جميع الاقسام
القرآن الكريم وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه الإسلامي وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد من الاقسام   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11289) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 6 / 4 / 2016 114
التاريخ: 31 / تموز / 2015 م 167
التاريخ: 13 / كانون الاول / 2014 م 232
التاريخ: 19 / آيار / 2015 م 168
مقالات عقائدية

التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 222
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 218
التاريخ: 6 / 12 / 2015 160
التاريخ: 2 / 12 / 2015 173
كيف يمكن أن يتركنا اللَّه لوحدنا نواجه جنود الشيطان القوية والقاسية  
  
661   12:38 صباحاً   التاريخ: 8 / 12 / 2015
المؤلف : الشيخ ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : نفحات القران
الجزء والصفحة : ج1, ص335


أقرأ أيضاً
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 836
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 394
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 737
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1234

وهل يتفق هذا مع حكمة اللَّه وعدله ؟

يمكننا الإجابة عن هذا السؤال بالالتفات إلى‏ نقطة ، وهي : إنّ اللَّه- وكما جاء في القرآن الكريم- يجهز المؤمنين بجنود رحمانية ، أي الملائكة ، ويوظف القوى‏ الغيبية التي في العالم يؤازرونهم وينصرونهم في طريق جهاد النفس والعدو :

{إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ (30) نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ} [فصلت: 30، 31].

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 833
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 904
التاريخ: 8 / 12 / 2015 646
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 620
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 442
هل تعلم

التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 290
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 328
التاريخ: 27 / 11 / 2015 231
التاريخ: 14 / تشرين الثاني / 2014 299

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .