بمختلف الألوان
من منا يجازف بإنكار حقيقة أن أغلب أدوات التقدم العلمي والتكنلوجيا الحديثة جاءت لخدمة المجتمعات البشرية ؟ حيثُ قصّرت الوقت وقلّلت الجهد ومحت المسافات، فأصبح العسير سهلاً يسير المنال.. ولكن- وكما هو معلوم- ان كل شيء متى ما زاد عن حده انقلب ضده ! فالإفراط باستخدام التقنية وبشكل عشوائي وغير منضبط،... المزيد
الرئيسة / مقالات اسلامية
تأملات في القران الكريم (ح-48)
عدد المقالات : 133
سورة آل عمران
بسم الله الرحمن الرحيم

إِنَّ الَّذِينَ تَوَلَّوْاْ مِنكُمْ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ إِنَّمَا اسْتَزَلَّهُمُ الشَّيْطَانُ بِبَعْضِ مَا كَسَبُواْ وَلَقَدْ عَفَا اللّهُ عَنْهُمْ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ حَلِيمٌ{155}
تقتطف الاية الكريمة مقطعا مما جرى في واقعة احد , تلقي اللوم فيه على الشيطان (لع) , حيث تمكن (لع) من قلوب المؤمنين , والقى فيها روح الخوف والجبن ومن ثم الفرار , فحرفهم وازلهم .
الملفت للنظر في الاية الكريمة , قوله عز من قائل ( بِبَعْضِ مَا كَسَبُواْ ) , أي ان الشيطان (لع) تسلل الى قلوب المؤمنين عن طريق الذنوب , ولولا الذنوب لما تمكن (لع) من الولوج الى تلك القلوب ! .

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ كَفَرُواْ وَقَالُواْ لإِخْوَانِهِمْ إِذَا ضَرَبُواْ فِي الأَرْضِ أَوْ كَانُواْ غُزًّى لَّوْ كَانُواْ عِندَنَا مَا مَاتُواْ وَمَا قُتِلُواْ لِيَجْعَلَ اللّهُ ذَلِكَ حَسْرَةً فِي قُلُوبِهِمْ وَاللّهُ يُحْيِـي وَيُمِيتُ وَاللّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ{156}
تنهي الاية الكريمة المؤمنين , من التشبه بأقوال وافعال المنافقين ( الكافرين ) , وذلك في هذا الخطاب المباشر , مما يدل على خطورة هذا الامر ! .
الملفت للنظر في الاية الكريمة , قوله عز من قائل ( لِيَجْعَلَ اللّهُ ذَلِكَ حَسْرَةً فِي قُلُوبِهِمْ ) , لا يخفى على احد دور العوامل النفسية في اسقام واعلال الجسد .

وَلَئِن قُتِلْتُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَوْ مُتُّمْ لَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللّهِ وَرَحْمَةٌ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ{157}
تبين الاية الكريمة امرين , هما خير مما يظن المنافقون , بل هما خير من الدنيا وما فيها :
1- ( وَلَئِن قُتِلْتُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ ) : القتل هنا بمعنى خروج الدم من الجسد , بعد التعرض الى اصابة بآداة جارحة .
2- ( أَوْ مُتُّمْ لَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللّهِ وَرَحْمَةٌ ) : لا يشترط في هذا النوع من الموت خروج الدم من الجسد .
لا شك ولا ريب , ان هذه بغية كل مؤمن اريب ! .

وَلَئِن مُّتُّمْ أَوْ قُتِلْتُمْ لإِلَى الله تُحْشَرُونَ{158}
توضح الاية الكريمة , ان في كلتا الحالتين , القتل في سبـيل الله او الموت , يكون مصير الانسان الى الله عز وجل , لذا فيبحث المؤمن عن ميتة ترضي الله عز وجل عنه , .

فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ{159}
تذكر الاية الكريمة جانبين مهمين من صفات الرسول الكريم محمد (ص واله ) :
1- ( فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ ) .
2- ( وَلَوْ كُنتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ ) .
هنا يكمن سبب رسوخ محبته (ص واله) في القلوب .
كما وتوصي الاية الكريمة النبي محمدا (ص واله ) بأربعة وصايا , ثلاثة منها بينه (ص واله) وبين المؤمنين , والرابعة تخصه وحده :
1- ( فَاعْفُ عَنْهُمْ ) .
2- ( وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ ) .
3- ( وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ ) .
4- (فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ ) .
هذه الامور هي من جملة اسباب انتشار الاسلام , واثره في فتح العقول قبل الحصون ! .
الملاحظ ان الاية الكريمة اختتمت بــ ( إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) , فيدرج ( المتوكلين ) في جملة من يحبهم الله عز وجل ! .

إِن يَنصُرْكُمُ اللّهُ فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا الَّذِي يَنصُرُكُم مِّن بَعْدِهِ وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكِّلِ الْمُؤْمِنُونَ{160}
تبين الاية الكريمة حالتين :
1- حالة النصر : ( إِن يَنصُرْكُمُ اللّهُ فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ ) .
2- حالة الهزيمة والخذلان : ( وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا الَّذِي يَنصُرُكُم مِّن بَعْدِهِ ) .
يلفت النظر , اختتام الاية الكريمة بــ ( وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكِّلِ الْمُؤْمِنُونَ ) , بعد ان اختتمت الاية الكريمة السابقة بـ ( إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) , لتقريب المعنى :
المتوكل : حبيب الله.
المتوكل : مؤمن .
المؤمن : حبيب الله

وَمَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَن يَغُلَّ وَمَن يَغْلُلْ يَأْتِ بِمَا غَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ{161}
تبين وتثبت الاية الكريمة , انه لا يمكن لنبي ان يأت بشيء من غير معقول او غير مقبول , كأن يأخذ شيئا من مستحقات غيره , او شيئا ليس له , هذا من المستحيلات .
ثم تعرج الاية الكريمة الى ذكر ما سيحدث في يوم القيامة , بخصوص نفس الموضوع الذي نفته عن النبي (ص واله) .
هناك موضوع يختص بما ذكرت الاية الكريمة , ان النبي (ص واله) له ولاية من نوع خاص على المؤمنين كافة , فهل يجوز له (ع) ان يأخذ شيئا بمقتضى تلك الولاية ؟ , الجواب لدى اصحاب الشأن ! .

أَفَمَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَ اللّهِ كَمَن بَاء بِسَخْطٍ مِّنَ اللّهِ وَمَأْوَاهُ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ{162}
الاية الكريمة جاءت بمحل سؤال للمؤمنين خاصة , والناس عامة , فينبغي لقارئها ان يجيب عليه , حسب ما يؤمن به ويقتضيه ايمانه , في هذه الحالة يكون الجواب ( لا ) .
هناك الكثير من الايات الكريمة جاءت بمحل سؤال , لذا فينبغي لقارئ القرآن والمستمع اليه , ان يجيب عليها , طمعا في المزيد من الاجر والثواب , وامورا اخرى ! .

هُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ اللّهِ واللّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ{163}
تؤكد الاية الكريمة وجود درجات في الجنة والنار , للمؤمن والكافر :
1- المؤمن : في الجنة سينال درجته الخاصة , التي تعتمد على عمله وايمانه وصبره على طاعة الله عز وجل , وكل درجة هي اعلى مما دونها , واقل مما فوقها , أي كلما ارتقى درجة كان الخير فيها اعم واشمل مما دونها .
2- الكافر : سيدخل الكافر في النار , وفي الدرجة التي يستحقها جزاء اعماله , وكل درجة هي أسوء مما فوقها , واقل عذابها مما دونها , اعاذنا الله والمؤمنين منها ! .


لَقَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ{164}
تذكر الاية الكريمة مننه عز وجل على المؤمنين , في عدة نقاط :
1- ( إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ ) .
2- ( يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ ) .
3- ( وَيُزَكِّيهِمْ ) .
4- ( وَيُعَلِّمُهُمُ ) : أ) ( الْكِتَابَ )
ب) ( وَالْحِكْمَةَ ) .
كما وتبين الاية الكريمة , ( وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ ) , قبل بعثته (ص واله) .









حيدر الحدراوي
اعضاء معجبون بهذا
جاري التحميل
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 ساعة
2019/05/21م
د. اسعد عبد الرزاق النفس البشرية ميالة الى الاجتماع بطبعها، وهذا الميل يكشف عن توجه نحو التعايش والانسجام الاجتماعي، لكنها في الوقت ذاته.. تعتدي على الآخرين بدافع الكره أو غريزة الكره.. ربما لا يستساغ ان يكون الكره غريزة.. إلا عندما تتضح عوامله واسبابه.. وواضح أن الدين له علاجاته لهذا النزوع من خلال... المزيد
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 ساعة
2019/05/21م
م. د.صباح خيري العرداوي جامعة الكفيل / العراق/ النجف الاشرف بدأ إن موضوع التنمية من الموضوعات الهامة التي تلقي عناية كبيرة لدى الباحثين في العالم ككل، عن طريق حقليين: حقل التنظير في مجال اكتشاف النظريات العلمية والفلسفية والإسلامية، وحقل العلوم المختلفة في كيفية التطبيق في مختلف نواح الحياة .... المزيد
عدد المقالات : 6
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ يومين
2019/05/19م
م. د. صباح خيري العرداوي جامعة الكفيل / العراق/ النجف الاشرف على الرغم من الوعي المبكر بالمختلف أو الاختلاف أو مايقابله ,إلا أننا لا نجد المعجم يعنى كثير عناية في رصد تطور هذا المصطلح .وهو يورد لفظاً مرادفا أو مما هيا له وهو(التخالف ,وأختلف ,وخلفه),ونحن نرصد الجذر اللغوي لكلمة في (خلف) لاحظنا المعجم... المزيد
عدد المقالات : 6
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 6 ايام
2019/05/15م
رسالة خبرية : فراس الكرباسي أعلنت العتبة العباسية المقدسة متمثلة بقسم الشؤون الفكرية والثقافية فيها عن موعد انطلاق فعاليات مهرجان الإمام الحسن المجتبى الثقافي الثاني عشر، الذي يقيمه أهالي مدينة بابل/ الحلة (مدينة الإمام الحسن "عليه السلام") برعاية العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية، حيث... المزيد
عدد المقالات : 31
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 يوم
2019/05/20م
بقلم / مجاهد منعثر منشد ============ أَبَا مُــــــحَمَّدَ سِبْطِ النَّبِيِّ اِبْنُ الْحُسَامِ الْمُــــهَنَّدِ مِنْ ظهْرِ عَلِيِّ وَبَطْـــنِ الْبَتُولِ لِــــــحَجرِ مُحَمَّدِ اِسْتَشْرَفَتِ الْأرْضُ بِطَلْعَتِهِ وأعلنت يَـــــوْمَ عِيدٍ أشرقت الشَّمْسُ وَاِنْشَقَّ طَـــــوَّعَهُ... المزيد
عدد المقالات : 142
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ يومين
2019/05/19م
