جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 17 / 5 / 2017 396
التاريخ: 10 / 10 / 2017 211
التاريخ: 19 / 10 / 2015 674
التاريخ: 7 / 4 / 2016 536
مقالات عقائدية

التاريخ: 17 / 12 / 2015 938
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1008
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1308
التاريخ: 7 / تشرين الاول / 2014 م 1104
مكانة الكاظم (عليه السلام) الاجتماعية وتوقير الرشيد له  
  
683   01:59 مساءً   التاريخ: 15 / آيار / 2015 م
المؤلف : الشيخ عباس القمي
الكتاب أو المصدر : منتهى الآمال في تواريخ النبي والآل
الجزء والصفحة : ج2,ص250-251.

روى الشيخ الصدوق في العيون عن سفيان بن نزار انّه قال: كنت يوما على رأس المأمون فقال: أتدرون من علّمني التشيع، فقال القوم جميعا: لا و اللّه ما نعلم، قال: علّمنيه الرشيد، قيل له: و كيف ذلك و الرشيد كان يقتل أهل هذا البيت؟ قال: كان يقتلهم على الملك لانّ الملك عقيم‏  و لقد حججت معه سنة فلمّا صار إلى المدينة تقدّم إلى حجّابه، و قال: لا يدخلنّ عليّ رجل من اهل المدينة و مكة من أبناء المهاجرين و الأنصار و بني هاشم و سائر بطون قريش الّا نسب نفسه ؛ فكان الرجل إذا دخل عليه قال: أنا فلان بن فلان، حتى ينتهي إلى جدّه من هاشميّ أو قرشيّ أو مهاجريّ أو أنصاريّ فيصله من المال بخمسة آلاف درهم و ما دونها إلى مائتي دينار على قدر شرفه و هجرة آبائه، فأنا ذات يوم واقف إذ دخل الفضل بن الربيع، فقال: يا أمير المؤمنين على الباب رجل زعم انّه موسى بن جعفر بن محمد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب ؛ فأقبل علينا و نحن قيام على رأسه و الأمين و المؤتمن و سائر القوّاد، فقال: احفظوا على‏ أنفسكم ثم قال لآذنه: ائذن له و لا ينزل الّا على بساطي، فأنا كذلك إذ دخل شيخ مسخّد  قد انهكته العبادة، كأنّه شنّ بال قد كلم‏  السجود وجهه و أنفه، فلمّا رأى الرشيد رمى بنفسه عن حمار كان راكبه، فصاح الرشيد: لا و اللّه الّا على بساطي، فمنعه الحجّاب من الترجّل و نظرنا إليه بأجمعنا بالإجلال و الإعظام ؛ فما زال يسير على حماره حتى سار إلى البساط و الحجّاب و القوّاد محدقون به، فنزل، فقام إليه الرشيد و استقبله إلى آخر البساط و قبّل وجهه و عينيه و أخذ بيده حتى صيّره في صدر المجلس و أجلسه معه فيه، و جعل يحدّثه و يقبل بوجهه عليه و يسأله عن أحواله، ثم قال له: يا أبا الحسن ما عليك من العيال؟ فقال: يزيدون على الخمسمائة، قال: أولاد كلّهم؟ قال: لا أكثرهم موالي و حشم، فامّا الولد في نيّف و ثلاثون، الذكران منهم كذا و النسوان منهم كذا .

قال: فلم لا تزوّج النسوان من بني عمومتهنّ و اكفائهنّ؟ قال: اليد تقصر عن ذلك، قال: فما حال الضيعة؟ قال: تعطي في وقت و تمنع في آخر، قال: فهل عليك دين؟ قال: نعم، قال: كم؟ قال: نحوا من عشرة آلاف دينار، فقال الرشيد: يا بن عمّ أنا أعطيك من المال ما تزوّج به الذكران و النسوان و تقضي الدين و تعمّر الضياع، فقال له: وصلتك رحم يا بن عم‏ ، و شكر اللّه لك هذه النّية الجميلة و الرحم ماسّة، و القرابة واشجة  و النسب واحد، و العباس عمّ النبي (صلى الله عليه واله) و صنو أبيه و عمّ عليّ بن أبي طالب (عليه السلام) و صنو أبيه، و ما أبعدك اللّه من أن تفعل ذلك و قد بسط يدك، و اكرم عنصرك و اعلى محتدك‏ .

فقال: افعل ذلك يا أبا الحسن و كرامة، فقال: يا أمير المؤمنين انّ اللّه عز و جل قد فرض‏ على ولاة عهده أن ينعشوا  فقراء الامة، و يقضوا عن الغارمين، و يؤدّوا عن المثقل، و يكسوا العاري، و يحسنوا إلى العاني‏  و أنت أولى من يفعل ذلك، فقال: أفعل يا أبا الحسن ؛ ثم قام، فقام الرشيد لقيامه، و قبّل عينيه و وجهه، ثم أقبل عليّ و على الأمين و المؤتمن فقال: يا عبد اللّه و يا محمد و يا ابراهيم امشوا بين يدي عمّكم و سيّدكم، خذوا بركابه، و سوّوا عليه ثيابه، و شيّعوه إلى منزله ؛ فأقبل أبو الحسن موسى بن جعفر سرّا بيني و بينه، فبشّرني بالخلافة و قال لي: إذا ملكت هذا الأمر فأحسن إلى ولدي، ثم انصرفنا و كنت اجرأ ولد أبي عليه، فلمّا خلا المجلس قلت: يا أمير المؤمنين من هذا الرجل الذي قد عظّمته و أجللته و قمت من مجلسك إليه فاستقبلته و أقعدته في صدر المجلس و جلست دونه، ثمّ أمرتنا بأخذ الركاب له ؟

قال: هذا امام الناس و حجة اللّه على خلقه و خليفته على عباده، فقلت: يا أمير المؤمنين أو ليست هذه الصفات كلّها لك و فيك؟ فقال: أنا إمام الجماعة في الظاهر و الغلبة و القهر، و موسى بن جعفر امام حق، و اللّه يا بنيّ انّه لأحقّ بمقام رسول اللّه (صلى الله عليه واله) منّي و من الخلق جميعا، و و اللّه لو نازعتني هذا الأمر لأخذت الذي فيه عيناك، فانّ الملك عقيم ؛ فلمّا أراد الرحيل من المدينة إلى مكة أمر بصرّة سوداء فيها مائتا دينار ثمّ أقبل على الفضل بن الربيع فقال له: اذهب بهذه إلى موسى بن جعفر و قل له: يقول لك أمير المؤمنين نحن في ضيقة و سيأتيك برّنا بعد هذا الوقت فقمت في صدره فقلت: يا أمير المؤمنين تعطي أبناء المهاجرين و الأنصار و سائر قريش و بني هاشم، و من لا يعرف حسبه و نسبه خمسة آلاف دينار إلى ما دونها و تعطي موسى بن جعفر و قد أعظمته و أجللته مائتي دينار؟ أخسّ عطيّة أعطيتها أحدا من الناس .

فقال: اسكت لا أمّ لك فانّي لو أعطيت هذا ما ضمنته له ما كنت آمنه أن يضرب وجهي‏ غدا بمائة ألف سيف من شيعته و مواليه، و فقر هذا و أهل بيته أسلم لي و لكم من بسط أيديهم و أعينهم .

سؤال وجواب

التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 2621
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3259
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3118
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2924
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2172
شبهات وردود

التاريخ: 13 / 12 / 2015 1478
التاريخ: 23 / تشرين الثاني / 2014 1497
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1742
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3082
هل تعلم

التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1524
التاريخ: 21 / 7 / 2016 1001
التاريخ: 14 / تشرين الثاني / 2014 1091
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1176

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .