جميع الاقسام
القرآن الكريم وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه الإسلامي وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد من الاقسام   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11289) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 21 / 8 / 2016 51
التاريخ: 24 / 12 / 2015 124
التاريخ: 12 / 4 / 2016 99
التاريخ: 3 / 8 / 2016 59
مقالات عقائدية

التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 219
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 211
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 213
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 257
شبهة استحالة «اعادة المعدوم»  
  
601   10:18 صباحاً   التاريخ: 13 / 12 / 2015
المؤلف : الشيخ ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : نفحات القران
الجزء والصفحة : ج5 , ص263-265


أقرأ أيضاً
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 368
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 342
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 381
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 347

إنّ عدداً من علماء العقائد نقلوا البحث في مسألة المعادِ إلى‏ بحث إعادة المعدوم وقالوا : بما أنّ جسم الإنسان يفنى‏ عن آخره فإنّ إعادته يوم القيامة من قبيل إعادة المعدوم، ونحن نعلم باستحالة إعادة المعدوم، فمن هنا تصبح مسألة المعاد الجسماني أمراً معضلًا.

ولكننا لو أمعنّا النظر في هذه المسألة لتبيّن بأنّ إعادة المعدوم بتلك الصورة ليس بمحال، ويتضح أيضاً بأنّ المعاد ليس من قبيل إعادة المعدوم.

توضيح ذلك : لقد استدل الفلاسفة بأدلة متعددة على استحالة إعادة المعدوم، حتى أنّهم يرون بأنّ استحالة إعادة المعدوم إلى‏ الوجود من الامور البديهية، وذلك لأنّ إعادة الشي‏ء يجب أن تكون إعادة من جميع الجهات، ومن البديهي أنّ الشي‏ء الذي كان موجوداً بالأمس يستحيل أن يعاد اليوم بجميع خصوصياته، وذلك لأنّ «وجوده بالأمس» هو من أحد خصوصياته فكيف يمكن أن نجمع بين اليوم والأمس في آن واحد؟ هذا عين التناقض.

ولكن إذا ما صرفنا «النظر عن هذه الخصوصية بالذات فإنّه لا يبقى‏ أي مانع من إعادة عين الموجود الأول بجميع خصوصياته باستثناء خصوصية الزمان. ومن البديهي أنّ الموجود الجديد لا يكون عين الموجود السابق بالدقّة التامّة بل هو مثله، بهذا يعود النزاع في مسألة استحالة أو عدم استحالة المعدوم إلى‏ نزاع لفظي، فالمنكرون يقولون باستحالة إعادة جميع الحيثيات، بينما يقول المؤيدون بإمكان الإعادة بجميع الحيثيات «باستثناء الزمان».

وممّا لا شك فيه أنّ أنصار تحقق المعاد الجسماني لا يعتقدون بإعادة نفس الموجود المقيد بالزمان الماضي، بل بإعادة الشي في زمانٍ آخر فهو عين الموجود السابق من جهة ومثله من جهة اخرى‏. (فتأمل).

وإذا ما تجاوزنا ذلك لا يُعتبر المعاد من مصاديق إعادة المعدوم، وذلك لأنّ الروح لا تفنى‏ وتبقى‏ بعينها، وبالرغم من اضمحلال الجسم وتفرّقه فهو «لا يفنى‏ أيضاً، بل يتحوّل إلى‏ تراب، وكل ما في الأمر أنّه يفقد شكله الظاهري فيعاد إليه يوم القيامة شكله السابق. فإذا كان المراد من إعادة المعدوم إعادة الصورة فحسب فإنّ ما يعاد يوم القيامة هو صورة مشابهة للصورة السابقة، لكنّ بقاء الروح مع وحدة مادة الجسم هما العامل الرئيسي لحفظ وحدة شخصية الإنسان، لذا يمكننا القول : إنّ الإنسان هو نفس الإنسان السابق، لأنّ روحه عين تلك الروح ومادة جسمه عين تلك المادّة والفارق الوحيد هو إنّ صورة الجسم تشبه الصورة السابقة لا عينها، ومن المحتمل أن يكون التعبير ب «مثل» كما في قوله تعالى : {اوَ لَيْسَ الَّذِى خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْارْضَ بِقَادِرٍ عَلَى‏ انْ يَخْلُقَ مِثْلَهُمْ}؟! يشير إلى‏ هذا المعنى‏ (يس/ 81).

والطريف هو ما روي عن الإمام الصادق عليه السلام في تفسير هذه الآية : {كُلَّمَا نَضِجَتْ جُلُودُهُمْ بَدَّلْنَاهُمْ جُلُوْداً غَيْرَهَا لَيَذُوقُوا الْعَذَابَ} (النساء/ 56).

في‏ جوابه عليه السلام عن سؤال «ابن أبي العوجاء» عندما سأل الإمام عليه السلام : ما ذنبُ الغير؟ (أي الجلود الاخرى‏»، فأجابه الإمام عليه السلام : «هى وهى غيرها». فطلب ابن أبي العوجاء توضيحاً أكثر وقال : اضرب لي مثلًا في هذا المجال ممّا اعتدناه في هذه الدنيا! قال الإمام عليه السلام :

«أرأيت لو أنّ رجُلًا أخذ لبنةً فكسّرها ثم ردّها في ملبنها، فهي هي وهي غيرها!» «1».

____________________________

(1) بحار الأنوار، ج 7، ص 38، ح 6، وقد جاء نفس هذا المعنى‏ في حديث آخر بصورة مختصرة (المصدر السابق، ص 39، ح 7) وقد ورد ذكر الحديث المذكور في نور الثقلين أيضاً في التعليق على‏ الآية 56 من سورة النساء.

 

شبهات وردود

التاريخ: 23 / تشرين الثاني / 2014 340
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 349
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 316
التاريخ: 11 / 12 / 2015 278
هل تعلم

التاريخ: 26 / 11 / 2015 285
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 270
التاريخ: 2 / حزيران / 2015 م 254
التاريخ: 18 / 7 / 2016 166

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .