English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7593) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 5 / 4 / 2016 1280
التاريخ: 4 / آذار / 2015 م 1278
التاريخ: 5 / 4 / 2016 1286
التاريخ: 9 / 5 / 2016 1126
مقالات عقائدية

التاريخ: 21 / 12 / 2015 1638
التاريخ: 22 / 12 / 2015 1824
التاريخ: 3 / 12 / 2015 1536
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1783
زواج النبي بخديجة  
  
1212   04:26 مساءاً   التاريخ: 22 / 11 / 2015
المؤلف : السيد محسن الامين
الكتاب أو المصدر : أعيان الشيعة
الجزء والصفحة : ج1,ص315

خرج (صلى الله عليه واله) إلى الشام في تجارة لخديجة وهو ابن خمس وعشرين سنة مع غلامها ميسرة وكانت خديجة ذات شرف ومال تستأجر الرجال في تجارتها ولما علم أبو طالب بأنها تهيء تجارتها لأرسالها إلى الشام مع القافلة قال له : يا ابن أخي انا رجل لا مال لي وقد اشتد الزمان علينا وقد بلغني ان خديجة استأجرت فلانا ببكرين ولسنا نرضى لك بمثل ما أعطته فهل لك ان أكلمها قال ما أحببت فقال لها أبو طالب هل لك ان تستأجري محمدا فقد بلغنا

انك استأجرت فلانا ببكرين ولسنا نرضى لمحمد دون أربعة بكار فقالت لو سالت ذلك لبعيد بغيض فعلنا فكيف وقد سألته لحبيب قريب فقال له أبو طالب هذا رزق وقد ساقه الله إليك فخرج (صلى الله عليه وآله) مع ميسرة بعد ان أوصاه أعمامه به وباعوا تجارتهم وربحوا اضعاف ما كانوا يربحون وعادوا فسرت خديجة بذلك ووقعت في نفسها محبة النبي (صلى الله عليه وآله) وحدثت نفسها بالتزوج به وكانت قد تزوجت برجلين من بني مخزوم توفيا وكان قد خطبها أشراف قريش فردتهم فتحدثت بذلك إلى أختها أو صديقة لها اسمها نفيسة بنت منية فذهبت إليه وقالت ما يمنعك ان تتزوج قال ما بيدي ما أتزوج به قالت فان كفيت ذلك ودعيت إلى الجمال والمال والشرف والكفاءة ألا تجيب قال فمن هي قالت خديجة قال كيف لي بذلك قالت علي ذلك فأجابها بالقبول وخطبها إلى عمها أو أبيها وحضر مع أعمامه فزوجها به عمها لأن أباها كان قد مات وقيل زوجها أبوها وأصدقها عشرين بكرة وانتقل إلى دارها وكان ذلك بعد قدومه من الشام بشهرين وأيام وعمرها أربعون سنة وكانت امرأة حازمة جلدة شريفة آمنت برسول الله (صلى الله عليه وآله) أول بعثته واعانته بأموالها على تبليغ رسالته وخففت من تألمه لخلاف قومه وقوت عقيدته ببراهين نبوته أول ظهورها وعزيمته في المضي لما بعث به .

وقد جاء انه انما قام الاسلام بأموال خديجة وسيف علي بن أبي طالب ولذلك كان رسول الله (صلى الله عليه وآله) يرى لها المكانة العظمى في حياتها وبعد وفاتها التي كان لا يراها لواحدة من أزواجه .

 

سؤال وجواب

التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 4039
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5010
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4726
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4360
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4531
شبهات وردود

التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 3078
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2672
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2650
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 2779
هل تعلم

التاريخ: 24 / 11 / 2015 1983
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 2162
التاريخ: 18 / 5 / 2016 1761
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 2218

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .