المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

علم الاحياء
عدد المواضيع في هذا القسم 8710 موضوعاً
تاريخ علم الأحياء وعلمائه
النبات
الحيوان
الأحياء المجهرية
علم الأمراض
التقانة الإحيائية
التقنية الحياتية النانوية
علم الأجنة
الأحياء الجزيئي
علم وظائف الأعضاء
المضادات الحيوية

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



فرضية المراوغة Wobble Hypothesis  
  
62   02:35 صباحاً   التاريخ: 23 / 9 / 2020
المؤلف : د.زهرة محمود الخفاجي
الكتاب أو المصدر : موسوعة الحياة
الجزء والصفحة :
القسم : علم الاحياء / الأحياء الجزيئي / مواضيع عامة في الاحياء الجزيئي /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 10 / 12 / 2015 1088
التاريخ: 29 / 11 / 2017 73
التاريخ: 4 / 5 / 2016 544
التاريخ: 12 / 10 / 2020 39

فرضية المراوغة Wobble Hypothesis


افتراض التراخي وعدم الصرامة في ازدواج القواعد النتروجينية بالنسبة للقاعدة الثالثة في الشفرة الوراثية أي وجود تخصص واطئ في القاعدة الثالثة اثناء الترجمة ، وبذا يمكن للقاعدة في Anticodon اي الشفرة المقابلة الازدواج مع اكثر من قاعدة كما في احتواء بعض جزيئات tRNA علىI) Inosine ) في الموقع الثالث ' 5 من الشفرة المقابلة. والازدواج لا يكون وفق اساسيات Watson-Crick المعتاد ، وهذا يعني ان جزيئات tRNA تميز اكثر من شفرة اذ يمكن ان يكون الارتباط G-U ، I-U ، I-A ، I-C

وذلك لان القاعدتان الاولى والثانية هي التي تحدد تخصص التشفير ويكون ارتباطهما قوي مع tRNA. وتساعد فرضية المراوغة في معالجة محدودية عدد انواع جزيئات tRNA اذ ان الجسم يحوي على كميات محدودة من جزيئات tRNA لذا فهي تساعد في قراءة شفرات للحوامض الامينية وتستوعب الحوامض الامينية التي لها اكثرمن شفرة وراثية مثل الليوسين ، أي تستوعب الشفرات المترادفة Synonymous Codons .
فالمفترض ان توالي الحوامض الامينية يعد صورة مطابقة لتوالي القواعد النتروجينية ولكن هذا لا يكون صحيحا حتى بالنسبة للحامض الاميني الواحد ، اذ يوجد اختلاف في الشفرات الوراثية Degenerate Codons واغلب الحوامض الامينية يشفر لها بأكثر من شفرة ما عدا الميثايونين والتربتوفان ، اضافة الى ان عمل الشفرة الوراثية 
الواحدة هو ليس عاما في كل الاحياء . كما ان الموقع الثالث من الشفرة الوراثية والتي قد تختلف دون التأثير في الحامض الاميني في البروتين لذلك كان مبدأ المراوغة تفسيرا" لهذه الحالات والتي تحدث في الانواع القريبة من بعضها ، وعليه فان إدراج مثل هذه القواعد في التحليل سوف يؤدي الى عدم التأكد من القاعدة النتروجينية في الموقع الثالث من الشفرة وبالتالي الى احتمالية عدم وجود علاقة تطورية . والاشكال التالية توضح الفرضية :



 




علم الأحياء المجهرية هو العلم الذي يختص بدراسة الأحياء الدقيقة من حيث الحجم والتي لا يمكن مشاهدتها بالعين المجرَّدة. اذ يتعامل مع الأشكال المجهرية من حيث طرق تكاثرها، ووظائف أجزائها ومكوناتها المختلفة، دورها في الطبيعة، والعلاقة المفيدة أو الضارة مع الكائنات الحية - ومنها الإنسان بشكل خاص - كما يدرس استعمالات هذه الكائنات في الصناعة والعلم. وتنقسم هذه الكائنات الدقيقة إلى: بكتيريا وفيروسات وفطريات وطفيليات.



يقوم علم الأحياء الجزيئي بدراسة الأحياء على المستوى الجزيئي، لذلك فهو يتداخل مع كلا من علم الأحياء والكيمياء وبشكل خاص مع علم الكيمياء الحيوية وعلم الوراثة في عدة مناطق وتخصصات. يهتم علم الاحياء الجزيئي بدراسة مختلف العلاقات المتبادلة بين كافة الأنظمة الخلوية وبخاصة العلاقات بين الدنا (DNA) والرنا (RNA) وعملية تصنيع البروتينات إضافة إلى آليات تنظيم هذه العملية وكافة العمليات الحيوية.



علم الوراثة هو أحد فروع علوم الحياة الحديثة الذي يبحث في أسباب التشابه والاختلاف في صفات الأجيال المتعاقبة من الأفراد التي ترتبط فيما بينها بصلة عضوية معينة كما يبحث فيما يؤدي اليه تلك الأسباب من نتائج مع إعطاء تفسير للمسببات ونتائجها. وعلى هذا الأساس فإن دراسة هذا العلم تتطلب الماماً واسعاً وقاعدة راسخة عميقة في شتى مجالات علوم الحياة كعلم الخلية وعلم الهيأة وعلم الأجنة وعلم البيئة والتصنيف والزراعة والطب وعلم البكتريا.




مجمّعُ أقسام العتبة العبّاسية المقدّسة يشهد مراحل إنجازٍ نهائيّة
مَعهدُ القُرآنِ الكريمِ النِّسويِّ جهودٌ متواصلةٌ ودوراتٌ قرآنيّةٌ مُستمرّة
قسم التربية والتعليم يناقش خطط العام الدراسي الجديد
صدَرَ حديثاً عن مركز التراث الإسلامي كتاب (فضل أمير المؤمنين)