جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 15 / نيسان / 2015 م 746
التاريخ: 30 / 7 / 2016 654
التاريخ: 10 / 8 / 2016 642
التاريخ: 10 / 8 / 2016 617
مقالات عقائدية

التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1107
التاريخ: 17 / 12 / 2015 1122
التاريخ: 1 / 12 / 2015 1109
التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 1115
عدم محاباة الامام للمأمون  
  
658   05:57 مساءاً   التاريخ: 10 / 8 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام الرضا (عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏2،ص360-362.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 19 / آيار / 2015 م 684
التاريخ: 8 / 8 / 2016 700
التاريخ: 19 / آيار / 2015 م 772
التاريخ: 787

لم يجار الامام (عليه السّلام) المأمون و لم يصانعه و انما وقف منه موقفا يتسم بالجد و الصراحة و النقد اللاذع لبعض اعماله و كان المأمون يتميز غيظا و يكتم ذلك مجاراة للامام (عليه السّلام) و كان من بين مواقفه مع المأمون ما يلي:

1- ان المأمون لما عرض الخلافة على الامام و قال له: إني رأيت أن اعزل نفسي عن الخلافة و أجعلها لك و أبايعك .

و انظروا إلى صراحة الامام في جوابه قال (عليه السّلام): إن كانت هذه الخلافة لك و اللّه جعلها لك فلا يجوز أن تخلع لباسا ألبسكه اللّه و تجعله لغيرك و إن كانت الخلافة ليست لك فلا يجوز أن تجعل لي ما ليس لك  .

أ رأيتم هذا المنطق الفياض و الحجة الدامغة الحافلة بالحق و الصدق و قد فقد المأمون إهابه فلم يدر ما ذا يقول فالتجأ إلى الصمت و السكوت.

2- و لما امتنع الامام عليه من قبول الخلافة عرض عليه المأمون ولاية العهد فأجابه بهذا الجواب الحاسم قائلا: تريد بذلك - أي بتقليده لولاية العهد- أن يقول الناس: ان علي بن موسى الرضا لم يزهد في الدنيا بل زهدت الدنيا فيه أ لا ترون كيف قبل ولاية العهد؟ .

و التاع المأمون و ورم أنفه و صاح بالامام (عليه السّلام) قائلا: إنك تتلقاني أبدا بما أكرهه و قد أمنت سطوتي فباللّه أقسم لئن قبلت ولاية العهد و إلّا اجبرتك على ذلك فان فعلت و إلّا ضربت عنقك  .

ان الامام (عليه السّلام) في جميع خطواته و اعماله قد آثر رضي اللّه تعالى فلم يحاب أحدا و لم يصانع مخلوقا و لو صانع المأمون و تقرب إليه و ارضى عواطفه لما قدم المأمون على اغتياله و قتله.

3- و كان من صراحة الامام (عليه السّلام) و عدم محاباته للمأمون أن المأمون قال له: يا أبا الحسن إني فكرت في شي‏ء فنتج لي الفكر الصواب فيه فكرت في أمرنا و أمركم و نسبنا و نسبكم فوجدت الفضيلة فيه واحدة و رأيت اختلاف شيعتنا في ذلك محمولا على الهوى و العصبية .

فقال له الامام: إن لهذا الكلام جوابا إن شئت ذكرته لك و إن شئت امسكت .

و سارع المأمون قائلا: إني لم أقله إلّا لأعلم ما عندك منه .

و انبرى يقيم له الحجة على أنّ العلويين أحق بالنبي و أقرب إليه من العباسيين قائلا: أنشدك اللّه يا أمير المؤمنين لو ان اللّه تعالى بعث نبيه محمدا (صلّى اللّه عليه و آله) فخرج علينا من وراء أكمة من هذه الآكام يخطب إليك ابنتك كنت مزوجه إياها؟

فقال المأمون: يا سبحان اللّه!! و هل أحد يرغب عن رسول اللّه (صلى الله عليه واله) ؟.

و بادر الامام الرضا قائلا: افتراه كان يحل له أن يخطب إلي؟ .

و افحم المأمون و لم يجد منفذا يسلك فيه لتبرير قربهم من النبي (صلّى اللّه عليه و آله) فقد اقام الامام حجة دامغة لا مجال لأنكارها و الشك فهم ابناء بنته البضعة الطاهرة فاطمة الزهراء سلام اللّه عليها و ابناؤها ابناؤه و راح المأمون يقول: انتم و اللّه امس برسول اللّه رحما  .

و ليس استحقاق أهل البيت للخلافة باعتبار أنهم الصق الناس برسول اللّه (صلى الله عليه واله)  و أقربهم إليه و انما لمواهبهم و عبقرياتهم و دراياتهم بما تحتاج إليه الأمة في جميع مجالاتها الادارية و الاقتصادية.

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2645
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3129
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3220
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3330
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2798
شبهات وردود

التاريخ: 30 / 11 / 2015 1652
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1747
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1839
التاريخ: 11 / 12 / 2015 1726
هل تعلم

التاريخ: 17 / 7 / 2016 1238
التاريخ: 26 / 11 / 2015 1437
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1350
التاريخ: 26 / 11 / 2015 1401

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .