المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الجغرافية
عدد المواضيع في هذا القسم 3798 موضوعاً
الجغرافية الطبيعية
الجغرافية البشرية
الاتجاهات الحديثة في الجغرافية

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر


انواع النظريات - نظرية القطاعات  
  
626   03:51 مساءً   التاريخ: 17 / 10 / 2019
المؤلف : فخرالدين احمد ابراهيم حسن
الكتاب أو المصدر : النظريات الحصرية و دورها في حل المشكلات العمرانية
الجزء والصفحة : ...


أقرأ أيضاً
التاريخ: 2 / 12 / 2019 57
التاريخ: 29 / 1 / 2016 510
التاريخ: 2 / 2 / 2016 484
التاريخ: 31 / 1 / 2016 413

نشرها الباحث الاقتصادي هومر هويت عام1939م بعد قيامه بدراسة ميدانية عن ايجارات المساكن واسعار الاراضي للمناطق السكنية في عدد من المدن الامريكية وحصل علي البيانات المتعلقة بسعر الارض وقيمة الايجار للمناطق السكنية في64مدينة صغيرة ومتوسطة الحجم في الولايات المتحدة كما جمع بيانات عن خمس مدن كبري هي نيويورك وديترويت وفيلادلفيا وواشنطن وشيكاغو علي وبعد جمع البيانات قام بتمثيلها على الخرائط على مستوي التجمعات في تلك المدن وتوصل الي نتائج مفيدة عن المناطق السكنية  اتخذها اساس لنظريته ركزت النظرية علي الانماط المكانية للمواقع السكنية وتحركها وتري ان الطبقات الاجتماعية الراقية ذات الدخل المرتفع تميل للسكن في مناطق مميزة وتحتل قطاعات من الدائرة وليس كل الدائرة المحيطة بمركز المدينة ويمكن التعرف علي نوعية المناطق السكنية في قطاعات معينة من المدينة من خلال ايجار المساكن او اسعار الاراضي  فالإيجارات العالية  للمساكن والاسعار المرتفعة للأراضي تبدا بالتناقص التدريجي كلما ابتعدنا عن مركز المدينة والمناطق السكنية الراقية باتجاهات مختلفة ولهذا تنتشر المناطق ذات المساكن ذات النوعية المتوسطة علي جميع حواف قطاعات المساكن الراقية او علي جهة واحدة منها اما المناطق السكنية ذات المستوي المتدني فتشغل قطاعات اخري من المدينة في الجهة المقابلة للمساكن الراقية والطبقة الوسطي .

كما قسم المدينة الي خمسة مناطق منها المناطق الثلاث الانفة الذكر ومنطقة للصناعات الخفيفة وتجارة الجملة وذكر هويت العوامل التي تتحكم بنمو قطاع المساكن ذات المستوي الراقي وهي العوامل التي تتحكم في نمو قطاع المساكن ذات المستوي الراقي:

1/ تتقدم المنطقة السكنية الراقية في نموها علي طول طرق النقل السريعة او باتجاه بورة جديدة من المباني او المراكز التجارية والبنوك والدوائر الرسمية

2/ تنمو المناطق ذات الايجار العالي باتجاه الاراضي المرتفعة نسبيا والبعد عن اخطار الفيضانات

3/ تنمو المناطق السكنية الراقية باتجاه الاراضي الريفية المفتوحة ذات الفضاء الواسع او المناطق التي يسكنها وجهاء المجتمع

4/ لاتقفز المنطقة ذات الايجار العالي من منطقة الي اخري بصورة عشوائية بل تتبع مسارا محدد او هو يفسر تحركها نحو اطراف المدينة وخاصة بعد انشاء طرق النقل السريعة .

نقد النظرية

1/ تركزها علي المناطق السكنية وايجارات المساكن دون الاهتمام للاستعمالات الحضرية الأخرى .

2/اعتمادها علي مفهوم بسيط لتفسير التركيب الداخلي للمدينة .

3/ غموض الطريقة التي تتكون بواسطتها القطاعات المختلفة في المدينة

4/تداخل الاستعمالات الأخرى للأراضي مع الاستعمال السكني اذ ليس من الضروري التمييز بين القطاعات السكنية داخل المدينة

5/ لم تراعي النظري ظهور الضواحي خارج المدينة .

6/ تفترض النظرية التوسع السكني يتم في سوق حرة دون تدخل من سلطات المدينة وهذا غير واقعي لان الاستعمالات الحضرية للأراضي تخضع للتنظيم والتخطيط في معظم المدن المعاصرة .




نظام المعلومات الجغرافية هو نظام ذو مرجعية مجالية ويضم الأجهزة ("Materielles Hardware)" والبرامج ("Logiciels Software)" التي تسمح للمستعمل بتفنيد مجموعة من المهام كإدخال المعطيات انطلاقا من مصادر مختلفة.
اذا هو عبارة عن علم لجمع, وإدخال, ومعالجة, وتحليل, وعرض, وإخراج المعلومات الجغرافية والوصفية لأهداف محددة . وهذا التعريف يتضمن مقدرة النظم على إدخال المعلومات الجغرافية (خرائط, صور جوية, مرئيات فضائية) والوصفية (أسماء, جداول), معالجتها (تنقيحها من الأخطاء), تخزينها, استرجاعها, استفسارها, تحليلها (تحليل مكاني وإحصائي), وعرضها على شاشة الحاسوب أو على ورق في شكل خرائط, تقارير, ورسومات بيانية.





هو دراسة وممارسة فن رسم الخرائط. يستخدم لرسم الخرائط تقليدياً القلم والورق، ولكن انتشار الحواسب الآلية طور هذا الفن. أغلب الخرائط التجارية ذات الجودة العالية الحالية ترسم بواسطة برامج كمبيوترية, تطور علم الخرائط تطورا مستمرا بفعل ظهور عدد من البرامج التي نساعد على معالجة الخرائط بشكل دقيق و فعال معتمدة على ما يسمى ب"نظم المعلومات الجغرافية" و من أهم هذه البرامج نذكر MapInfo و ArcGis اللذان يعتبران الرائدان في هذا المجال .
اي انه علم وفن وتقنية صنع الخرائط. العلم في الخرائط ليس علماً تجريبياً كالفيزياء والكيمياء، وإنما علم يستخدم الطرق العلمية في تحليل البيانات والمعطيات الجغرافية من جهة، وقوانين وطرق تمثيل سطح الأرض من جهة أخرى. الفن في الخرائط يعتمد على اختيار الرموز المناسبة لكل ظاهرة، ثم تمثيل المظاهر (رسمها) على شكل رموز، إضافة إلى اختيار الألوان المناسبة أيضاً. أما التقنية في الخرائط، يُقصد بها الوسائل والأجهزة المختلفة كافة والتي تُستخدم في إنشاء الخرائط وإخراجها.





هي علم جغرافي يتكون من الجغرافيا البشرية والجغرافية الطبيعية يدرس مناطق العالم على أشكال مقسمة حسب خصائص معينة.تشمل دراستها كل الظاهرات الجغرافيّة الطبيعية والبشرية معاً في إطار مساحة معينة من سطح الأرض أو وحدة مكانية واحدة من الإقليم.تدرس الجغرافيا الإقليمية الإقليم كجزء من سطح الأرض يتميز بظاهرات مشتركة وبتجانس داخلي يميزه عن باقي الأقاليم، ويتناول الجغرافي المختص -حينذاك- كل الظاهرات الطبيعية والبشرية في هذا الإقليم بقصد فهم شخصيته وعلاقاته مع باقي الأقاليم، والخطوة الأولى لدراسة ذلك هي تحديد الإقليم على أسس واضحة، وقد يكون ذلك على مستوى القارة الواحدة أو الدولة الواحدة أو على مستوى كيان إداري واحد، ويتم تحديد ذلك على أساس عوامل مشتركة في منطقة تلم شمل الإقليم، مثل العوامل الطبيعية المناخية والسكانية والحضارية.وتهدف الجغرافية الإقليمية إلى العديد من الأهداف لأجل تكامل البحث في إقليم ما، ويُظهر ذلك مدى اعتماد الجغرافيا الإقليمية على الجغرافيا الأصولية اعتماداً جوهرياً في الوصول إلى فهم أبعاد كل إقليم ومظاهره، لذلك فمن أهم تلك الأهداف هدفين رئيسيين:
اولا :الربط بين الظاهرات الجغرافية المختلفة لإبراز العلاقات التبادلية بين السكان والطبيعة في إقليم واحد.
وثانيا :وتحديد شخصية الإقليم تهدف كذلك إلى تحديد شخصية الإقليم لإبراز التباين الإقليمي في الوحدة المكانية المختارة، مثال ذلك إقليم البحر المتوسط أو إقليم العالم الإسلامي أو الوطن العربي .






العتبة الحسينية: تم انجاز مركز متطور للعناية والطوارئ في بغداد بمواصفات عالمية وبفترة قياسية وهو الرابع من نوعه وسيتم افتتاحه مساء اليوم الخميس
أسماءُ الفائزات بمسابقة (مسلك النجاة) الثالثة وفقرة (الانطباع عن صورة)
لإحدى المدارس المهنيّة في محافظة كربلاء المقدّسة: اتّصالات العتبة العبّاسية المقدّسة تتكفّل بتجهيز وتنصيب بدّالة ذي (16) خطّاً
أصداء وانطباعات إيجابيّة لمسابقة روافد للتراث الإسلاميّ الإلكترونيّة