الاخبار

اخبار الساحة الاسلامية
أخبار العلوم و التكنولوجيا
الاخبار الصحية

علماء آثار يكتشفون بالمغرب حليّاً تعد الأقدم في تاريخ البشرية

05:09 PM

23 / 11 / 2021

102

    المصدر : DW

عثر علماء في مغارة تدعى بيزمون قرب مدينة الصويرة بالمغرب على ما يُعتقد أنها أقدم قطع حلي في العالم ويقدر عمرها بما بين 142 ألف و150 ألف عام. وسبق أن عثر على حلي مشابهة في مناطق أخرى لكن تعود إلى فترات زمنية أحدث.

اكتشف فريق دولي من علماء الآثار حليّاً مصنوعة من قواقع بحرية في المغرب يعتبرونها الأقدم في تاريخ البشرية إذ يعود أصلها إلى نحو 150 ألف عام، وفق ما أوضح عضو في هذا الفريق الخميس (18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021) بالعاصمة الرباط.

وقال الباحث الأيركيولوجي عبد الجليل بوزوكار في مؤتمر صحافي لوزارة الثقافة المغربية إن هذه القطع الأثرية التي اكتشفت في مغارة تدعى بيزمون قرب  مدينة الصويرة (جنوب غرب)، "هي أقدم قطع حلي في العالم ويقدر عمرها بما بين 142 ألف و150 ألف عام".

تكمن "الأهمية البالغة" لهذا الاكتشاف في كونه يطرح "احتمال بروز لغة للتواصل بين أفراد هذه المجموعة البشرية أو أفراد خارجها قبل 150 ألف عام" وفق بوزوكار، العضو في فريق يضم باحثين من  معهد علوم الأركيولوجيا بالمغرب وجامعة أريزونا بالولايات المتحدة وإيكس آن بروفانس بفرنسا.

وأوضح الباحث أن حليّاً مشابهة تماما سبق أن عثر عليها في الجزائر (تعود إلى 35 ألف عام) وجنوب إفريقيا (75 ألف عام) وإسرائيل (135 ألف عام)، مشيرا إلى أن "هؤلاء الناس بحثوا عن النوع نفسه من القواقع البحرية رغم وجود أنواع عدة أخرى".

وأضاف "يعني ذلك أن كل هؤلاء الناس تقاسموا شيئا ما (...) وثمة تالياً سؤال مشروع يطرح حول ما إذا كانت هذه الحلي تشير إلى بروز لغة ما هنا أو في مكان آخر"، لافتا إلى أن "تقاسم الرموز يتم عبر لغة بعكس تقاسم الأدوات الذي يمكن أن يتم عبر المحاكاة".

وذكر بأن المغرب يضم أيضا واحدا من أقدم الآثار للإنسان العاقل. وقدر الباحثون المسافة التي كانت تفصل بين مغارة "بيزمون" وساحل المحيط الأطلسي قبل 150 ألف عام بنحو 50 كيلومتراً. في أواخر أيلول/سبتمبر اكتشف فريق دولي من الباحثين أدوات من العظام كانت تُستخدم في صنع الملابس قبل 120 ألف سنة داخل كهف قرب الرباط، واعتبر أقدم اكتشاف من نوعه على الإطلاق.

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار - صاحِبُ السُّلطانِ كَراكبِ الأسدِ يُغبَطُ بموقعِهِ وهو أعلمُ بموضعِهِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. عَجِبْتُ لِلْمُتَكَبِّرِ الَّذِي كَانَ بِالْأَمْسِ نُطْفَةً، وَيَكُونُ غَداً جِيفَةً

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. عَجِبْتُ لِـمَن يقنطُ ومعَهُ الاستغفارُ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. طُوبى لـِمَن ذَلَّ في نفسِهِ، وطابَ كسبُهُ، وصَلُحَتْ سريرتُهُ، وحَسُنَتْ خليقَتُهُ، وأنفقَ الفضلَ مِن مالِهِ، وأمسكَ الفضلَ مِن لسانِهِ، وعزَلَ عنِ الناسِ شرَّهُ، ووسِعَتْهُ السُّنةُ، ولم يُنسبْ إلى البِدْعةِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. طُوبى لـِمَن ذكرَ المَعَادَ، وعَمِلَ للحِسابِ، وقَنِعَ بالكفافِ، ورَضِيَ عَنِ اللهِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. العِلمُ عِلمانِ: مطبوعٌ ومَسموعٌ، ولا ينفَعُ المسموعُ إذا لم يكُنِ المطبوعُ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. (الصَّدقةُ دواءٌ مُنجِحٌ، وأعمالُ العبادِ في عاجِلِهم نُصبُ أعيُنِهِم في آجلِهِم)

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..(صِحَّةُ الجَسدِ مِن قلّةِ الحَسَدِ)

