامي، ونورك يمدني بالحياة التي تعوزني، وأنا اضيءُ الندم وأتلو... المزيد
عدد المقالات : 49
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 3 اسابيع
2019/05/28م
لعل الله قبض روح علي (ع) في ليلة القدر كي يرفع فيها ما انزله ؟! يسألونك عن محاسن الاخلاق ، قل هي علي بن ابي طالب والسلام. قبل أن نبكي علياً ، علينا أن نتحلى ولو بذرةٍ من الإنسانية التي كان يحمل . عليٌ لك الفخر كل الفخر .. يا وليد الكعبة وشهيد ليلة القدر . المزيد
عدد المقالات : 111
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 4 اسابيع
2019/05/27م
حيدرعاشور فاجأتني عطاياكَ، بعد ان استَباح الاقربون والخَليّون حياتي وجعلوها رخيصة، فكان ندى ضوءك ينتشلني ويشدَّني ويُغسل رورحي بسرورٍ مُضيء حيثُ باب البهاء والرضا والقناعة... سرَّني ان ادفن في أثلامك العميقة الظلال، فمنذ صغري والالم في فمي صراخ والفرح في قلبي سكون، متأرجحا بين غايات النفس... المزيد
عدد المقالات : 49
علمية
الكثير من الاشخاص يعتقدون أن الكثرة في ممارسة الرياضة من خلال زيادة المجهود يؤدّي إلى سرعة إنقاص الوزن ولكن اثبتت الدراسات على أن ممارسة أي نوع من الرياضات الهوائية (المشي أو الركض أو صعود الدرج أو ركوب الدرّاجة أو السباحة) لمدّة 30 دقيقة او اكثر ... المزيد
قال تعالى: { وَجَعَلْنَا مِنَ الماء كُلَّ شَيءٍ حَيٍّ } ، فالماء هو أصل الحياة والعنصر الأساسي في تكوين الأجسام الحية وتركيبها و يدخل في خلايا جميع الأجهزة والعصارات والسوائل والدم وغيرها من دون استثناء. اما علاقته بالسمنة : ان بعض الناس يعتقدون... المزيد
ان كل ما يحصل في هذا النطاق الأرضي من اختلافات وحروب ونزاعات مصدرها الثقافات والعلاقات والتغيرات الأيدلوجية ستعرج لها لاحقا. فعلى مستوى الأنظمة الوظيفية التي تتسم بالأنظمة واللوائح العامة من أجل تسيير العمل وفق الأهداف المحددة والمرسومة في... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
كل عام ومجلة ( الأحرار ) وكادرها الحسيني...
حيدرعاشور
2019/06/02م     
إنا معك قائمون! قصة قصيرة
حسين مناتي
2019/04/21م     
لماذا أقتل نفسي ؟!
ياسر الكعبي
2019/05/02م     
اخترنا لكم
صالح الطائي
2019/06/16
تعامل العمامة مع الشعر عموما يبدو محدودا ومقتصرا على أغراض معينة محدودة، منها ما له مساس بالعمل التعليمي الحوزوي مثل شعر الأرجوزة...
المزيد

صورة مختارة
كنز المعرفة
رشفات
الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)
2019/06/10
الْبُخْلُ عَارٌ، وَالْجُبْنُ مَنْقَصَةٌ، وَالفَقْرُ يُخْرِسُ الْفَطِنَ عَنْ حُجَّتِهِ، وَالْمُقِلُّ غَرِيبٌ فِي بَلْدَتِهِ
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
القرآن وعلومة الجغرافية العقائد الاسلامية الزراعة الفقه الاسلامي الفيزياء الحديث والرجال الاحياء الاخلاق والادعية الرياضيات سيرة الرسول وآله الكيمياء اللغة العربية وعلومها الاخبار الادب العربي أضاءات التاريخ وثائقيات القانون المكتبة المصورة
www.almerja.com