المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الجغرافية
عدد المواضيع في هذا القسم 10218 موضوعاً
الجغرافية الطبيعية
الجغرافية البشرية
الاتجاهات الحديثة في الجغرافية

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



معالم سطح القمر  
  
3364   09:52 صباحاً   التاريخ: 24 / 11 / 2016
المؤلف : ....
الكتاب أو المصدر : مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك
الجزء والصفحة : ....
القسم : الجغرافية / معلومات جغرافية عامة /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 28 / 11 / 2018 958
التاريخ: 26 / 11 / 2020 4909
التاريخ: 6 / 12 / 2016 1318
التاريخ: 5 / 2 / 2018 1531

كان الفيلسوف الإغريقي (ديموقريطس) المتوفى سنة 370 قبل الميلاد قد اعتقد بوجود سلاسل جبلية على سطح القمر . وأول من وجه تلسكوباً فلكياً نحو القمر ورسم خارطه لسطحه فهو توماس هاريوت خلال شهر تموز 1609م، وكانت هذه الخارطة أوضح وأدق من الخارطة التي رسمها غاليليو لسطح القمر مبيناً الفوهات والسلاسل الجبلية والسهول (البحار) التي شاهدها بواسطة تلسكوبه الذي وصلت قوة تكبيره إل 33 مرة فقط.

ظن غاليليو أن السهول القاتمة التي تظهر على سطح القمر عبارة عن بحار ومحيطات مثل بحار الأرض، لذلك أطلق عليها في الخارطة (البحار) اسم Mare، أما المناطق اللامعة فتشكل الفوهات والجبال والأودية. يعتبر يوهانس هيفيليوس أول من رسم خارطة تفصيليه لتضاريس سطح القمر سنة 1647م، وساعدته في رسم الخارطة زوجته (اليزابيث)، وأطلق هيفيليوس في البداية أسماء لأشخاص كان يعرفهم أو علماء أو قادة، واحتار حول كيفية إطلاق كل إسم على هذه الفوهات، فربما يغضب أحد الأشخاص إذا كانت الفوهة التي تحمل اسمه أصغر من فوهة شخص آخر، وحتى يسلم من هذه الاحتجاجات قرر اطلاق أسماء الجبال والاقاليم التي على الأرض مثل الالب والابنين والقوقاز.

ولطالما انزعج الجيران من صوت العراك الذي كان ينشب بين هيفيليوس وزوجته طوال الليل على الأسماء التي سوف يطلقونها على الفوهات، فكانت زوجته اليزابيث تطلب تسمية الفوهات بأسماء والدها واخوتها وأقاربها، بينما كان هيفيليوس يعارضها في ذلك ولا يستسيغ هذه الأسماء معتبراً أن هنالك أسماء أحق أن تطلق أسماءهم على هذه الفوهات.وكان ريكيولي وجريمالدي قد وضعا خارطة أفضل لسطح القمر من تلك التي وضعها هيفيليوس، وسمى جريمالدي اسماء الفوهات بأسماء عظام الرجال والعلماء الذين خدموا العلم وقدموا للبشرية الانجازات الهامة، فاطلق اسماء تايخو وكبلر وكوبر نيكوس، ثم أضاف العلم الحديث أسماء أخرى كثيرة.

أولاً: الجبال القمرية Lunar Mountains :

يتكون سطح القمر من سلاسل جبلية مختلفة الارتفاع، يبلغ عددها حوالي ثلاثين جبلا، ومن اشهر هذه الجبال:

1- جبال ليبنتزLeibnitz Mts : ويبلغ ارتفاعها حوالي 9000 متر، وتعتبر أعلى سلسلة جبلية على سطح القمر، بل أعلى من قمة افرست التي يصل ارتفاعها إلى 8884 متر، وتقع بالقرب من القطب الجنوبي للقمر، ويمكن مشاهدتها بعد التربيع الأول للقمر وحتى البدر.

2- سلسلة جبال الأبنينApennine Mts: ويبلغ ارتفاعها 5550 متراً، وهي أضخم سلاسل جبال القمر حجماً، وترى بوضوح بالمرقب الفلكي، وتقع على خط عرض من 20-30 درجة شمال خط استواء القمر.

3- جبال نيوتنNewton Mts: ويبلغ ارتفاع هذه الجبال 7260 متراً.

4- جبال الألب Alps Mts: ويصل ارتفاع أعلى قمة فيها إلى 3600 متراً.

5- جبال القوقاز Caucacus Mts: ويبلغ ارتفاعها 5460 متراً.

6- جبال التايAltai Mts   : وارتفاعها 390 متراً، وطولها 480 كيلومتر.

7- جبال هيموسHaemus Mts  : وتقع ما بين خطي عرض 10-20 شمالاً.

8- جبال البيرينيزPyrenees Mts : وتقع ما بين خطي عرض 10-20 شمالاً.

ثانياً: البحار القمرية :

تشكل البحار السهول والمناطق المنخفضة قليلة التعرجات وتشبه السهول الصحراوية على الأرض، وقد سبق وذكرت في هذاالفصل أن غاليليو كان قد شاهد هذه السهول بوضوح بواسطة تلسكوبه واعتقد انها بحار من الماء فسماها بحارا(Mare) وبقي هذا الاسم شائعاً حتى الآن، على الرغم من أن القمر يكاد يخلو من المياه، مع أن بعض العلماء يتوقع وجود مياه متجمده في قطبي القمر التي لا تصلهما اشعة الشمس. ويوجد على سطح القمر 20 بحراً ومن أشهر هذه البحار:

1- محيط العواصفOceanus Procellarum : وتبلغ مساحته 600 ألف كيلومتر مربع.

2- بحر الأمطارMare Imbrium : وهو أكبر البحار على سطح القمر المرئي مساحة، وتبلغ مساحته 2.2 مليون كيلومتر مربع.

3- بحر الهدوءMare Trianquilltatis : وهو من بحار القمر الكبيرة أيضاً وتبلغ مساحته 520 ألف كيلومتر مربع، وفيه هبطت المركبة الفضائية ابولو-11 سنة 1969م.

4- بحر الصفاءMare Serenetatis : وتبلغ مساحته 487 ألف كيلومتر مربع.

5- بحر الشدائدMare Crisium : وتبلغ مساحته 560480 كيلومتر مربع.

6- بحر الاخصابMare Feconditatis : وتبلغ مساحته 80 ألف كيلومتر مربع.

ثالثاً: الفوهات القمرية:

إن رصد سطح القمر بالتلسكوب الفلكي أمر يثير الدهشة في النفس، فهو غاية في الجمال، خاصة عند رصد القمر أثناء وجوده في طور التربيع الأول أو الثاني، حيث تظهر الفوهات التي تنتشر على سطح القمر بشكل رائع يعجز أي فنان عن رسمها أو التعبير عن شكلها الاخاذ.

إختلف الفلكيون حول أصل الفوهات القمرية، حيث اعتقد بعض الفلكييين أن الفوهات تشكلت من خلال الفقاقيع الناتجة عن سخونة القمر في المراحل الأولى من نشوءه وهي تشبه الفقاقيع في المياه والبرك الساخنة، وكان مصير هذه النظرية الرفض من عدد كبير من الفلكيين، وذلك لوجود فوهات كبيرة يصل قطر بعضها حوالي 100 كيلومتر، لذلك فيستحيل أن تحدث هذه الفوهات الضخمة من خلال الفقاقيع الساخنة.

 ثم ظهرت نظرية أخرى حول أصل الفوهات القمرية تقول أن البراكين كانت ثائرة على سطح القمر ومنتشرة في كل مكان، لذلك فالفوهات القمرية عبارة عن فوهات براكين، وقوبلت هذه النظرية في البداية بالرفض أيضاً، إذ ليس من المعقول أن نرى هذا الكم الهائل من البراكين على سطح جرم سماوي يصغر الأرض كثيراً، كما أن الفوهات منتشرة في كل مكان على سطح القمر وهي مختلفة الأحجام بحيث يصل قطر بعضها إلى بضعة ملمترات وبعضها الآخر يصل قطرها إلى عدة أو مئات الكيلومترات.

