الاخبار

اخبار الساحة الاسلامية
أخبار العلوم و التكنولوجيا
الاخبار الصحية
الاخبار الاقتصادية
القسم : الاخبار : أخبار العلوم و التكنولوجيا :

تغير المناخ يمكن أن يشكّل أنهارا في السماء تجلب معها مستويات قياسية من الأمطار

05:10 PM

25 / 1 / 2022

768

    المصدر : RT

كشفت دراسة جديدة أن أجزاء من شرق آسيا يمكن أن تشهد تشكّل "أنهار في السماء" بسبب تغير المناخ، ما يؤدي إلى مستويات قياسية من هطول الأمطار معها.

وابتكر العلماء نموذجا للتحقيق في سلوك الأنهار الجوية والأمطار الشديدة في شرق آسيا في ظل نتائج مختلفة لتغير المناخ.

ويستخدم مصطلح الأنهار الجوية لوصف مسارات طويلة وضيقة من بخار الماء المتكثف. ويمكن أن تتسبب هذه المسارات الضيقة من الرطوبة المركزة في السماء في حدوث فيضانات بسرعة عندما تصطدم بحاجز مثل سلسلة جبلية، ما يؤدي إلى إطلاق كميات هائلة من المياه في فترة زمنية قصيرة.

ووفقا لنماذج العلماء، ستكون أحداث هطول الأمطار في شرق آسيا أكثر تواترا وأكثر حدة في العقود القادمة مع ارتفاع درجة حرارة الكوكب. سيتم نقل المزيد من المياه عبر الهواء، وسيهبط المزيد من الأمطار على الأرض.

وأجرى العلماء هذه الدراسة بعد أن عانت منطقة شرق آسيا من هطول أمطار غزيرة للغاية في يوليو 2018 ويوليو 2020 بسبب الأنهار الجوية.

ولفهم التأثير، استخدم الفريق نماذج محاكاة عالية الدقة لدورات الغلاف الجوي العالمية التي تعيد فعليا خلق الظروف في الغلاف الجوي.

ونظروا في نماذج مناخية إقليمية أخرى، وقارنوا عمليات المحاكاة القائمة على بيانات حقيقية للأرصاد الجوية من 1951 إلى 2010 مع تنبؤات لعام 2090.

واستخدم المؤلفون سيناريو المناخ الذي من شأنه أن يؤدي إلى 7.2 درجة فهرنهايت (4 درجات مئوية) من الاحترار، مقارنة بمستويات ما قبل الصناعة، وهو أكثر بكثير من الهدف 3.6 درجة فهرنهايت (2 درجة مئوية) المحدد كجزء من اتفاقية باريس للمناخ .

ووجد العلماء من جامعة تسوكوبا باليابان، أنه إذا ارتفعت درجات الحرارة بمقدار 7.2 درجة فهرنهايت (4 درجات مئوية)، فإنه في أسوأ السيناريوهات، سيتم تعزيز الأنهار الجوية، ما يؤدي إلى مستويات قياسية غير مسبوقة لهطول الأمطار في جميع أنحاء شرق آسيا.

ورغم أنهم نظروا إلى شرق آسيا فقط، يقول الفريق إلا أن توقعاتهم ستنطبق أيضا على مناطق خطوط العرض المتوسطة ذات السلاسل الجبلية شديدة الانحدار، بما في ذلك أوروبا وأمريكا الشمالية.

ويسمح إنشاء عمليات محاكاة تستند إلى نتائج مختلفة لتغير المناخ للعلماء بالتنبؤ بتأثير أحداث الطقس المختلفة مع ارتفاع درجة حرارة العالم.

ويقول الفريق الياباني إنهم رأوا بالفعل علامات واضحة على ارتفاع درجة حرارة الأرض التي تضرب أجزاء من البلاد، لذلك أرادوا معرفة كيف يمكن أن تسوء الأمور.

وكتبوا: "لقد أصبح من الواضح أكثر فأكثر أن الاحتباس الحراري يعني أكثر من مجرد ارتفاع درجات الحرارة".

وأصبحت الأحداث المتطرفة، مثل هطول الأمطار الغزيرة والفيضانات وموجات الحر، أكثر تواترا وشدة في جميع أنحاء العالم.

وحذر العلماء من أن هذا "يخلق حاجة ملحة للتنبؤ بهذه التغييرات والاستعداد لها" في المستقبل، عند مناقشة الحاجة إلى عملهم.

ويتمثل أحد الأحداث المناخية المتطرفة المدمرة بشكل خاص في زيادة هطول الأمطار إلى مستويات غير متوقعة وغير مسبوقة، ما قد يؤدي إلى حدوث فيضانات.

وللمساعدة في التنبؤ بأحداث هطول الأمطار، نظر العلماء في أحد الأسباب: تفاعل الأنهار الجوية مع سلاسل الجبال.

وشرح الفريق: "كما يوحي الاسم، فإن الأنهار الجوية عبارة عن نطاقات طويلة وضيقة من بخار الماء المركز الذي يتدفق عبر الغلاف الجوي. وعندما يلتقي أحد هذه النطاقات مع حاجز، مثل سلسلة جبال، يمكن أن ينتج عنه مستويات قصوى من الأمطار أو تساقط الثلوج".

وقال المؤلف الرئيسي للدراسة، البروفيسور يويتشي كاماي، إن عمليات المحاكاة تتنبأ بنقل بخار الماء المعزز، فضلا عن زيادة هطول الأمطار بمستويات غير مسبوقة.

وفي عمليات المحاكاة، حدثت أكبر كميات من الأمطار المرتبطة بالنهر في الغلاف الجوي على المنحدرات الجنوبية والغربية للجبال في شرق آسيا، بما في ذلك اليابان وشبه الجزيرة الكورية وتايوان وشمال شرق الصين.

وسيكون أكبر هطول للأمطار على المنحدرات الجنوبية الغربية لجبال الألب اليابانية.

واقتصرت الدراسة على شرق آسيا بسبب وقت الكمبيوتر وقيود المعالجة، لكنهم توقعوا أنها ستطبق على مناطق أخرى حول العالم.

وأوضح البروفيسور كاماي: "من المحتمل أن تكون نتائجنا قابلة للتطبيق أيضا في مناطق أخرى من خطوط العرض الوسطى حيث تلعب التفاعلات بين الأنهار الجوية والجبال شديدة الانحدار دورا رئيسيا في هطول الأمطار، كما هو الحال في غرب أمريكا الشمالية وأوروبا. وقد تتعرض هذه المناطق أيضا لظواهر هطول شديدة أكثر تواترا وشدة مع ارتفاع درجة حرارة المناخ".

ونُشرت نتائج الدراسة مفصلة في مجلة Geophysical Research Letters.

 

لا يترُكُ الناسُ شيئاً مِن أمرِ دينِهِم لاستصلاحِ دُنياهُم إلا فتحَ اللهُ عليهِم ما هُو أضرُّ مِنهُ

انتظار الفرج

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..كُنْ فِي الْفِتْنَةِ كَابْنِ اللَّبُونِ، لاَ ظَهْرٌ فَيُرْكَبَ، وَلاَ ضَرْعٌ فَيُحْلَبَ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..الشَّفِيعُ جَنَاحُ الطَّالبِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. إِنَّ أَعْظَمَ الْحَسَرَاتِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ حَسْرَةُ رَجُلٍ كَسَبَ مَالاً فِي غَيْرِ طَاعَةِ اللهِ، فَوَرَّثَهُ رَجُلاً فَأَنْفَقَهُ فِي طَاعَةِ اللهِ سُبْحَانَهُ، فَدَخَلَ بِهِ الْجَنَّةَ، وَدَخَلَ الْأَوَّلُ بِهِ النَّارَ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..عقيدَتُنا في القُرآنِ الكريمِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. لا طاعةَ لمَخلوقٍ في معصيةِ الخالقِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..لا غِنى كالعَقلِ، ولا فقرَ كالجهلِ، ولا مِيراثَ كالأدبِ، ولا ظهيرَ كالمُشاورةِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..أَقَلُّ مَا يَلْزَمُكُمْ لله أَلاَّ تَسْتَعيِنُوا بِنِعَمِهِ عَلَى مَعَاصِيهِ

تلاقي أرواح المؤمنين في البرزخ

هل التزمت الأمّة بوصية النبيّ (صلى الله عليه و آله) في عترته؟

حلم النبي (صلى الله عليه و آله وسلم) وعفوه وصفحه

علي بن أبي طالب كلما قست عليه المطارق زادته رسوخاً

ما الغاية من إرسال الرسل؟

طريق النجاة بمحمد وآل محمد

في أيّ يوم وفي أي مكان سيظهر الإمام المهدي عجّل الله فرجه؟

مظاهر الإبداع الإلهي المُحكَم

الاستدلال على الدين الحق

خمسُ خُطُواتٍ لتحقيقِ السَّعادَةِ

ماذا يَعني حُسنُ الجِّوار؟

مِنْ مُتَطَلّباتِ السَّعادَةِ

سَبعُ توصياتٍ لتمتَلِكَ زِمامَ أُمورِ أبنائِكَ

كيفَ تُعالِجُ الخوفَ عندَ الأطفال؟

ستُّ طرائِقَ لمُساعَدَةِ الأطفالِ على التَّعايُشِ معَ الغَضَبِ

مِنْ حُقوقِ الأولادِ على الوَالِدَينِ

العَمَلُ سِرُّ النَّجاح

النيّةُ الطيّبةُ وأثرُها على سلوكِ الإنسان

بريطانيا تطور جيلا جديدا من الغواصات النووية لجيشها

روسيا.. علماء في بطرسبورغ يدربون الذكاء الاصطناعي على قياس ضغط الدم بواسطة هاتف ذكي

لماذا يبلغ يوم كوكب الزهرة أطول من عام؟

بيانات الأقمار الصناعية تكشف حدوث تغيير في دورة مياه الأرض!

دراسة: تسارع دورة الماء على الأرض سيؤدي إلى ذوبان القمم الجليدية

في تطوير حديث.. نفايات البلاستيك قد تصبح شيئا من الماضي!

جهاز مميز جديد يتحدى أفضل هواتف أندرويد الحالية

XL6 .. سيارة عائلية متطورة وأنيقة تظهر من اليابان

تقنيات متطورة وميزات فريدة تظهر في التحفة الصينية الجديدة

خبراء يقدمون طرق بسيطة لحرق دهون البطن

مشروب يدعم قدراتك المعرفية ويحميك من الخرف

أسباب الصداع بعد تناول الطعام

المشي السريع يساهم في تقليل العمر البيولوجي للإنسان

دراسة تكشف أثر البدانة على عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال!

اختبار يقدم أملا كبيرا لمرضى السرطان الناجم عن فيروس الورم الحليمي البشري!

أطعمة مفيدة لتقليل مخاطر الأورام السرطانية!

دراسة تكشف عن ارتباط صحة العين بالخرف

أخصائية تغذية تكشف عن أهم مادة غذائية لتحسين وظيفة الكبد

قسمُ العلاقات العامّة يُطلق برنامج (تعرّفْ أكثر) لخَدَمَة مرقد أبي الفضل العبّاس (عليه السلام)

100 مشتركةٍ تُؤدّي اختبارَ دورة رابطة خطيباتِ المنبر الحسينيّ

معمل الحديد والصلب في العتبة العلوية المقدسة ... مشروع رائد لإنتاج (٣٥٠) طن سنوياُ

العاصفة الترابية تصل النجف الأشرف... الزائرون يجمعون ما تساقط من التراب في الصحن الشريف لأمير المؤمنين( عليه السلام) - صور -

بالفيديو: ممثل المرجعية الدينية يطلع على ابتكارات طلبة جامعة وارث الانبياء في المعرض الهندسي الاول لمشاريع التخرج

الأول من نوعه.. مركز تخصصي للخصوبة والعقم تابع للعتبة الحسينية يقدم خدماته (مجانا) باستخدام أحدث التقنيات الطبية في مجال التلقيح الاصطناعي

الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تنظّم حملة لفحص البصر

أعمال تنظيف وجلي الشباك الطاهر لضريحي للإمامين الكاظمين "عليهما السلام"

بباقةٍ متنوّعة من إصداراتها: العتبة العسكرية المقدّسة تشترك في فعّاليات معرض بغداد الدوليّ للكتاب

ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

رمز الامان : 9286