x

هدف البحث

بحث في العناوين

بحث في المحتوى

بحث في اسماء الكتب

بحث في اسماء المؤلفين

اختر القسم

القرآن الكريم
الفقه واصوله
العقائد الاسلامية
سيرة الرسول وآله
علم الرجال والحديث
الأخلاق والأدعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الجغرافية
الادارة والاقتصاد
القانون
الزراعة
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الهندسة المدنية
الأعلام
اللغة الأنكليزية

موافق

الاخبار

اخبار الساحة الاسلامية

أخبار العتبة العلوية المقدسة

أخبار العتبة الحسينية المقدسة

أخبار العتبة الكاظمية المقدسة

أخبار العتبة العسكرية المقدسة

أخبار العتبة العباسية المقدسة

أخبار العلوم و التكنولوجيا

الاخبار الصحية

الاخبار الاقتصادية

الولايات المتحدة.. التحقيق في حوادث غير مبررة تورطت بها سيارات ذاتية القيادة

المصدر:   arabic.rt.

02:03 صباحاً

2024-06-12

593

تحقق الحكومة الأمريكية في تكنولوجيا سيارات الأجرة ذاتية القيادة (Zoox)، التابعة لشركة أمازون، بعد توقف اثنتين منها فجأة واصطدام دراجات نارية بها.
وتخضع الشركة للتحقيق بسبب احتمال تجاوزها لقواعد السلامة الفيدرالية.
وفتحت الإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة (NHTSA) تحقيقا أوليا في نظام القيادة الذاتية الخاص بشركة Zoox، وفقا للوثائق المنشورة على موقعها الإلكتروني.
واتخذت الإدارة قرار فتح التحقيق بعد الإبلاغ عن حادثين "توقفت فيهما سيارات Zoox فجأة بشكل غير متوقع، ما أدى إلى تصادمات من الخلف". وتضمنت كل حادثة سيارة "تويوتا هايلاندر" مزودة بأجهزة وبرامج القيادة الذاتية من Zoox.
وتقوم شركة Zoox بتشغيل سيارات "تويوتا هايلاندر" ذاتية القيادة في سياتل ولاس فيغاس وسان فرانسيسكو وفوستر سيتي، كاليفورنيا.
وفي حين أن سيارات "هايلاندر" المعدلة تتميز بأدوات تحكم عادية مع وجود سائق بشري لأسباب تتعلق بالسلامة، فإن سيارات Zoox الخاصة لا تحتوي على عجلة قيادة أو دواسات، وتقود بشكل مستقل تماما. 
وفي عام 2020، استحوذت أمازون على Zoox مقابل أكثر من مليار دولار. وتتنافس مع شركتي Waymo التابعة لـ Alphabet وGeneral Motors Cruise.
وأفادت تقارير بأن سيارة Waymo أصابت راكبة دراجة في حادثة تصادم في سان فرانسيسكو، وذلك بعد 4 أشهر من دهس سيارة Cruise أحد المشاة.
وأدى الحادث الأخير إلى استدعاء Cruise لزهاء 1000 مركبة ذاتية القيادة، وتعليق العمليات مؤقتا. كما تواجه الشركة تحقيقات حكومية عديدة.