جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 7 / شباط / 2015 م 2207
التاريخ: 7 / 11 / 2017 348
التاريخ: 14 / 12 / 2017 396
التاريخ: 21 / آيار / 2015 م 872
مقالات عقائدية

التاريخ: 1 / 12 / 2015 1236
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1318
التاريخ: 1 / تشرين الاول / 2014 م 1262
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1614
أهمّية الخراج في عهد أمير المؤمنين لمالك  
  
740   02:33 مساءاً   التاريخ: 21 / 4 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : موسوعة أمير المؤمنين علي بن ابي طالب
الجزء والصفحة : ج10,ص149-151.

الخراج فهو الضريبة المالية التي فرضها الإسلام على غلّة الأرض وهو شريان الاقتصاد الإسلامي فإنّ معظم واردات الدولة تستند إليه كما أنّ نفقاتها كانت عيالا عليه فرواتب الجيش ورواتب سائر الموظّفين في جهاز الدولة معظمها من هذه الضريبة وقد اعتنى الإمام بها عناية بالغة.

وان من أهمّية الخراج في عهده لمالك الأشتر قال (عليه السلام) : وتفقّد أمر الخراج بما يصلح أهله فإنّ في صلاحه وصلاحهم صلاحا لمن سواهم ولا صلاح لمن سواهم إلاّ بهم لأنّ النّاس كلّهم عيال على الخراج وأهله ، وليكن نظرك في عمارة الأرض أبلغ من نظرك في استجلاب الخراج لأنّ ذلك لا يدرك إلاّ بالعمارة ؛ ومن طلب الخراج بغير عمارة أخرب البلاد وأهلك العباد ولم يستقم أمره إلاّ قليلا ، فإن شكوا ثقلا أو علّة أو انقطاع شرب أو بالّة أو إحالة أرض اغتمرها غرق أو أجحف بها عطش خفّفت عنهم بما ترجو أن يصلح به أمرهم ؛ ولا يثقلنّ عليك شيء خفّفت به المئونة عنهم فإنّه ذخر يعودون به عليك في عمارة بلادك وتزيين ولايتك مع استجلابك حسن ثنائهم وتبجّحك باستفاضة العدل فيهم معتمدا فضل قوّتهم بما ذخرت عندهم من إجمامك لهم والثّقة منهم بما عوّدتهم من عدلك عليهم ورفقك بهم فربّما حدث من الأمور ما إذا عوّلت فيه عليهم من بعد ما احتملوه طيّبة أنفسهم به ؛ فإنّ العمران محتمل ما حمّلته وإنّما يؤتى خراب الأرض من إعواز أهلها وإنّما يعوز أهلها لإشراف أنفس الولاة على الجمع وسوء ظنّهم بالبقاء وقلّة انتفاعهم بالعبر .

وحوى هذا المقطع جميع صنوف العدل والشرف وما ينشده الإسلام من عمران الأرض وإشاعة الرخاء بين الناس وقد حفل بامور بالغة الأهمّية كان منها :

أمّا الخراج فهو من أهمّ واردات الدولة الإسلامية في تلك العصور وأمّا كيفيّة شرائطه وشؤونه فقد تعرّضت لها كتب الفقه الإسلامي وقد عرض الإمام (عليه السلام) في كلامه إلى أنّ صلاح الخراج صلاح لأهله وصلاح لجميع المواطنين لأنّهم جميعا عيال عليه.

وأكّد الإمام (عليه السلام) على ضرورة إعمار الأرض وذلك بشقّ الأنهر وما يحتاجه المزارعون في شئون زراعتهم وتنميتها فإنّ زيادة الخراج لا يكون إلاّ بعمارة الأرض ، أمّا إهمال الأرض وعدم الاهتمام بها فإنّه يعود بالأضرار الفادحة على المزارعين والمواطنين ويشيع البؤس والفقر بين الناس ، وحثّ الإمام (عليه السلام) السلطة على الاستجابة الكاملة للمزارعين فيما يطلبونه من إصلاح لأرضهم وما يعود على زرعهم بالنماء فإنّ إهمال طلباتهم يوجب خراب الأرض وموت الزرع ؛ كما أنّ الاستجابة لطلباتهم فيه زين للمسؤولين وتبجحّ لهم بإشاعة العدل ومن الطبيعي أنّ ذلك يوجب ربط المواطنين بالدولة وإخلاصهم لها ، أمّا السبب في خراب الأرض فإنّه ناجم عن فقر المزارعين وعدم تمكّنهم من إصلاح زرعهم ومن المؤكّد أنّ ذلك ناشئ عن جشع المسئولين واهتمامهم بجلب الخراج ولا يعيرون أي اهتمام لإصلاح الأرض.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3792
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3471
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3099
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2954
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3174
شبهات وردود

التاريخ: 11 / 12 / 2015 2093
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1950
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1971
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2094

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .