English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11733) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 16 / 3 / 2016 1957
التاريخ: 14 / 4 / 2016 1872
التاريخ: 22 / 6 / 2019 492
التاريخ: 7 / 6 / 2019 454
مقالات عقائدية

التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 2757
التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م 2696
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 2987
التاريخ: 22 / 12 / 2015 2806
عالم البرزخ  
  
2895   08:08 صباحاً   التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م
المؤلف : ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : تفسير الامثل
الجزء والصفحة : ج12 , ص86-87


أقرأ أيضاً
التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 2895
التاريخ: 17 / 12 / 2015 2788
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 3007
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 2872

 قال تعالى : { النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوًّا وَعَشِيًّا وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ} [غافر: 46] .

«البرزخ» ـ كما يدل عليه اسمه ـ هو عالم يتوسط بين عالمنا هذا والعالم الآخر. وفي القرآن الكريم يكثر الحديث عن العالم الآخر، ولكنّه قليل عن عالم البرزخ. ولهذا السبب هناك هالة من الغموض والإبهام تحيط بالبرزخ، وبالتالي لا نعرف الكثير من خصائصه وجزئياته، ولكن عدم معرفة التفاصيل الجزئية لا تؤثر على أصل الاعتقاد بالبرزخ الذي صرّح القرآن بأصل وجوده.
إنّ الآية أعلاه تعتبر من الآيات التي عبّرت بصراحة عن وجود هذا العالم، حينما قالت: إنّ آل فرعون يعرضون صباحاً ومساءً على النّار قبل القيامة، وذلك كنوع من العقاب البرزخي لهم.

من جانب آخر، فإنّ الآيات التي تتحدث عن حياة الشهداء الخالدة بعد الموت، والثواب العظيم الذي ينالهم، تدل هي الأُخرى على وجود (البرزخ).

وفي حديث عن رسول(صلى الله عليه وآله وسلم) قال : «إنّ أحدكم إذا مات عرض عليه مقعده بالغداة والعشي، إن كان من أهل الجنّة فمن الجنّة، وإن كان من أهل النّار فمن النّار، يقال: هذا مقعدك حيث يبعثك الله يوم القيامة»(1).

أما الإمام جعفر بن محمّد الصادق(عليه السلام) فيقول عن البرزخ: «ذلك في الدنيا قبل يوم القيامة لأنّ في نار القيامة لا يكون غدو وعشي» ثمّ قال : «إن كانوا يعذبون في النّار غدواً وعشياً ففيما بين ذلك هم من السعداء، لا ولكن هذا في البرزخ قبل يوم القيامة، ألم تسمع قوله عزّ وجلّ: ويوم تقوم الساعة ادخلوا آل فرعون أشد العذاب»(2).

الإمام (عليه السلام) لم يقل بعدم وجود الصباح والمساء في القيامة، بل يقول: إنّ نار جهنّم أبدية خالدة لا تعرف الصباح والمساء. أمّا العقاب الذي له مواقيت في الصباح والمساء فهو عالم البرزخ، ثمّ يدلل(عليه السلام) على الجملة التي بعدها والتي تتحدث عن القيامة ; على أنّها قرينة بإختصاص الجملة السابقة بالبرزخ.

_____________________


1- ينقل هذه الرواية كلّ من البخاري ومسلم في صحيحيهما (طبقاً كما يذكره الطبرسي وصاحب الدر المنثور والقرطبي، أثناء حديثهم عن الآية المذكورة أعلاه) أما صحيح مسلم فيعقد باباً حول الروايات المتعلقة بالبرزخ، إذ يمكن مراجعته في ج4، صفحة 2199.

2- تفسير مجمع البيان، ج8، صفحة 818.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12067
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 14137
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12900
التاريخ: 8 / 12 / 2015 14087
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 11506
شبهات وردود

التاريخ: 30 / 11 / 2015 5978
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6084
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5686
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5646

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .