English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 8 / 5 / 2016 1850
التاريخ: 7 / آذار / 2015 م 1901
التاريخ: 10 / 8 / 2016 1579
التاريخ: 22 / 8 / 2016 1699
مقالات عقائدية

التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 2829
التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م 2766
التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 2876
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 2780
وفاة أمه  
  
1558   11:53 صباحاً   التاريخ: 12 / 4 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام زين العابدين (عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏1،ص43.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 11 / 4 / 2016 1609
التاريخ: 11 / 4 / 2016 1653
التاريخ: 11 / 4 / 2016 1649
التاريخ: 10 / نيسان / 2015 م 2236

أول نكبة داهمته و هو في المرحلة الأولى من طفولته وفاة أمه فقد اصابتها بعد ولادتها حمى النفاس و ضلت ملازمة لها و قد اجتهد الإمام الحسين (عليه السلام)  في أن يطفئ عنها و قدة الحمى و جذوتها فلم يستطع و اشتد بها الحال و فتك بها المرض فتكا ذريعا و ذبلت نضارتها و عادت كأنها جثمان فارقته الحياة و كانت تلقي نظرات مشفوعة بالألم و الحسرات على طفلها الرقيق الذي لم ينتهل من نمير عطفها و حنانها ، و اشتدت بها الحمى و انتابتها الام مبرحة و بقيت أياما تعاني من شدة الأسقام حتى صعدت روحها إلى السماء كأسمى روح صعدت إلى اللّه‏ و قد انطوت بموتها صفحة ناصعة من صفحات الفضيلة و العفة و الحياء و كل ما تعتز به المرأة من أدب و كمال ، و قد رزئت الأسرة النبوية بوفاة هذه السيدة الجليلة التي كانت تمثل الشرف و الفضيلة و قد جرى لها تشييع حاشد ضم الإمام الحسين و خيار المسلمين و جماهير كثيرة من المسلمين و قد وارى جثمانها الشريف في الكوفة و قد تألم الإمام الحسين لفقد هذه السيدة التي عاشت بينهم أياما كأيام الزهور فلم يطل منها العهد.

لقد نكب الإمام زين العابدين (عليه السلام) بوالدته و هو في أول مرحلة من مراحل طفولته و كان ذلك ايذانا لتتابع المحن و الخطوب عليه التي لم تجر على أي إنسان سواه.

و عهد الإمام الحسين (عليه السلام) إلى سيدة زكية من أمهات اولاده بالقيام بحضانة ولده زين العابدين و رضاعته و رعايته و قد عنيت به هذه المرأة الصالحة كأشد ما تكون العناية فكانت ترعاه كما ترعى الأم الرؤوم فلذة كبدها و قد درج الإمام في جو من الكتمان الشديد فلم يخبره أحد بموت أمه الا بعد أن كبر لئلا يحترق قلبه و يقلق باله‏ .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 13965
التاريخ: 8 / 12 / 2015 13384
التاريخ: 8 / 12 / 2015 12804
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 13675
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 12876
شبهات وردود

التاريخ: 13 / 12 / 2015 5310
التاريخ: 11 / 12 / 2015 6215
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5826
التاريخ: 30 / 11 / 2015 5559
هل تعلم

التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 3421
التاريخ: 25 / 11 / 2015 3405
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 3638
التاريخ: 27 / 11 / 2015 3352

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .