ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

رمز الامان : 8119

الرجال و الحديث

عدد المواضيع في هذا القسم 5084
علم الحديث
علم الرجال
أصحاب النبي (صلى الله عليه وآله)
اصحاب الائمة من التابعين
اصحاب الائمة من علماء القرن الثاني
اصحاب الائمة من علماء القرن الثالث
علماء القرن الرابع الهجري
علماء القرن الخامس الهجري
علماء القرن السادس الهجري
علماء القرن السابع الهجري
علماء القرن الثامن الهجري
علماء القرن التاسع الهجري
علماء القرن العاشر الهجري
علماء القرن الحادي عشر الهجري
علماء القرن الثاني عشر الهجري
علماء القرن الثالث عشر الهجري
علماء القرن الرابع عشر الهجري
العلماء الأعلام (المراجع)عبر العصور

السيد نعمة الله بن عبد الله الجزائري الموسوي التستري

11:21 PM

12 / 2 / 2018

1150

المؤلف : السيد محسن الأمين

المصدر : أعيان الشيعة

الجزء والصفحة : ج 10 - ص 226

+
-

ولد في الصباغية قرية من قرى الجزائر من اعمال البصرة سنة 1050 وتوفي سنة 1112 وكان قد توجه من تستر إلىزيارة الرضا ع ثم رجع حتى وصل إلى جايدر من اعمال الفيلية فتوفي بها ودفن هناك وبنيت عليه قبة فوقفوا له أوقاف وقبره إلى الآن مزور معمور.
ذكره حفيده السيد عبد الله ابن السيد نور الدين ابن السيد نعمة الله فقال: كان من مبدأ نشوه إلى آخر عمره مولعا بطلب العلم ونشره وترويجه كدودا لا يفتر عنه ولا يمل وكان في أسفاره يستصحب ما يقدر عليه من الكتب فإذا نزلت القافلة وضعها واشتغل بها إلى وقت الرحيل وربما كان يطالع في الكتاب وهو راكب قرأ أولا في الجزائر على جماعة من علمائها منهم الشيخ العالم الفاضل الفقيه الأصولي المنطقي صاحب المصنفات في أصول الفقه قاضي المسلمين يوسف بن محمد بن سليمان الجزائري والعالم الفاضل الفقيه المحدث النحوي العابد الزاهد الورع الثقة محمد بن سليمان الجزائري والعالم الفاضل الفقيه المحدث الثقة العابد الزاهد الورع الكريم المعظم المطاع فرج الله بن سليمان بن محمد بن الحارث الجزائري ثم انتقل إلى الحويزة واشتغل على علمائهم منهم العالم الفاضل الثقة الأديب الشاعر الماهر المبارك الشيخ حسين بن سبتي الحويزي ثم سافر في أوائل الترعرع إلى شيراز وهي يومئذ دار العلم ومجمع فضلاء الأمصار ومقصد الطلبة من جميع الأقطار ومعه اخوه السيد نجم الدين وابن عمه السيد عزيز الله ابن السيد عبد المطلب الموسوي وغيرهما من أقاربه واشتغلوا جميعا على علماء فارس، اخذ المعقول عن الأستاذ العالم الفاضل المحقق المدقق المتكلم الحكيم العابد الصالح المطاع بين الناس الشاة أبو الولي ابن الشاة تقي الدين محمد الشيرازي والفاضل الفيلسوف الجليل الثقة الصدوق إبراهيم بن صدر الدين إبراهيم الشيرازي طيب الله ثراهما وغيرهما من الفلاسفة والمنطقيين واخذ المنقول عن المولى المحدث التقي الشيخ صالح بن عبد الكريم البحريني رحمه الله وغيره ثم انتقل إلى أصبهان دار الملك واتصل بمن فيها من العلماء الربانيين كالمولى المتكلم المحدث الجليل الشأن ميرزا رفيع الدين محمد النائيني وقرأ عليه حاشيته على أصول الكافي والفقيه المحدث الرياضي الإلهي المولى محمد باقر بن محمد مؤمن السبزواري وقرأ عليه رسالته في الجمعة ثم اختص بالمولى الثقة الأوحد العديم النظير البارع في التحرير والتقرير أفضل المتأخرين وأكمل المتبحرين محيي آثار الأئمة الطاهرين محمد باقر بن محمد تقي المجلسي وأحله منه محل الولد البار من الوالد المشفق الرؤوف والتزمه بضع سنين لا يفارقه ليلا ولا نهارا وكان ممن يستعين بهم في تاليفه جامعه المسمى ببحار الأنوار وشرحه على الكافي الموسوم بمرآة العقول ويخصه من سائر الأصحاب بمزيد اللطف والاكرام ويثني عليه في المحافل ويوقره ويرفع منزلته ويحسن الظن به ويصوب تحقيقاته ويميل إلى ترجيحاته ثم عاد إلى الجزائر وقد عب من كل بحر ونهر وقلب كل فن بطنا لظهر. وفي تتمة أمل الآمل: أحسن من ترجمه حفيده في تحفة العالم وهو كتاب في التاريخ فارسي قال بعد سرد نسبه: كل آباء هذا الفاضل علماء إمامية أجلاء أتقياء وبنو أعمامه إلى الآن في الجزائر محترمون معظمون عند العشائر العامة والخاصة إلى أن قال:
وجمع في خلال ذلك اي خلال اقامته في أصفهان عدة كتب تبلغ أربعة آلاف كتاب وكتب بيده القاموس والكتب الأربعة وتفسير البيضاوي وغير ذلك وقل كتاب من كتبه ليس عليه تعليقه أو تصحيحه وكتب له هؤلاء إجازات عامة وعاد إلى الجزائر واخذ في الارشاد والإفادة حتى دخلت سنة 1079 وعصى حسين باشا ابن علي باشا والي البصرة على الوزير والي بغداد العثماني فوقعت بينهما الحرب فانكسر حسين باشا وفر إلى الهندوانتشرت العساكر العثمانية في البصرة ونواحيها واخذوا بالنهب والقتل وتتبع الناس حتى فر أكثرهم ومنهم السيد نعمة الله رحل من الجزائر إلى الحويزة وكانت للصفوية والولاة فيها السادات الأماجد المشعشية من قديم الزمان ويومئذ كان الوالي السيد الاجل السيد علي ابن السيد خلف فأكرم السيد نعمة الله غاية الاكرام ورحب به والتمسه على السكنى بالحويزة وكاتبه أهل تستر وطلبوا قدومه فاستخار الله فخار له فورد تستر وأقام بها ولما سمع الشاة السلطان سليمان الصفوي بذلك سر بقدومه وكتب إليه وفوض إليه القضاء ومنصب شيخ الاسلام والتدريس ونيابة الصدر وامامة الجمعة والجماعة وتولية المسجد الجامع والامر بالمعروف والنهي عن المنكر وسائر المناصب الشرعية فاخذ السيد في ترويج الدين وتربية الناس ولم يكن في تستر من يعرف شيئا من الاحكام حتى تذكية الحيوان ولم تمض مدة الا وصار منهم أهل المعرفة والدين فامر السيد ببناء المساجد في كل محلة وعين لكلمسجد إماما يصلي باهل تلك المحلة وصارت تستر من البلاد التي تقصد لتحصيل العلم والسيد مداوم على التدريس والتعليم حتى تكمل من تلامذته جماعة ووصلوا إلى أعلى مقام من الفضل والعلم مثل مولانا محمد بن علي النجار ومولانا محمد باقر بن محمد حسين والسيد محمد شاهي والحاج عبد الحسين الكركي والقاضي نعمة الله ابن القاضي معصوم.

مؤلفاته:

له :

1- شرحه الكبير على تهذيب الأحكام اثنا عشر مجلدا.

2- شرحه الصغير ثمان مجلدات .

3- شرح الاستبصار ثلاث مجلدات.

4- شرح غوالي اللآلي مجلدان .

5- الأنوار العثمانية مجلدان مطبوع .

6 نوادر الاخبار مجلدان .

7- رياض الأبرار في مناقب الأئمة الاطهار ثلاث مجلدات .

8- زهر الربيع مجلدان الأول منه مطبوع قال حفيده الا أن فيهما أشياء كثيرة ركيكة قابلة للحذف والاسقاط .

9- قصص الأنبياء .

10- شرح توحيد الصدوق .

11- قاطع اللجاج في شرح الاحتجاج .

12- شرح عيون أخبار الرضا.

13- شرح روضة الكافي كبير .

14- شرحها صغير .

15- شرح تهذيب  النحو .

16- شرح مغني اللبيب.

17- حاشية على شرح الجامي إلى آخر مبحث الاسم.

18- رسالة منتهى المطلب في النحو.

19- هداية المؤمنين في الفقه الطهارة والصلاة طبع فيبغداد .

20- منبع الحياة في فتاوى الأموات .

21- مسكن الشجون في حكم الفرار من الطاعون.

22- مقامات النجاة في الوعظ والتذكير.

23- الحواشي على كلام الله ثلاث مجلدات .

24- حواشي نهج البلاغة .

25- حواشي الصحيفة .

26- حواشي شرح ابن أبي الحديد على النهج وله على أكثر كتب الحديث والفقه والعربية حواش وتعليقات .

من يروي عنهم يروي عن تسعة من الاجلاء وهم العلامة المجلسي والمحقق الخوانساري والشيخ حسين بن محيي الدين بن عبد اللطيف بن علي بن أحمد بن أبي جامع العاملي ويروي مسلسلا بالآباء عن المحقق الكركي ومنهم الفاضل بالأصولين هاشم بن الحسين بن عبد الرؤوف الأحسائي عن السيد نور الدين أخي صاحب المدارك، ومنهم السيد ميرزا محمد بن شرف الدين علي بن نعمة الله الجزائري عن صاحب الحاوي ومنهم الشيخ جعفر بن كمال الدين البحراني عن علي بن نصر الله الجزائري ومنهم الشيخ المحدث علي بن جمعة العروسي الحويزي صاحب تفسير نور الثقلين، ومنهم السيد الجليل الأمير شرف الدين علي بن حجة الله الحسني الشوستاني الغروي وتاسعهم الأمير فيض الله بن غياث الدين محمد الطباطبائي الراوي عن السيد حسين بن حيدر الكركي واما من يروي عنه فكثيرون اجلهم ولده السيد نور الدين صاحب فروق اللغة.

أهميّةُ الجانبِ الوراثيِّ في شخصيّةِ الإنسانِ- السيّدةُ زينبُ-عليها السَّلامُ- أُنموذَجًا

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. الدَّاعِي بِلا عَمَلٍ كالرَّامي بِلَا وَتَرٍ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. الحِكمَةُ ضالَّةُ الْمُؤمنِ، فَخُذِ الحِكمَةَ ولو مِن أَهلِ النِّفَاقِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. الحَذرَ الحَذرَ فَو اللهِ لَقدْ سَتَرَ حَتَّى كأَنَّهُ قَدْ غَفَرَ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. الْبُخْلُ جَامِعٌ لِمَسَاوِئِ الْعُيُوبِ وهُوَ زِمَامٌ يُقَادُ بِه إِلَى كُلِّ سُوءٍ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. الحِدَّةُ ضَربٌ مِنَ الجُنُونِ لأَنَّ صَاحِبَهَا يَنْدَمُ، فَإِنْ لَمْ يَندَمْ فَجُنونُهُ مُستَحكِمٌ)

عوامل الانحراف والضلال

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. إِنَّ لِلْقُلُوبِ شَهْوَةً وَإِقْبَالاً وَإِدْبَاراً، فَأْتُوهَا مِنْ قِبَلِ شَهْوَتِهَا وَإِقْبَالِهَا، فَإِنَّ الْقَلْبَ إِذَا أُكْرِهَ عَمِيَ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..أَهْلُ الدُّنْيَا كَرَكْبٍ يُسَارُ بِهِمْ وهُمْ نِيَامٌ

محاولات تحريف مضمون حديث الغدير

من كنت مولاه فهذا علي مولاه

استشعار العبودية لله - قصة بشر الحافي

هل يسمع الموتى كلام الأحياء؟

أبو طالب (رضوان الله عليه) وظلم الأقلام المأجورة له

من دواعي حاجة الأب للوَلَد

من أحكام المساجد التطهير

من أسباب شهادة الإمام الكاظم (ع)

الغزو الثقافي.. شعاره العلم والتطور وجوهره الهدم والتقهقر

الإخلاصُ في المُعامَلَةِ بينَ الزَّوجينِ

الأُسرَةُ مُجتَمَعٌ مُصَغَّر؟

القَلقُ على مَصيرِ الأبناءِ

زعَلُ الزَّوجينِ هَل يَحِلُّ مشاكِلَهُما؟

أثَرُ النِّزاعِ والشِّجارِ على الحياةِ الزَّوجيّةِ

كيفَ تُقلِّلينَ غَيرةَ طفلِكِ الأوّلِ مِن أخيهِ الرَّضيع؟

ثلاثةُ أمورٍ تؤدّي الى التعاسَةِ الزّوجيّةِ عليكَ تجنّبها

كيفَ تتعامَلينَ معَ طِفلِكِ الخجول؟

كيفَ نُحقِّقُ السَّعادةَ الزَّوجيّة؟

بريطانيا تطور صواريخ مجنحة جديدة مضادة للسفن

ماذا لو كانت الأرض مسطحة؟!

ماذا سيحدث إذا توقفت الأرض فجأة عن الدوران؟

ابتكار معالج مثالي مخصص للأجهزة القابلة للارتداء والطي

الفيضانات المدمرة.. من أين تستمد المياه قوتها الهائلة؟

كيف تؤثر خسارة ملايين الأشجار سنويا على مناخ الأرض؟

اكتشاف 160 بيضة متحجرة بالأرجنتين لطيور من حقبة ما قبل التاريخ

لهذه الأسباب عليك الحذر من تقييمات أمازون خلال التسوق الإلكتروني

طرق بسيطة لتحسين عمل متصفح Chrome

5 أسباب شائعة للإرهاق والتعب وكيفية تحسين مستويات الطاقة لديك

علماء يكتشفون قدرة فيروس كورونا على تقليل مستوى الذكاء بشكل لا رجعة فيه

أفضل خمسة مكملات غذائية ينبغي تناولها من أجل كبد صحي!

الروس يحسّنون نوعية الكمامات الطبية

فوائد اللوز... يحمي من السكري ويقاوم الفيروسات ويقوي القلب

علماء يكتشفون فيروسات عمرها آلاف السنين لم تكن معروفة للبشر

أطعمة تخفف آلام التهاب المفاصل

ثلاثة أنواع من السرطان قد تختفي في العقود المقبلة

متى يمكن أن يحدث تجلط دم عند المتعافين من كوفيد-19 وكيفية الوقاية منه

فقَدَ ستّةً من أفراد عائلته بحادثة حريق الناصريّة.. ماذا قال؟

مركزُ تُراثِ الجنوبِ يشرعُ بتوثيقِ بطولات وملاحم ملبّي الفتوى

الأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة تعلن عن نجاح خططها الخاصة بخدمة الزائرين في مناسبة عيد الغدير الأغر

قسم الإعلام في العتبة العلوية المقدسة يقدم خدماته الميدانية لوسائل الإعلام في عيد الغدير الأغر

للوقاية من فيروس (كورونا).. مستشفى السفير التابع للعتبة الحسينية يعلن حالة الإنذار لكوادره الطبية لتنفيذ الخطة الخاصة بيوم عرفة وعيد الأضحى

فيديو غراف: متطوعون وعناصر كشفية وجهات امنية وصحية.. استنفار عند مرقد الامام الحسين (ع) لانجاح الزيارة وتطبيق الإجراءات الاحترازية

الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تحيي ذكرى شهادة الإمام الباقر وسفير الحق مسلم بن عقيل "عليهما السلام"

الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تعقد ندوة إعلامية بعنوان: ( الإمام الباقر "عليه السلام" منهج علم وإصلاح )

وفد الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة يحضر الحفل المركزي بمناسبة عيد الغدير الاغر في العتبة الكاظمية...