بمختلف الألوان
إلى وقت قريب كان الجميع يعتقد أنَّ التكنلوجيا وتقنية البرامجيات الحديثة أصبح بيدها مفتاح سحري لحلِّ أيِّ شيء حتى وإن كان معضلاً! نعم... أحدثت التقنية طفرات نوعية على الصُعد كافة، ولكنها- وفي الوقت نفسه- تخفق أمام بعض التحديات. بل المدهش أنها تقف عاجزة عن تقديم حلول ناجعة لبعض المشكلات التي تسببها... المزيد
الرئيسة / مختارات
كورونا..هل هي قدر إلهي ؟
سامي جواد كاظم
2020/03/16
الكوارث التي يتعرض لها الانسان وتكون خارج ارادته فالملحد قد يراها طبيعية والمؤمن يراها ربانية ، ولكن الاوبئة هي اما من غباء الانسان او قلة ايمان الانسان .والواقع يقول وباء عجز الانسان من ايجاد العلاج له
اليوم كورونا اجتاحت العالم والاخبار متضاربة والتنبؤات مختلفة وكلها قد تكون منطقيا صحيحة ولكن على ارض الواقع الاسباب مجهولة

بدات بالصين واخبار العالم كلها تتحدث عن الصين واكثر من جهة اتهمت امريكا بما فيها روسيا ، الان تم احتواء الوباء في الصين وانتشر في العالم والاخبار تركت الصين وبدات تتحدث عن محنتها ، والان بدا الذين اتهموا امريكا يتهمون الصين بانها هي من افتعلت هذا الوباء وقتلت ما يقارب ثلاثة الاف صيني حتى تستحوذ على التجارة العالمية منطقيا الامر مقبول ولكن عقليا فيه ثغرات ، والمسلمون بداوا بتغريداتهم العجيبة فهذا يقول انه عقاب رباني على الصين لانهم قتلوا المسلمين والمسلمون لا يصيبهم الوباء فاذا به يفتك بايران الاسلامية ، واخر يقول عليكم بالحرمل وما شابه ذلك للوقاية .

مهما تكن الاسباب فانا اراه هو العدل الالهي بحق البشرية ، هذا العالم الذي بات لا يعترف بالله عز وجل فاكثر من دولة شرعت زواج المثل ، واكثر من دولة قتلت البشر دون سبب شرعي ، والصين التي توفي ثلاثة الاف صيني بالوباء في سجونها اعدمت وقتلت عشرات الالاف لانهم لا يؤمنون بسياسة الحكومة فقط والامر ذاته ينطبق على كل دول العالم دون استثناء مسلمة وغير مسلمة .

تشتت التجمعات هذه التي كانت تستفرغ قيمة الانسان الحقيقة سواء في علاقته مع الله او مع العبد تجمعات الملاهي والحفلات والمراقص ونوادي القمار والرياضة وغيرها، اسبانيا التي تفشى بها بشكل غريب هي صاحبة افضل دوري في الكرة في العالم والتي استنزفت اموال المواطنين لمشاهدة مبارياتهم والمراهنات على قدم وساق ومن جهة اخرى ملايين الشباب المسلمين لا يلتفتوا للصلاة عندما يكون موعد المباراة مع الاذان ، وكم من اموال اهدرها الشباب والتسكع ليلا في المقاهي من اجل مشاهدة المباراة ، ايطاليا معقل المافيات وقمة الفساد وهي الان في حالة يرثى لها ، فرنسا ام العلمانية التي تبيح الجنس والخمر وتعتقل من يجرم الصهيونية وتمنع المراة من حفظ شرفها وبقانون، وامريكا التي فتكت بالشعوب في بشرها ومواردها المالية ولا تلتفت الى الامر الالهي وترامب اليوم يريد ان يصلي من اجل تجنب السيدة كورونا .هنالك قنوات فضائية مشفرة خاصة بالاباحية اي يبذل الفرد اموال من اجل الزنا،
القنوات الرياضية الجزيرة وغيرها كم استحوذت على اموال المشاهدين من اجل مشاهدة مباراة الكرة وغيرها ولم تفكر في يوم ما عرض برامج تحترم الانسان وتؤلف القلوب وتبتعد عن الدس والكذب حالها حال اغلب ان لم تكن كل وسائل الاعلام .

الفايروس قلب موازين العالم بكل اتجاهاته الاقتصادية والسياسية والاجتماعية ولم يفرق بين دين واخر او قومية واخرى لان العالم فاسد ، من يستطيع ان يذكر لي مؤسسة او منظمة واحدة في العالم عادلة وغير مسيسة ؟ كم فلسطيني وبوسني وارمني وايزيدي وغيرهم تم قتلهم حد الابادة ماذا فعل العالم لهم ؟

الا تسمعون باللاجئين والمهاجرين الذين يتم التعامل معهم باسوء مما يتعاملون مع الحيوانات السائبة ؟ الم تنظروا لهم وهم على الحدود بين البلدان دون ماوى او طعام يهربون من الموت والقتل فتتعامل معهم الدول بذلة وتمنن وهذه الدول هي سبب الحروب.

