English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
الفقه الاسلامي واصوله
عدد المواضيع في القسم ( 6840) موضوعاً
المسائل الفقهية
علم اصول الفقه
القواعد الفقهية
المصطلحات الفقهية
الفقه المقارن
السيرة النبوية

التاريخ: 6 / آذار / 2015 م 1776
التاريخ: 29 / تموز / 2015 م 1922
التاريخ: 2 / 4 / 2017 1447
التاريخ: 12 / 10 / 2017 1260
مقالات عقائدية

التاريخ: 3 / 12 / 2015 2664
التاريخ: 6 / آيار / 2015 م 2772
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 2876
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 3006
قسمة الغنيمة‌  
  
87   09:55 صباحاً   التاريخ: 12 / 9 / 2016
المؤلف : المحقق الحلي نجم الدين جعفر بن الحسن
الكتاب أو المصدر : شرائع الاسلام في مسائل الحلال والحرام
الجزء والصفحة : ج1. ص.294- 298


أقرأ أيضاً
التاريخ: 12 / 9 / 2016 88
التاريخ: 24 / 9 / 2018 105
التاريخ: 12 / 9 / 2016 88
التاريخ: 12 / 9 / 2018 136

يجب أن يبدأ بما شرطه الإمام كالجعائل والسلب إذا شرط للقاتل ولو لم يشرط لم يختص به.

ثم بما يحتاج إليه من النفقة مدة بقائها حتى تقسم كأجرة الحافظ والراعي والناقل.

وبما يرضخه للنساء والعبيد والكفار إن قاتلوا بإذن الإمام فإنه لا سهم للثلاثة.

ثم يخرج الخمس وقيل بل يخرج الخمس مقدما عملا بالآية (1) والأول أشبه.

ثم تقسم أربعة أخماس بين المقاتلة ومن حضر القتال ولو لم يقاتل حتى الطفل ولو ولد بعد الحيازة وقبل القسمة وكذا من اتصل بالمقاتلة من المدد ولو بعد الحيازة وقبل القسمة.

ثم يعطى الراجل سهما والفارس سهمين وقيل ثلاثة والأول أظهر.

ومن كان له فرسان فصاعدا أسهم لفرسين دون ما زاد وكذا الحكم لو قاتلوا في السفن وإن استغنوا عن الخيل.

ولا يسهم للإبل والبغال والحمير وإنما يسهم للخيل وإن لم تكن عرابا ولا يسهم من الخيل للقحم والرازح والضرع لعدم الانتفاع بها في الحرب وقيل يسهم مراعاة للاسم وهو حسن.

ولا يسهم لل‍مغصوب إذا كان صاحبه غائبا ولو كان صاحبه حاضرا كان لصاحبه سهمه ويسهم للمستأجر والمستعار.

ويكون السهم للمقاتل والاعتبار بكونه فارسا عند حيازة الغنيمة لا بدخوله المعركة.

والجيش يشارك السرية في غنيمتها إذا صدرت عنه وكذا لو خرج منه سريتان.

أما لو خرج جيشان من البلد إلى جهتين لم يشرك أحدهما الآخر وكذا لو خرجت السرية من جملة عسكر البلد لم يشركها العسكر لأنه ليس بمجاهد.

ويكره تأخير قسمة الغنيمة في دار الحرب إلا لعذر.

وكذا يكره إقامة الحدود فيها.

مسائل أربع :

الأولى : المرصد للجهاد لا يملك رزقه من بيت المال إلا بقبضه فإن حل وقت العطاء ثم مات كان لوارثه المطالبة به وفيه تردد.

الثانية : قيل ليس للأعراب من الغنيمة شي‌ء وإن قاتلوا مع المهاجرين بل يرضخ لهم ونعني بهم من أظهر الإسلام ولم يصفه وصولح على إعفائه عن المهاجرة وترك النصيب.

الثالثة : لا يستحق أحد سلبا ولا نفلا في بدأة ولا رجعة إلا أن يشرط له الإمام.

الرابعة : الحربي لا يملك مال المسلم بالاستغنام ولو غنم المشركون أموال المسلمين وذراريهم ثم ارتجعوها فالأحرار لا سبيل عليهم أما الأموال والعبيد فلأربابها قبل القسمة ولو عرفت بعد القسمة ف‍لأربابها القيمة من بيت المال (وفي رواية : تعاد على أربابها بالقيمة) والوجه إعادتها على المالك ويرجع الغانم بقيمتها على الإمام مع تفرق الغانمين‌ .

_____________

(1) الآيه هي قوله تعالى : {وَاعْلَمُوا أَنَّمَا غَنِمْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَأَنَّ لِلَّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ} [الأنفال: 41] .

سؤال وجواب

التاريخ: 28 / أيلول / 2015 م 13415
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 13169
التاريخ: 8 / 12 / 2015 11654
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 13460
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 13403
هل تعلم

التاريخ: 25 / 11 / 2015 3375
التاريخ: 26 / 11 / 2015 3453
التاريخ: 17 / 7 / 2016 3309
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 6616

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .