المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الزراعة
عدد المواضيع في هذا القسم 6706 موضوعاً
الفاكهة والاشجار المثمرة
المحاصيل
نباتات الزينة والنباتات الطبية والعطرية
الحشرات النافعة
تقنيات زراعية
التصنيع الزراعي
الانتاج الحيواني
آفات وامراض النبات وطرق مكافحتها

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



ادوات حصاد وفرز العسل  
  
63   12:01 صباحاً   التاريخ: 12 / 7 / 2020
المؤلف : م. محمد محمد كذلك
الكتاب أو المصدر : المرجع الشامل في تربية النحل والملكات وإنتاج العسل (2018)
الجزء والصفحة : ص 83-86
القسم : الزراعة / الحشرات النافعة / النحل / نحل العسل /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 2 / 6 / 2016 605
التاريخ: 7 / 6 / 2016 2522
التاريخ: 6 / 6 / 2016 1333
التاريخ: 7 / 6 / 2016 622

صارف النحل

عبارة عن قطعة من المعدن بها فتحة وسطية يدخل منها النحل ويمر بين زنبركين وينزل إلى صندوق التربية ويقفل الزنبرك بعد مرور كل نحلة ولا يستطيع النحل الرجوع مرة ثانية، ويوضع في فتحة الغطاء الداخلي الذي يوضع بين صندوق التربية والعاسلات لصرف النحل منها إلى صندوق التربية وقت حصاد العسل.

مدية الكشط

تستعمل في كشط الغطاء الشمعي المغطى للعيون السداسية المملوءة بالعسل بعد تسخينها، وهي على أنواع كثيرة ، مثل:

مدية كشط بنجهام: مدية ذات حدين، طرفها مدبب منحن قليلا حتى يمكن إزالة الأغطية الشمعية الموجودة بحواف القرص، والمجاورة للإطار الخشبي، وهي تسخن قبل استعمالها بوضع نصلها في ماء يغلي.

مدية كشط تسخن بالبخار: تشبه المدية السابقة إلا أنها مجوفة ولها فتحتان بجوار يدها ، إحداهما لدخول البخار والأخرى لخروج البخار الزائد، ويولد البخار في وعاء من المعدن به ماء ، يوضع على موقد فيخرج البخار خلال خرطوم إلى فتحة دخول البخار الموجودة في المدية ويخرج البخار الزائد من الفتحة الخاصة بذلك خلال خرطوم يوضع في إناء لاستقبال البخار العادم.

مدية كشط تسخن بالكهرباء: تشبه المدية السابقة، لكنها تسخن بالكهرباء بدلا من الماء المغلي أو البخار.

منضدة كشط وصهر الأغطية الشمعية:

تستعمل لارتكاز الإطارات عليها عند كشط الأغطية الشمعية من على الأقراص، وهي مبطنة من الداخل بالزنك ولها حزان، أحدهما لارتكاز الإطارات وقت الكشط، والآخر لوضع الإطارات التي تم كشطها، وتحت الجزء الأول سلك لتصفية العسل من الأغطية الشمعية حيث يمرر ثقب موجود بالقاع إلى إناء خاص.

وعاء كشط للإطارات، يستخدم بديلا لمنضدة الكشط، حيث تسمح الشبكة السلكية في أسفل بحجز العسل القليل الذي قد يسقط

فراز العسل:

تستعمل هذه الآلة لفرز العسل من الأقراص الشمعية بعد كشط الأغطية الشمعية، ويعمل الجهاز بنظرية الطرد المركزي، حيث يطرد العسل من العيون السداسية فيتساقط على قاع الفراز، ويجمع من فتحة أسفل الفراز. ومن الفراز أنواع، منها:

الفراز ذو الأقراص، ومنه: فراز لفرز قرصين أو ثلاثة من ناحية واحدة، ثم يرفع الإطار وتفرز الجهة الأخرى.

فراز يفرز قرصين أو أربعة وأحيانا ثمانية، وفيه توضع الأقراص في قفص مواجه لجدار الفراز، وعند فرز الأوجه المواجهة للجدار. يقلب القفص بحركة بسيطة باليد حيث تدور على محور وتواجه الأوجه الأخرى جدار الفراز وتفرز دون الحاجة إلى رفع الأقراص.

الفراز المحوري:

يتسع هذا الفراز لثمانية أقراص، توضع في أقفاص دائرية، وفيه يدور كل قرص حول نفسه على محور أثناء دوران الثمانية أقراص داخل الفرار حول المركز فيطرد العسل من وجهي القرض بمجرد وقوع أحدهما أثناء دورانه حول نفسه في مواجهة جدار الفراز.

الفراز الشعاعي:

هذا الفراز عبارة عن: أسطوانة كبيرة داخلها أسطوانة مثقبة توضع فيها الإطارات موازية لأقطار الدائرة، وقمة الإطار للخارج موازية لجدار الفراز، ويدار الفراز موتور كهربي، فتدور الأسطوانة المثقبة وداخلها الإطارات، فيفرز الوجهين معا ويتساقط على الأسطوانة المثقبة الداخلية فيصفي أثناء مروره منها إلى الأسطوانة الخارجية ، ومن هذه الفرازات ما يسع 20، 30، 40 ، 50 إطارا.

المنضج:

المنضج عبارة عن: وعاء كبير أسطواني الشكل مصنوع من الصفيح غير القابل للصدأ أو من الزنك، وله صنبوران من أسفل، يوضع فوقه وعاء آخر به مصفتان، العلوية منهما ثقوبها واسعة نوعا، والثانية ثقوبها ضيقة، وعند استعمالها يوضع تحت المصفاة السفلية قطعة مزدوجة من قماش الموسيلين المستعمل في تصفية العسل والتخلص من فقاقيع الهواء وفتات الشمع الصغيرة التي تطفو على سطح العسل على شكل ريم أبيض بعد حفظه في المنضج لمدة يوم أو يومين، وتعبأ الأواني من الصنبور السفلي.




الإنتاج الحيواني هو عبارة عن استغلال الحيوانات الزراعية ورعايتها من جميع الجوانب رعاية علمية صحيحة وذلك بهدف الحصول على أعلى إنتاجية يمكن الوصول إليها وذلك بأقل التكاليف, والانتاج الحيواني يشمل كل ما نحصل عليه من الحيوانات المزرعية من ( لحم ، لبن ، صوف ، جلد ، شعر ، وبر ، سماد) بالإضافة إلى استخدام بعض الحيوانات في العمل.ويشمل مجال الإنتاج الحيواني كل من الحيوانات التالية: الأبقـار Cattle والجاموس و غيرها .



الاستزراع السمكي هو تربية الأسماك بأنواعها المختلفة سواء أسماك المياه المالحة أو العذبة والتي تستخدم كغذاء للإنسان تحت ظروف محكمة وتحت سيطرة الإنسان، وفي مساحات معينة سواء أحواض تربية أو أقفاص، بقصد تطوير الإنتاج وتثبيت ملكية المزارع للمنتجات. يعتبر مجال الاستزراع السمكي من أنشطة القطاعات المنتجة للغذاء في العالم خلال العقدين الأخيرين، ولذا فإن الاستزراع السمكي يعتبر أحد أهم الحلول لمواجهة مشكلة نقص الغذاء التي تهدد العالم خاصة الدول النامية ذات الموارد المحدودة حيث يوفر مصدراً بروتينياً ذا قيمة غذائية عالية ورخيص نسبياً مقارنة مع مصادر بروتينية أخرى.



الحشرات النافعة هي الحشرات التي تقدم خدمات قيمة للإنسان ولبقية الاحياء كإنتاج المواد الغذائية والتجارية والصناعية ومنها ما يقوم بتلقيح النباتات وكذلك القضاء على الكائنات والمواد الضارة. وتشمل الحشرات النافعة النحل والزنابير والذباب والفراشات والعثّات وما يلحق بها من ملقِّحات النباتات.ومن اهم الحشرات النافعة نحل العسل التي تنتج المواد الغذائية وكذلك تعتبر من احسن الحشرات الملقحة للنباتات, حيث تعتمد العديد من اشجار الفاكهة والخضروات على الحشرات الملقِّحة لإنتاج الثمار. وكذلك دودة الحريري التي تقوم بإنتاج الحرير الطبيعي.




صدر حديثا عن مركز تراث سامراء كتاب ((رسالة في كرامات السيد المجدد الشيرازي (قدس سره))
بمناسبة عيد الاضحى المبارك...مدير الوقف السني في سامراء يتشرف بزيارة مرقد الامامين العسكريين "عليهما...
تزامنا مع حلول عيد الاضحى المبارك...العتبة العسكرية المقدسة توزع وجبة جديدة من السلات الغذائية لمستحقيها...
مكتب سماحة السيد السيستاني (دام ظلّه) في النجف الأشرف يجيب على استفتاء حول مراسم عزاء الامام الحسين (عليه...