م. د. صباح خيري راضي العرداوي جامعة الكفيل / العراق / النجف الاشرف تتمحور هذه الوقفة حول موضوع التوالد الصوري في مخيلة المنشئ، بما ان هنالك جدلية قائمة بين الذاكرة والخيال تعطينا نتيجة بين ارتباط الذات بالوجود والتغيرات الحاصلة من حول الانسان في صميم وجوده تبعا للتذكر او النسيان. وكما ان المعرفة تذكر... المزيد
عدد المقالات : 6
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 5 ايام
2019/05/16م
بقلم / مجاهد منعثر منشد في ليلة صيف كنت مستمتعا بالنوم أعلى سطح المنزل أتأمل النجوم: كيف وقفت بالسماء دون عمد؟ اتجه نظري للقمر الذي يمد النجم بالضوء , ولكن اين اسلاك التوصيل؟! غلبني النعاس رأيت فيما يرى النائم وكأنني في يوم الحساب، و طيور بيضاء تطلب مني الإجابة على السؤالين وقد رفعاني من كتفي عن بركة... المزيد
عدد المقالات : 142
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2019/05/13م
بقلم / مجاهد منعثر منشد رن هاتف جوالي أتاني طنين زنبور يعتبر نفسه نحلة، واعدا إياي بتقديم الشهد . أخذني بصوته وكلامه المعسول ووعوده الزائفة، بضعة أشهر حتى ظننت صدقه , فاستنزف جهودي كلما اصابه عطش البحث . يحدثني بالعلم والأمانة , وضعته بسونار البصيرة , فرأيت اضمحلال ما حدثني به . كانت أقواله مجرد قناع . المزيد
عدد المقالات : 142
علمية
الكثير من الاشخاص يعتقدون أن الكثرة في ممارسة الرياضة من خلال زيادة المجهود يؤدّي إلى سرعة إنقاص الوزن ولكن اثبتت الدراسات على أن ممارسة أي نوع من الرياضات الهوائية (المشي أو الركض أو صعود الدرج أو ركوب الدرّاجة أو السباحة) لمدّة 30 دقيقة او اكثر ... المزيد
قال تعالى: { وَجَعَلْنَا مِنَ الماء كُلَّ شَيءٍ حَيٍّ } ، فالماء هو أصل الحياة والعنصر الأساسي في تكوين الأجسام الحية وتركيبها و يدخل في خلايا جميع الأجهزة والعصارات والسوائل والدم وغيرها من دون استثناء. اما علاقته بالسمنة : ان بعض الناس يعتقدون... المزيد
ان كل ما يحصل في هذا النطاق الأرضي من اختلافات وحروب ونزاعات مصدرها الثقافات والعلاقات والتغيرات الأيدلوجية ستعرج لها لاحقا. فعلى مستوى الأنظمة الوظيفية التي تتسم بالأنظمة واللوائح العامة من أجل تسيير العمل وفق الأهداف المحددة والمرسومة في... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
إنا معك قائمون! قصة قصيرة
حسين علي الشامي
2019/04/21م     
لماذا أقتل نفسي ؟!
ياسر الكعبي
2019/05/02م     
إنا معك قائمون! قصة قصيرة
حسين علي الشامي
2019/04/21م     
اخترنا لكم
د. حسين القاصد
2019/05/14
ينتظر الناس شهر رمضان ليرتاحوا قليلا من ضغط الاخبار السياسية ، وينعموا بالاجواء الرمضانية المباركة ؛ ففي هذا الشهر ميزة تكاد تكون...
المزيد

صورة مختارة
كنز المعرفة
رشفات
الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)
2019/03/31
أَزْرَى بِنَفْسِهِ مَنِ اسْتَشْعَرَ الطَّمَعَ، وَرَضِيَ بِالذُّلِّ مَنْ كَشَفَ ضُرَّهُ، وَهَانَتْ عَلَيْهِ نَفْسُهُ مَنْ أَمَّرَ...
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
القرآن وعلومة الجغرافية العقائد الاسلامية الزراعة الفقه الاسلامي الفيزياء الحديث والرجال الاحياء الاخلاق والادعية الرياضيات سيرة الرسول وآله الكيمياء اللغة العربية وعلومها الاخبار الادب العربي أضاءات التاريخ وثائقيات القانون المكتبة المصورة
www.almerja.com