التعددية الدينية (Pluralism) من الأسباب والعوامل إلى الأدلة والنقود ..(قراءة في سيرورتها من المسيحية إلى الإسلام)

لأجلِ حياةٍ طيّبةٍ

عمرو بن العاص داهية العرب الذي باع دينه بدنياه

عليٌّ عليه السلام مؤذّن يوم القيامة

قصّة وعِبرة(الحسنان يعلمان رجلاً لا يحسن الوضوء)

إن المتقين في جنات ونهر* في مقعد صدق عند مليك مقتدر

وَأَنْ لَوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لأَسْقَيْنَاهُمْ مَاءً غَدَقًا

قال تعالى (فَقَالَ الْمَلَأُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن قَوْمِهِ مَا نَرَاكَ إِلَّا بَشَرًا مِّثْلَنَا وَمَا نَرَاكَ اتَّبَعَكَ إِلَّا الَّذِينَ هُمْ أَرَاذِلُنَا بَادِيَ الرَّأْيِ)

جاءَ في كتابِ (عقائدِ الإماميةِ) للعلامّةِ الشيخ مُحمّد رضا المُظفَّر(عقيدتُنا في مُعجِزة الأنبياء).

ألقُ عليٍّ في ثباته على المبدأ ونبذه الوصولية والتزلّف

استثمار الإمكانيات الشخصيّة

أصلِحْ بينَ والديكَ المتخاصِمَين

ما بَالنا نــــــــــــكرهُ الموتَ؟

كيفَ تُحقِّقُ طُموحاتِكَ؟

هَل تعتذِرُ لزَوجَتِكَ؟

ماذا تعرفينَ عَن أهميّةِ الرَّضاعَةِ وأجرِها؟

شروطُ النّجاحِ الوَظيفيّ

طِفلُكَ ما بينَ أصدقاءِ الواقِعِ والعالمِ الرقميّ

السَّفَرُ يمنَحُكَ خمسَ فَوائد

هل الطاقة النووية نظيفة ؟.. إليكم هذه الحقائق!

علماء آثار يكتشفون بالمغرب حليّاً تعد الأقدم في تاريخ البشرية

جسيم كامو أوليوا .. هل أصبح للأرض قمر جديد ؟

علماء الفلك ربما اكتشفوا وجود الحلقة المفقودة لثقب أسود نادر لدى أقرب جيراننا

الصين تكشف عن قاتلة X6 المتطورة!

الصين تلفت الأنظار مجددا بمركبة متطورة وعصرية

مايكروسوفت تعلن عن أحد أصغر الحواسب بمواصفات مميزة

ساعة ذكية تبرز بقوة في عالم الإلكترونيات

Infinix تطرح هاتف أندرويد منافس بسعر 70 يورو!

طبيبة روسية لأمراض الأعصاب تتحدث عن علاقة كوفيد بالشخير

علامة تحذيرية لسرطان خطير كأن بها حياء تظهر في الظلام قبل التشخيص بسنوات!

اكتشاف في القلب يبدو أنه يمثل أهمية كبيرة لحياتنا!

ماذا يحدث للجسم عند تناول البذور؟

خبيرة تغذية تحذر من خطورة اللوز

لقاح المناعة الخلوية المضاد لـ كوفيد-19 يجتاز المرحلة الأولى

علماء روس يكتشفون طريقة لتعويض نقص الزنك في الجسم

باحث مصري يستخدم الفيروسات في علاج الأورام السرطانية

المكمل الغذائي رقم 1 لدعم المناعة ليس فيتامين د

استئنافُ العمل ببرنامج (في كلّ بيتٍ مُنقِذ)

مراحل هامّة تصل إليها أعمالُ شبّاك مرقد السيّدة زينب (عليها السلام)، تعرّف عليها

استئناف المحفل القرآني الخاص بــ (الختمة المفسرة) في رحاب مرقد المولى أمير المؤمنين (عليه السلام)

الأمين العام للعتبة العلوية يستقبل الأمين العام للعتبة العسكرية المقدسة

اكثر من نصف مليار.. مكتب ممثلية المرجعية في كربلاء يكشف عن حجم الانفاق خلال محرم وصفر كمساعدات للعوائل المتعففة والايتام وشراء الادوية

بالفيديو: اسطول خدمي ينطلق من جوار مرقد الامام الحسين الى مرقد العسكريين (ع) في سامراء لخدمة الزائرين

وفد العتبة الكاظمية المقدسة يحضر مناقشة رسالة الماجستير الموسومة (حروف المعاني في كتاب الإمامين الجوادين "عليهما السلام")

شباك ضريح الإمامين "عليهما السلام" يشهد أعمال تأهيل وصيانة سقف الضريح الطاهر

الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة تكرم ممثلي مواكب العتبات المقدسة والهيئات التطوعية المشاركة في...

ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

رمز الامان : 8110