قتل البشر امر طبيعي بالحروب ، بالارهاب ، بالسجون ، بالمجاعة ، مع فقدان المصداقية في اغلب حكومات العالم لاسيما التي تتسم بالقوة العسكرية والاقتصادية ، عدم احترام المواثيق والعهود التي هم قطعوها على انفسهم لا لاجل الافضل بل لانها تتقاطع مع اطماعهم ومصالحهم ، والله عز وجل ينظر للجميع وينتظر صحوتهم التي رقدت وسط بركة الخمور وتستنشق دخان المخدرات ويتلاعبون بالنساء بلا حياء .

تابعوا الحياة اليومية لاي دولة اوربية او امريكية اسيوية وستجدون الانسان مبتذل مع نفسه لا يغرنكم نظافة بلد او عدم الاعتداء فيما بينهم فهذا قليل او كذب ولا يساوي شيئا امام ما موجود خلف الكواليس .

الله عز وجل له ارادة فلربما تكون مباشرة منه ولربما يجعلنا نحن بايدينا ننتقم من انفسنا .

هنالك قيم اخلاقية لا علاقة لها بالدين اعمق مما نتصورها ولاننا دنيويون فلا نلتفت الا الى المصالح الضيقة سواء فقدناها فنجعر بها او رايناها عند الاخرين فنثني عليها والتحصيل اننا لم نحافظ على ما منحنا الله عز وجل من نعم وخيرات لكل البشرية دون استثناء .

لربما هنالك من لا يستحق ما يحدث الان وهذا امر وارد فالمستقيم لابد له من ان يتعرض لمطبات حتى تختبر استقامته

المصافحة والعناق والعلاقات الحميمة بين الفسقة اصبحت خطيرة وممنوعة بسبب الوباء كورونا ، وبعد زوال الوباء هل سيتعظ الانسان ؟ كلا لانه ليس الوباء الاول فحدث قبله العشرات وعاد الانسان لظلمه

الله عز وجل عادل وشديد العقاب وهو في نفس الوقت غفور رحيم يقبل توبة عبده الصادقة .
اعضاء معجبون بهذا
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ يومين
2020/04/05م
للقلب همسات تحيا بها الروح.. وللروح التياع يوجع القلب. . والحسين نبض القلب يملكه.. وحياة الروح بحبه تنتقي املا.. ترجو به التحليق الى اللامحدود.. جميلة هي كلمة احبك نراها ولدت بكل براءة من ثغر طفل يلثم شباك الضريح.... أو تخرج بكل حرقة من شهقة ملهوف اقفلت الدنيا أبوابها بوجهه إلا باب الحبيب...... المزيد
عدد المقالات : 101
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ اسبوعين
2020/03/24م
يصر العراقيون على أن يكونوا مختلفين عن غيرهم من الشعوب، ويستمر تميزهم حتى في الظروف الإستثنائية التي تمر على العالم بأسره، وليس في بلدهم أو المنطقة الاقليمية المحيطة فحسب. على الرغم من موجة وباء كورونا التي ضربت العالم وشلت الحياة فيه، والتي لم تستثني العراق أيضا، إلا إن الحياة وتعامل الناس... المزيد
عدد المقالات : 84
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 3 اسابيع
2020/03/20م
بقلم // مجاهد منعثر منشد يوسف بن حمود بن مهدي بن راضي بن رجيب . ترجع أصول (ال رجيب) إلى قبيلة خفاجة وتنحدر من خفاجة الشنافية , وسكنت تلك الآسرة النجف الأشرف قيل في أواسط القرن الثالث عشر للهجرة , والقول الآخر في منتصف القرن الثامن عشر , ولكثرتهم بمحلة العمارة ومحلة البراق سمي أحد الآزفة (عكد رجيب ). ولد... المزيد
عدد المقالات : 214
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 شهر
2020/03/07م
بقلم // مجاهد منعثر منشد هذه التحفة تتحدث عن خالق العالم بفيضه , المجرد عن صفات الموجودات ومكملها بقدرته, صاحب القوة النورانية المبدعة , من بيده تسير الكون وتحركه, صانع الجمال والنظام واضعا بعض الأسرار عند خلقه , عشقه لا يستطاع احتماله , الإحساس بوجوده معرفته وحده وحقيقته. المترجم الكاتب نديم الجسر... المزيد
عدد المقالات : 214
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ يومين
2020/04/05م
بقلم / مجاهد منعثر منشد عِبرة وعِظة وتوبة, درة فخر تتلألأ , ناي نشدو به، وسفينة أحلام نركبها لنبحر ببارقة أمل على استعادتها في المستقبل من أيامنا . قد يكون بينها شجن يثير فينا الحزن وبين ثناياه هيئة وجع ,إلا أن ذلك يذوب كالأحجار في الأحماض , لكن تبقى كل لحظة في قلوبنا وأرواحنا. نتذكر نقطة البداية من برود... المزيد
عدد المقالات : 214
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 6 ايام
2020/04/01م
النشيد المقترح لكأس العالم 2022 وذلك بالتعاون مع السيد حمد خميس العلي رئيس تحرير مجلة تكاتف الرياضية الإعلانية. مجلة تكاتف مجلة إعلانية خاصة بشؤون الرياضة العالمية والمحلية وتوزع في جميع أنحاء العالم ___________________________________ نشيد كأس العالم 2022 كلمات / أيمن دراوشة (الأردن) و حمد خميس العلي... المزيد
عدد المقالات : 9
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2020/03/28م
بقلم // مجاهد منعثر منشد غاب عقله عن واقعه, شعر بقشعريرة , سد أبواب ونوافذ غرف التفكير وصنع قضية قدمها لمحكمة الوسواس ! قدم أوراقه أمام القاضية كآبة فأصدرت الحكم بالحبس بعد ثبوت تهمة العبوس الدائم مع سبق الإصرار والترصد. قدم المحامي اعتراضه أمام محكمة الضمير, نطق القاضي بالحكم : هذه التهمة نتيجة... المزيد
عدد المقالات : 214
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2020/03/28م
حيدر عاشور أظلُ في محيطٍ ما رأيتُ، وذاكرتي تُسقط ما فيها من ذكريات. الزمان: كان الخوف يملأ النفوس. المكان: تحت قبة سيد الشهداء. المنظر: الضريحُ شبهُ فارغٍ من الزائرين فالفجرُ بعيد، ومنتصفُ الليل اذن بصلاتِهِ في فضاءاتِ الضريح السماوية.. والزائرون كأنهم كواكبٌ سيارةٌ من نور تدور حول الجدث المقدس،... المزيد
عدد المقالات : 70
علمية
تاريخ انعقاد المؤتمر 2020م/07/15-16-17 من تنظيم: أكاديمية باشاك شهير للعلوم العربية والإسلامية إسطنبول-تركيا بالتعاون مع مركز البحث وتطوير الموارد البشرية (رماحٍ) عمان - الأردن توطئة: يعد التعليم الافتراضي من بين أهم التطورات التي طالت مجالات... المزيد
من تنظيم شركة نور الأفق للتدريب والتطوير المكان: مدينة باكو بأذربيجان تاريخ انعقاد المؤتمر: 24_30/ 08/ 2020 محاور المؤتمر: العلوم الهندسية. العلوم التطبيقية الصرفة. العلوم الزراعية. شروط المشاركة: _ أن يكون البحث رصينا و يستوفي شروط البحث... المزيد
المحفل العالمي الأول حوار الحضارات والأديان في زمن حرب الأفكار بين الحقيقة والوهم. من تنظيم مركز البحث وتطوير الموارد البشرية رماح بالتعاون مع أكاديمية باشاك شهير للعلوم العربية والإسلامية تاريخ انعقاد المؤتمر 15_16_17/ 04/ 2020 أسطنبول الديباجة: ... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
~¤ô◄ (اصداءُ صَمتٍ ثائرة)►ô¤~ (ح20)
علي الغزالي
2020/02/15م     
رؤية نقدية في رواية«1984» لجورج أورويل
مجاهد منعثر الخفاجي
2020/02/12م     
كيف تُحيي ليلة العاشر من المحرم ؟
حسن عبد الهادي اللامي
2017/09/30م     
اخترنا لكم
سامي جواد كاظم
2020/03/16
الكوارث التي يتعرض لها الانسان وتكون خارج ارادته فالملحد قد يراها طبيعية والمؤمن يراها ربانية ، ولكن الاوبئة هي اما من غباء الانسان او...
المزيد

صورة مختارة
كنز المعرفة
رشفات
الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)
2020/02/13
( خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ وَإِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ )
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
القرآن وعلومة الجغرافية العقائد الاسلامية الزراعة الفقه الاسلامي الفيزياء الحديث والرجال الاحياء الاخلاق والادعية الرياضيات سيرة الرسول وآله الكيمياء اللغة العربية وعلومها الاخبار الادب العربي أضاءات التاريخ وثائقيات القانون المكتبة المصورة
www.almerja.com