x

هدف البحث

بحث في العناوين

بحث في المحتوى

بحث في اسماء الكتب

بحث في اسماء المؤلفين

اختر القسم

القرآن الكريم
الفقه واصوله
العقائد الاسلامية
سيرة الرسول وآله
علم الرجال والحديث
الأخلاق والأدعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الجغرافية
الادارة والاقتصاد
القانون
الزراعة
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الهندسة المدنية
الأعلام
اللغة الأنكليزية

موافق

تأملات قرآنية

مصطلحات قرآنية

هل تعلم

علوم القرآن

أسباب النزول

التفسير والمفسرون

التفسير

مفهوم التفسير

التفسير الموضوعي

التأويل

مناهج التفسير

منهج تفسير القرآن بالقرآن

منهج التفسير الفقهي

منهج التفسير الأثري أو الروائي

منهج التفسير الإجتهادي

منهج التفسير الأدبي

منهج التفسير اللغوي

منهج التفسير العرفاني

منهج التفسير بالرأي

منهج التفسير العلمي

مواضيع عامة في المناهج

التفاسير وتراجم مفسريها

التفاسير

تراجم المفسرين

القراء والقراءات

القرآء

رأي المفسرين في القراءات

تحليل النص القرآني

أحكام التلاوة

تاريخ القرآن

جمع وتدوين القرآن

التحريف ونفيه عن القرآن

نزول القرآن

الناسخ والمنسوخ

المحكم والمتشابه

المكي والمدني

الأمثال في القرآن

فضائل السور

مواضيع عامة في علوم القرآن

فضائل اهل البيت القرآنية

الشفاء في القرآن

رسم وحركات القرآن

القسم في القرآن

اشباه ونظائر

آداب قراءة القرآن

الإعجاز القرآني

الوحي القرآني

الصرفة وموضوعاتها

الإعجاز الغيبي

الإعجاز العلمي والطبيعي

الإعجاز البلاغي والبياني

الإعجاز العددي

مواضيع إعجازية عامة

قصص قرآنية

قصص الأنبياء

قصة النبي ابراهيم وقومه

قصة النبي إدريس وقومه

قصة النبي اسماعيل

قصة النبي ذو الكفل

قصة النبي لوط وقومه

قصة النبي موسى وهارون وقومهم

قصة النبي داوود وقومه

قصة النبي زكريا وابنه يحيى

قصة النبي شعيب وقومه

قصة النبي سليمان وقومه

قصة النبي صالح وقومه

قصة النبي نوح وقومه

قصة النبي هود وقومه

قصة النبي إسحاق ويعقوب ويوسف

قصة النبي يونس وقومه

قصة النبي إلياس واليسع

قصة ذي القرنين وقصص أخرى

قصة نبي الله آدم

قصة نبي الله عيسى وقومه

قصة النبي أيوب وقومه

قصة النبي محمد صلى الله عليه وآله

سيرة النبي والائمة

سيرة الإمام المهدي ـ عليه السلام

سيرة الامام علي ـ عليه السلام

سيرة النبي محمد صلى الله عليه وآله

مواضيع عامة في سيرة النبي والأئمة

حضارات

مقالات عامة من التاريخ الإسلامي

العصر الجاهلي قبل الإسلام

اليهود

مواضيع عامة في القصص القرآنية

العقائد في القرآن

أصول

التوحيد

النبوة

العدل

الامامة

المعاد

سؤال وجواب

شبهات وردود

فرق واديان ومذاهب

الشفاعة والتوسل

مقالات عقائدية عامة

قضايا أخلاقية في القرآن الكريم

قضايا إجتماعية في القرآن الكريم

مقالات قرآنية

التفسير الجامع

حرف الألف

سورة آل عمران

سورة الأنعام

سورة الأعراف

سورة الأنفال

سورة إبراهيم

سورة الإسراء

سورة الأنبياء

سورة الأحزاب

سورة الأحقاف

سورة الإنسان

سورة الانفطار

سورة الإنشقاق

سورة الأعلى

سورة الإخلاص

حرف الباء

سورة البقرة

سورة البروج

سورة البلد

سورة البينة

حرف التاء

سورة التوبة

سورة التغابن

سورة التحريم

سورة التكوير

سورة التين

سورة التكاثر

حرف الجيم

سورة الجاثية

سورة الجمعة

سورة الجن

حرف الحاء

سورة الحجر

سورة الحج

سورة الحديد

سورة الحشر

سورة الحاقة

الحجرات

حرف الدال

سورة الدخان

حرف الذال

سورة الذاريات

حرف الراء

سورة الرعد

سورة الروم

سورة الرحمن

حرف الزاي

سورة الزمر

سورة الزخرف

سورة الزلزلة

حرف السين

سورة السجدة

سورة سبأ

حرف الشين

سورة الشعراء

سورة الشورى

سورة الشمس

