المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية
Untitled Document
أبحث في الأخبار


محافظُ المثنّى: إنجازُ العتبة العبّاسية المقدّسة بنايةَ علاج المصابين بكورونا بعثَ رسالة اطمئنانٍ لأهالي المحافظة


  

69       01:14 صباحاً       التاريخ: 4 / 8 / 2020              المصدر: alkafeel.net
أكّد محافظُ المثنّى الأستاذ أحمد منفي أنّ حلمَ المحافظة بإنجاز بنايةٍ لعلاج وإنعاش المصابين بكورونا، قد حقّقته ملاكاتُ العتبة العبّاسية المقدّسة، إذ ستُسهم هذه البناية في زيادة السعة السريريّة لاستقبال الحالات المصابة بالوباء، وستدعم جهود دائرة صحّة المحافظة وملاكاتها الطبّية، وقد بعثتْ رسالةَ اطمئنانٍ لأهالي المحافظة في ظلّ هذه الظروف.
جاء ذلك خلال تكريمه فريقَ العمل التابع لقسم الصيانة والإنشاءات الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، المكلَّف بإنجاز بناية الحياة السادسة التي شارفت أعمالُها على الانتهاء، وذلك في ديوان المحافظة.
وأضاف: "أقدّم شكري وتقديري نيابةً عن أبناء محافظة المثنّى للعتبة العبّاسية المقدّسة وملاكاتها العاملة بهذا المشروع، الذي وصل لهذه المرحلة المتقدّمة من العمل في فترةٍ قصيرة وبمواصفاتٍ ذي جودةٍ عالية، ممّا زاد من اطمئنان دائرة الصحّة في المحافظة إذا ما استجدّ جديد -لاسمح الله-، فهذه البنايةُ ستُشكّل إضافةً لمنشآتنا الصحّية، وهذا ليس بغريبٍ على العتبة العبّاسية المقدّسة فإنّ لها بصماتٍ في محافظاتٍ عديدة، وشيءٌ جميل أن نرى مثل هكذا مشاريع تُنفّذ بخبراتٍ وأيادٍ عراقيّة متحدّين كلّ الظروف ويتحلّون بالمعنويات والإرادة".
من جانبه أوضح المهندس سمير عبّاس رئيسُ قسم الصيانة والإنشاءات الهندسيّة الذي كان حاضراً في هذا اللقاء التكريميّ: "أنّ هذا التكريم جاء لما بذلته ملاكاتُ قسمنا من جهودٍ استثنائيّة لأجل إنجاز هذا المشروع، ضمن ما هو مخطّطٌ له زمنيّاً وتبعاً للمواصفات الفنّية والطبّية الخاصّة به، وهذا هو دأبُ هذه الملاكات سواءً في هذا المشروع أو في المشاريع التي نفّذتها سابقاً أو التي تُنفّذ حاليّاً، ومن ضمنها هذه البناية التي شارفت على الانتهاء وستدخل الخدمة خلال الأيّام القليلة المُقبِلة، وقد أشاد المحافظ بهذه الجهود وأثنى عليها".
يُذكر أنّ إنشاء هذا المشروع يأتي من أجل المساهمة في تعزيز الإجراءات الوقائيّة لمكافحة فايروس كورونا، وزيادة القدرة الاستيعابيّة لمستشفى الحسين(عليه السلام) التعليميّ في محافظة المثنّى، ويُقام على مساحةٍ تُقدّر بـ(3500) مترٍ مربّع تضمّ (114) غرفةً مفردة بنظام (السويت)، وستكون وفق المخطّطات المصادَق عليها من الجهات المستفيدة وضمن المواصفات الطبّية المطلوبة.


Untitled Document
ابراهيم امين مؤمن
دولة الآلهة «مقطع من رواية أبواق إسرافيل»
تاج الدين الموسوي
الفيزياء الطبية: تقنية الليزر
حيدر حسين سويري
لا تحتضن مَنْ ليس مِنْ جنسك
حسن عبد الهادي اللامي
أيُّ جَمالٍ هوَ المطلوبُ في اختيارِ الزَّوجِ؟
حسن الهاشمي
ومضات اجتماعية... كيف تجتر مودة الناس الى نفسك؟ (3)
حسن عبد الهادي اللامي
أهميّةُ التشاورِ في صُنعِ القَرار
اسعد عبدالله عبدعلي
أهمية ملاحقة أثرياء الباطل
ضياء العراقي ابو عبد الرحمن
من قتل الإمام الحسين عليه السلام ؟ وهل يعقل أن الشيعة...
صلاح هاشم
موانع التجلّط
حسن عبد الهادي اللامي
السَّعادةُ في الحياةِ الزّوجيةِ بينَ الأحلامِ...
عبد الخالق الفلاح
الحزن .. تعبير عن مشاعر الألم بعد الفقدان
عمار الكرعاوي
فلكنة المطاط المستخدم في الإطارات
حسن عبد الهادي اللامي
التأثير السلبي للخلافات الزوجية على المجتمع
عبد الخالق الفلاح
الصناعة العراقية حضور الفساد وغياب الرؤيا