أما النظرية الأكثر قبولاً لدى الفلكيين حول نشأة الفوهات القمرية فهي نظرية ضربات النيازك، والتي تقول أن الفوهات القمرية تكونت بفعل ضربات النيازك لسطح القمر خاصة عند نشوء المجموعة الشمسية، حيث كانت النيازك آنذاك كثيرة العدد و ضربت القمر بشكل مذهل (أمطار نيزكية كونية) والتي شكلت كل هذه الفوهات، وساعد على تشكل الفوهات عدم وجود غلاف غازي ثقيل للقمر كما هو الحال مع الزهرة والأرض مثلاً، لذلك فجميع النيازك التي تقترب من القمر تصطدم بسطحه دون أي عائق.

وقد تأكدت هذه النظرية عندما هبط رواد الفضاء على سطح القمر، ولاحظوا أن الفوهات القمرية مختلفة الحجم والمساحة فبعضها كبيرة الحجم وبعضها صغيرة جداً بحيث لا ترى سوى بالمجهر. وعند فحص التربة القمرية التي جلبتها المركبات الفضائية المأهولة التي وصلت القمر بالمختبرات الجيولوجية، لوحظ أن كمية كبيرة من تربة القمر بركانية الأصل، وهذا يعزز النظرية البركانية لتفسير نشوء كثير من الفوهات القمرية، والواقع أن هذه الفوهات تشكلت بفعل النيازك والبراكين معاً. وهذه بعض أسماء الفوهات القمرية:

1- ريكيوليRiccioli : وهي الفوهة التي سماها ريكيولي نفسه عند وضعه خارطة لمعالم سطح القمر ، ويبلغ قطرها 170 كيلومتر.

2- جريمالديGrimaldi : وتبلغ مساحتها 240260 كيلومترا.

3- اريستارخوسAristarchus : قطرها 48 كيلومترا وهي فوهة جميلة جداً وتشاهد حولها أشعة براقة ظن هيرشل أنها براكين ثائرة وتشاهد هذه الفوهة بوضوح من خلال التلسكوب عندما يكون القمر مكتملاً.

4- كبلر Kepler : وترى بوضوح عند الإكتمال، وتقع في محيط العواصف.

5- ارخميدسArchamedes : وقطرها 80 كيلومتراً.

6- تيخو Tychoوتوجد على سطح القمر 12 فوهة تحمل اسماء لعلماء عرب ومسلمين ظهروا في علم الفلك، وهي موجودة في النصف المرئي لنا من القمر، وعند مجيء عصر الفضاء وتصوير النصف غير المرئي من القمر أطلق الروس خمسة أسماء لعلماء عرب ومسلمين فأصبح عدد الفوهات التي تحمل أسماء عربية 17 فوهة تغطي سطح القمر كله.




نظام المعلومات الجغرافية هو نظام ذو مرجعية مجالية ويضم الأجهزة ("Materielles Hardware)" والبرامج ("Logiciels Software)" التي تسمح للمستعمل بتفنيد مجموعة من المهام كإدخال المعطيات انطلاقا من مصادر مختلفة.
اذا هو عبارة عن علم لجمع, وإدخال, ومعالجة, وتحليل, وعرض, وإخراج المعلومات الجغرافية والوصفية لأهداف محددة . وهذا التعريف يتضمن مقدرة النظم على إدخال المعلومات الجغرافية (خرائط, صور جوية, مرئيات فضائية) والوصفية (أسماء, جداول), معالجتها (تنقيحها من الأخطاء), تخزينها, استرجاعها, استفسارها, تحليلها (تحليل مكاني وإحصائي), وعرضها على شاشة الحاسوب أو على ورق في شكل خرائط, تقارير, ورسومات بيانية.





هو دراسة وممارسة فن رسم الخرائط. يستخدم لرسم الخرائط تقليدياً القلم والورق، ولكن انتشار الحواسب الآلية طور هذا الفن. أغلب الخرائط التجارية ذات الجودة العالية الحالية ترسم بواسطة برامج كمبيوترية, تطور علم الخرائط تطورا مستمرا بفعل ظهور عدد من البرامج التي نساعد على معالجة الخرائط بشكل دقيق و فعال معتمدة على ما يسمى ب"نظم المعلومات الجغرافية" و من أهم هذه البرامج نذكر MapInfo و ArcGis اللذان يعتبران الرائدان في هذا المجال .
اي انه علم وفن وتقنية صنع الخرائط. العلم في الخرائط ليس علماً تجريبياً كالفيزياء والكيمياء، وإنما علم يستخدم الطرق العلمية في تحليل البيانات والمعطيات الجغرافية من جهة، وقوانين وطرق تمثيل سطح الأرض من جهة أخرى. الفن في الخرائط يعتمد على اختيار الرموز المناسبة لكل ظاهرة، ثم تمثيل المظاهر (رسمها) على شكل رموز، إضافة إلى اختيار الألوان المناسبة أيضاً. أما التقنية في الخرائط، يُقصد بها الوسائل والأجهزة المختلفة كافة والتي تُستخدم في إنشاء الخرائط وإخراجها.





هي علم جغرافي يتكون من الجغرافيا البشرية والجغرافية الطبيعية يدرس مناطق العالم على أشكال مقسمة حسب خصائص معينة.تشمل دراستها كل الظاهرات الجغرافيّة الطبيعية والبشرية معاً في إطار مساحة معينة من سطح الأرض أو وحدة مكانية واحدة من الإقليم.تدرس الجغرافيا الإقليمية الإقليم كجزء من سطح الأرض يتميز بظاهرات مشتركة وبتجانس داخلي يميزه عن باقي الأقاليم، ويتناول الجغرافي المختص -حينذاك- كل الظاهرات الطبيعية والبشرية في هذا الإقليم بقصد فهم شخصيته وعلاقاته مع باقي الأقاليم، والخطوة الأولى لدراسة ذلك هي تحديد الإقليم على أسس واضحة، وقد يكون ذلك على مستوى القارة الواحدة أو الدولة الواحدة أو على مستوى كيان إداري واحد، ويتم تحديد ذلك على أساس عوامل مشتركة في منطقة تلم شمل الإقليم، مثل العوامل الطبيعية المناخية والسكانية والحضارية.وتهدف الجغرافية الإقليمية إلى العديد من الأهداف لأجل تكامل البحث في إقليم ما، ويُظهر ذلك مدى اعتماد الجغرافيا الإقليمية على الجغرافيا الأصولية اعتماداً جوهرياً في الوصول إلى فهم أبعاد كل إقليم ومظاهره، لذلك فمن أهم تلك الأهداف هدفين رئيسيين:
اولا :الربط بين الظاهرات الجغرافية المختلفة لإبراز العلاقات التبادلية بين السكان والطبيعة في إقليم واحد.
وثانيا :وتحديد شخصية الإقليم تهدف كذلك إلى تحديد شخصية الإقليم لإبراز التباين الإقليمي في الوحدة المكانية المختارة، مثال ذلك إقليم البحر المتوسط أو إقليم العالم الإسلامي أو الوطن العربي .






الأوّل من نوعه في العراق.. العتبة العبّاسية تستعدّ لإقامة مؤتمرٍ حول التنمية المستدامة
قسم المعارف يزورُ حفيدَ الشيخ الفقيه عبد الكريم الجزائري
في بابل.. الشؤون الفكرية ينظّم ندوةً حول بناء الذات من المنظور القرآني
مركز الكفيل للإعلان: نتّجه نحو العمل في مجال تصميم العلامات التجارية الخاصّة