سورة الشرح

حرف الصاد

سورة الصافات

سورة ص

سورة الصف

حرف الضاد

سورة الضحى

حرف الطاء

سورة طه

سورة الطور

سورة الطلاق

سورة الطارق

حرف العين

سورة العنكبوت

سورة عبس

سورة العلق

سورة العاديات

سورة العصر

حرف الغين

سورة غافر

سورة الغاشية

حرف الفاء

سورة الفاتحة

سورة الفرقان

سورة فاطر

سورة فصلت

سورة الفتح

سورة الفجر

سورة الفيل

سورة الفلق

حرف القاف

سورة القصص

سورة ق

سورة القمر

سورة القلم

سورة القيامة

سورة القدر

سورة القارعة

سورة قريش

حرف الكاف

سورة الكهف

سورة الكوثر

سورة الكافرون

حرف اللام

سورة لقمان

سورة الليل

حرف الميم

سورة المائدة

سورة مريم

سورة المؤمنين

سورة محمد

سورة المجادلة

سورة الممتحنة

سورة المنافقين

سورة المُلك

سورة المعارج

سورة المزمل

سورة المدثر

سورة المرسلات

سورة المطففين

سورة الماعون

سورة المسد

حرف النون

سورة النساء

سورة النحل

سورة النور

سورة النمل

سورة النجم

سورة نوح

سورة النبأ

سورة النازعات

سورة النصر

سورة الناس

حرف الهاء

سورة هود

سورة الهمزة

حرف الواو

سورة الواقعة

حرف الياء

سورة يونس

سورة يوسف

سورة يس

آيات الأحكام

العبادات

المعاملات

القرآن الكريم وعلومه : علوم القرآن : أحكام التلاوة :

الصفات العرضية

المؤلف:  الشيخ علي عبود الطائي

المصدر:  المختصر المفيد لأحكام التجويد

الجزء والصفحة:  ص37-41

2023-09-18

1115

وهي الصفات التي تطرأ على الحروف عند ملاقاتها حروفًا أُخَرَ، فتتغير صفاتها بسبب أحكام التجويد.

التفخيم والترقيق وحروفه:

أولا: التفخيم: هو عبارة عن تسمين الحرف  وتغليظه حتى يمتلئ الفم بصوته وصداه، وحروف التفخيم هي:

أ- حروف الاستعلاء السبعة المجموعة في الكلمات التالية: {خص ضغط  قض}.

ب- حرفا اللام في لفظ الجلالة والراء عند الفتح والضم وحسب حالاتها.

ج- الألف المدية إذا جاءت بعد حروف الاستعلاء، وكذلك تفخم إذا وقعت بعد الراء المفتوحة لأن الراء يشبه حرف الاستعلاء عند الفتح.

ثانياً:الترقيق: وهو تخفيفٌ ونحولٌ يدخل على صوت الحرف فلا يمتلئ الفمّ بصداه ويخرج الحرف نحيفًا، وفي الصفة ضعيفًا .

اللام الساكنة:

لام {أل} التعريف: التي تتحول بها النكرة إلى معرفة، ولها حالتان:

أ- اللام الشمسية: وحروفها أربعة عشر، تجمعها أوائل البيت الشعري الآتي:

طبْ ثمَّ صلْ رحِمًا تفزْ ضفْ ذا نعمِ        دعْ ســوءَ ظـنٍّ زرْ شريفًـا للكرمِ

وسُميت بالشمسية تشبيهًا بلفظ اللام في كلمة {الشمس} وتدغم اللام بغنة عند ملاقاة النون، وتدغم بلا غنة مع باقي الحروف الشمسية مثل {الطّور- الثمرات – الصّابرين - الرّسول - التّين- الضّالين- الذّكر- النّور- الدّين- السّبيل - الظّن- الزّجاجة – الشّمس - الـلّهو}.

ب- اللام القمرية: وحروفها أربعة عشر، تجمعها جملة {إبغِ حجَّكَ وخفْ عقيمَهُ}، وسُميت بالقمرية تشبيهًا لها بلفظ اللام في كلمة {القمر} وتظهر اللام عند ملاقاتها للحروف القمرية، ووجه الإظهار هو بعد مخرج اللام عن مخارج الحروف القمرية مثل: {الأمانة- البائس- الغافلين- الـحميم- الـجنة- الكافرين- الودود- الـخوف- الفقير- العلم- القلم- اليقين- الـمـال- الـهدى}.

أحكام اللام من حيث التفخيم والترقيق:

1-تفخيم اللام: وهو تسمين الحرف وتغليظه عند النطق به، وكما يأتي:

أ- تفخم لام لفظ الجلالة إذا كانت مبدوءًا بها، مثل: {اللهُ لا إلهَ إلا هوَ}.{الله خالق كل شيء}.

ب- إذا سبقها ألف مدية مفتوح ما قبلها، مثل: {أَلا إِلَى الله تَصِيرُ الأمُورُ}.{وعلى الله فليتوكل المتوكلون} .

جـ - إذا سبقها واو مدية مضموم ما قبلها مثل: {ذكرُوا اللهَ}.{إن تنصروا الله }.

د- إذا سبقها فتح أو ضمّ مثل: {قالَ اللهُ - وعدَ اللهُ}.{خزائنُ الله - عذابُ الله}.

2- ترقيق اللام: ترقق لام لفظ الجلالة عند النطق بها في :

أ- إذا كانت مسبوقة بكسر مثل: {صِرَاطِ الله - بِسْمِ الله}.

ب- إذا كانت مسبوقة بتنوين مثل: {قَوْمًا الله - أحدٌ الله}.

جـ - إذا كانت مسبوقة بياء ساكنة مثل: {أَفِي اللهِ شَكٌّ ـ يُنَجِّي الله}.

د- إذا كانت اللام مكسورة مثل: {الْحَمْدُ لله – وَلله الأسماء}. {بل لله الأمر جميعا}.

هـ- إذا جاءت بعد ساكن لالتقاء ساكنين مثل: {قُلِ الله - بَلِ الله - ومن يحاددِ الله - ومن يشاققِ الله}.

ملاحظة: حرف اللام يُرقق في كلّ القرآن، ولا يُفخم إلا في لام لفظ الجلالة فإنّه يُفخم في الحالات المذكورة.

أحكام الراء:

الأصل في الراء التفخيم، والترقيق يحتاج إلى سبب، بعكس اللام لأن الأصل فيها الترقيق، والتفخيم يحتاج إلى سبب.

1-التفخيم: تفخم الراء في الحالات الآتية:

أ- إذا كانت مضمومة أو مفتوحة، مثل: { نَصْـرُ الله - عِشْـرُونَ - نَصَـرَكُمُ - ضَـرَبََ}.

ب- إذا كانت ساكنة قبلها حرف مضموم أو مفتوح، مثل: { كُرْسِيُّهُ - غُرْفَةً - الْقَرْيَةِ - يَرْجِعُونَ}. أوساكنة سكوناً عارضاً للوقف، مثل: {بالنُّذٌرْ- ودُسـُرْ- وسُعُرْ}.

ج- إذا كانت ساكنة وقبلها كسر أصلي وبعدها حرف استعلاء، مثل: {مِرْصَادً - قِرْطَاسٍ}.

د- إذا كانت ساكنة وقبلها حرف ساكن ما عدا الياء، وقبل الساكن حرف مفتوح أو مضموم مثل: {القَدْرْ- خُضْـرْ- بالصبـرْ}.

هـ- إذا كانت ساكنة قبلها كسرعارض موصول، مثل: { أَمِ ارْتَابُوا - لِمَنِ ارْتَضَى}.

2-الترقيق: هو تنحيف وتضعيف صوت الحرف، وترقق الراء في الحالات الآتية:

أ- إذا كانت مكسورة مثل: { أَرِنَا – رِزْقا - معرِضون}.

ب- إذا كانت ساكنة وقبلها كسرٌ أصلي ولم يأتِ بعدها حرف استعلاء، مثل: {شِـرْعة – فِرْعَون -  فاصْبـِرْ إنَّ}.

جـ- إذا كانت ساكنة سكونًا عارضًا للوقف وقبلها ياء مدية، مثل: {خبيـر- بصيـر-  قدير}.

هـ- إذا كانت ساكنة سكونًا عارضًا وقبلها ساكن ما عدا الياء وقبل الساكن مكسور، مثل: {الذِّكْرْ- سِحْرْ- بِكْرْ}.

جواز الوجهين {الترقيق والتفخيم} لحرف الراء عند الوقف في الحالات الآتية:

1- إذا كانت ساكنة بعد كسر أصلي وبعدها حرف استعلاء مكسور، مثل: {فِرْقٍ}.

2- إذا كانت ساكنة للوقف بعد حرف استعلاء ساكن مكسور ما قبله، مثل: {مِصْـر- القِطْرِ}.عند الوقف فقط.

3ـ إذا كانت ساكنة سكوناً عارضاً وقبلها حرف ساكن وقبله حرف مفتوح وبعدها حرف ياء محذوفة مثل: {يَسْـرِ- أسْـرِ}.

أحكام الإدغام وأنواعه:

الإدغام في التجويد وعلم القراءة : هو إدخال الحرف الساكن الأول في الحرف الثاني المتحرك، بحيث يصيران حرفاً واحداً مشدداً وهو على نوعين:

- الإدغام الصغير: يكون فيه الحرف الأول ساكنًا {المدغم} والثاني متحركًا {المدغم فيه}، بحيث يتحول الحرف الأول من جنس الثاني، مثل {الإدغام المتجانس - والمتقارب – والمتماثل}.

- الإدغام الكبير: يلاحظ من خلال الرسم القرآني، عند القراءة مثل: {أَتُحَاجُّونِّي} وأصلها: {أتحاججونني} و: { تَأْمَنَّا }، أصلها: {تأمننا} و: {مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي} وأصلها: {مامكنني فيه ربي}، وهو إلتقاء حرف متحرك بآخر متحرك يماثله صفة ومخرجًا فيسكن الأول للإدغام ويُدغم  في الثاني بحيث يصيران حرفاً واحداً مشدداً، وكثيرٌ منه برواية السوسي عن أبو عمر البصري.