جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 7 / 4 / 2016 644
التاريخ: 15 / 11 / 2015 746
التاريخ: 7 / 4 / 2016 655
التاريخ: 7 / 4 / 2016 719
مقالات عقائدية

التاريخ: 10 / 7 / 2016 976
التاريخ: 30 / 11 / 2015 1069
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1086
التاريخ: 17 / 12 / 2015 1093
اعلان حرب الجمل  
  
672   02:11 مساءاً   التاريخ: 1 / 5 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : موسوعة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب
الجزء والصفحة : ج1, ص401.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 2 / 5 / 2016 734
التاريخ: 17 / 10 / 2015 829
التاريخ: 884
التاريخ: 2 / 5 / 2016 684

دعا الامام قادة جيشه فأقامهم على أماكنهم وعبأ الجنود للحرب وقد رسم لهم خطة تمثلت فيها الفضيلة والرحمة والعدل فقد قال لهم : أيها الناس إذا هزمتموهم فلا تجهزوا على جريح ولا تقتلوا أسيرا ولا تتبعوا موليا ولا تطلبوا مدبرا ولا تكشفوا عورة ولا تمثلوا بقتيل ولا تهتكوا سترا ولا تقربوا من أموالهم إلا ما تجدونه في معسكرهم من سلاح أو كراع أو عبد او امة وما سوى ذلك فهو ميراث لورثتهم على كتاب الله .

واعتلت عائشة جملها المسمى بعسكر وقد البسوه المسوح وجلود البقر وجعلوا دونه اللبود ولها القيادة العامة فهي التي تنظم العساكر وتصدر الأوامر ووجه جيشها النبل الى معسكر الامام فقتل بعض اصحابه فلم يجد بعد ذلك بدا من الحرب فتقلد الامام سيفه ودفع الراية الى ولده محمد  وقال للحسن والحسين : انما دفعت الراية الى أخيكما وتركتكما لمكانكما من رسول الله وانطلق محمد الى ساحة الوغى بعزم ثابت ونفس جياشة وهو يطلب الظفر والنصر ولكن سهام القوم قد مطرت عليه من كل جانب فتريث عن المسير برهة فلم يشعر الا ويد أبيه تدفعه من الخلف وهو يقول له بنبرات تقطر حماسا : أدركك عرق من امك!

ثم خطف الراية من يده وهزها في وجهه وهو يقول له :

اطعن بها طعن أبيك تحمد          لا خير في الحرب إذا لم توقد

بالمشرفي والقنا المسدد

لم يكن موقف محمد خورا وجبنا وانما هو من دهاء القائد المحنك الذي أراد أن يبلغ الغاية بعد أن تنكشف عنه سهام القوم ولم يرد أمير المؤمنين بفعله الا ليرى أهل البصرة فى بداية الحرب الحزم والعزم والبسالة لعلهم عن غيهم يرتدعون ؛ وحمل الامام على القوم وقد رفع العلم بيسراه وشهر فى يمينه ذا الفقار الذي حارب به الملحدين والمشركين على عهد رسول الله واليوم يحارب به المارقين من الدين والمنحرفين عن الاسلام واحتف به اعلام المهاجرين والانصار فكان العدو أمام بواترهم كرماد اشتدت به الريح في يوم عاصف .

 

شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1616
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 1815
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1860
التاريخ: 18 / 3 / 2016 1778
هل تعلم

التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 1260
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 1350
التاريخ: 18 / 7 / 2016 1153
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 1221

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .