الاخبار

اخبار الساحة الاسلامية
أخبار العلوم و التكنولوجيا
الاخبار الصحية

مناطق مظلمة من الجينوم قد تحفز تطور أنواع جديدة!

07:32 AM

9 / 9 / 2021

303

    المصدر : RT

توصلت دراسة جديدة إلى أن "المادة المظلمة" الجينية قد تدفع إلى ظهور أنواع جديدة.

وقد تمنع هذه الامتدادات الطويلة والمتكررة من الجينوم، الحيوانات غير المتوافقة في النهاية من التزاوج عن طريق خلط الكروموسومات في أطفالها الهجينة. وإذا لم تتمكن الحيوانات من مجموعات سكانية مختلفة من التزاوج، فستتباعد بمرور الوقت، ما يؤدي إلى التكاثر.

وعلى سبيل المثال، فقط 1٪ من الثلاثة مليارات حرف، أو النيوكليوتيدات، في الجينوم البشري تصنع البروتينات التي تحدد سمات مثل لون العين والطول. وقد تخبر امتدادات أخرى من الحمض النووي الجسم عن عدد نسخ البروتين التي يجب إنتاجها، أو تشغيل الجينات أو إيقاف تشغيلها في الأنسجة المختلفة، من بين وظائف أخرى.

ومع ذلك، فإن ما يقرب من 10٪ من الجينوم البشري يتكون من امتدادات طويلة ومتكررة من الحمض النووي satellite، والتي، لسنوات عديدة، لم يعتقد العلماء أنها فعلت الكثير، كما قال المعد المشارك في الدراسة مادهاف جاغاناثان، وهو حاليا أستاذ مساعد في ETH Zurich، معهد الكيمياء الحيوية في سويسرا.

وقال جاغاناثان لـ "لايف ساينس" في رسالة بالبريد الإلكتروني: "تكرار الحمض النووي satellite كان وفيرا للغاية في الأنواع ولوحظ على نطاق واسع في حقيقيات النوى، أو أشكال الحياة ذات نوى الخلية. وعلى الرغم من ذلك، رُفضت إلى حد كبير على أنها غير مرغوب فيها من الحمض النووي".

ومع ذلك، في دراسة أجريت عام 2018، اكتشف جاغاناثان، الذي كان وقتها في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT)، ومستشاره السابق لما بعد الدكتوراه، عالم الأحياء يوكيكو ياماشيتا، أيضا في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، أن بعضا من هذا الحمض النووي يخدم غرضا حاسما: إنه ينظم الحمض النووي داخل نواة الخلية. ووجدت هذه الدراسة أن بعض البروتينات تلتقط جزيئات الحمض النووي وترتبها في حزم كثيفة من الكروموسومات. ووجدوا أن الحمض النووي satellite يخبر هذه البروتينات عن كيفية تجميع الكروموسومات وتنظيمها.

وفي أحدث دراسة نُشرت في 24 يوليو في مجلة Molecular Biology and Evolution، وجد جاغاناثان وياماشيتا دورا آخر للحمض النووي satellite: قيادة الأنواع. وكان الفريق يدرس الخصوبة في نوع ذبابة الفاكهة Drosophila melanogaster.

وعندما حذف الباحثون الجين الذي يرمز لبروتين يسمى prod، والذي يرتبط بالحمض النووي satellite لتكوين الكروموسومات، انتشرت كروموسومات الذباب خارج النواة. من دون القدرة على تنظيم الكروموسومات بشكل صحيح، فنفق الذباب.

وقال جاغاناثان إن هذا كان رائعا، لأن البروتين المحذوف فريد من نوعه لـ D. melanogaster. وهذا يعني أن تسلسلات الحمض النووي satellite سريعة التطور هذه، يجب أن تحتوي أيضا على بروتينات سريعة التطور ترتبط بها.

ولاختبار هذه الفكرة، قام جاغاناثان بتربية إناث D. melanogaster مع ذكور من نوع مختلف، Drosophila simulans. وكما هو متوقع، لم تعيش الأنواع الهجينة طويلا. وعندما نظر الباحثون في خلايا الذباب، رأوا نوى مشوهة مع الحمض النووي منتشرة في جميع أنحاء الخلايا، تماما كما فعلوا عندما حذفوا بروتين prod في تجارب سابقة.

فهل يعني ذلك أن الحمض النووي satellite يمكن أن يقود الأنواع؟. يشتبه الفريق في أنه إذا تطور الحمض النووي satellite بسرعة، وصنع مخلوقان بروتينات مختلفة مرتبطة بالحمض النووي satellite، فلن ينتجوا ذرية سليمة. ونظرا لأن البروتينات المرتبطة بالكروموسنتر وشرائح الحمض النووي satellite تتطور بشكل مختلف في مجموعات أو أنواع منفصلة، يمكن أن ينشأ هذا التعارض بسرعة إلى حد ما.

ولاختبار هذه الفرضية، قاموا بتحوير جينات ربط الحمض النووي satellite التي أدت إلى عدم التوافق في كلا الوالدين. وعندما أعادوا كتابة جينومات الذباب لتكون متوافقة، أنتجوا كائنات هجينة صحية.

ويشك جاغاناثان في أن مثل هذه الخلافات في الحمض النووي satellite يمكن أن تكون عاملا كبيرا في تطور الأنواع الجديدة. وهو يأمل في أن تتمكن المزيد من الأبحاث من اختبار نموذجهم الخاص بعدم التوافق الهجين مع الأنواع الأخرى.

وفي النهاية، يمكن أن يؤدي هذا البحث إلى وسيلة للعلماء لإنقاذ الهجينة "المنكوبة"، أو الهجينة التي لا تعيش لفترة طويلة بعد الولادة. وهذا يمكن أن يمهد الطريق لاستخدام التهجين كوسيلة لإنقاذ الأنواع المهددة بالانقراض بشكل خطير، مثل وحيد القرن الأبيض الشمالي، الذي تعيش منه إناث فقط.

فيلسوف العرب .. أول من حمل لواء الفلسفة في الإسلام

عاشوراء.. دروسٌ وعِبَر (5)

الإمامُ زينُ العابدينَ عليهِ السَّلامُ في مجلسِ يزيد

عاشُوراء.. دروسٌ وعِبَر (4)

عاشوراء.. دروسٌ وَعِبَر (3)

عاشوراءُ.. دروسٌ وعِبَر (2)

عاشُوراء.. دروسٌ وعِبَر (1)

ما ضرورةُ تهيئةِ العَوائلِ قبلَ حُلولِ المُصيبَةِ؟ عائلةُ الإمامِ الحُسينِ-عليهِ السَّلامُ- أُنموذجاً

دورُ الأمّ والزَّوجَةِ الصالحَةِ في كربلاء

السيّدَةُ زينبُ (عليها السَّلامُ) هي الأُنموذَجُ الحَيّ

نتعناك كل عام_جديد المرجع الالكتروني للمعلوماتية بمناسبة زيارة الاربعين

الحسن والحسين الإمتداد الطبيعي لرسول الله

البنوّة السنخيّة بين الإمام الحسين وجدّه رسول الله

الأدلّة على مشروعية زيارة القبور

ما الفرق بين المناداة والمناجاة ؟

سيبقى الحسين صوتاً مجلجلاً تخشع له القلوب والضمائر

لماذا نحيي ذكرى عاشوراء؟

(لعبتْ هاشمُ بالملكِ فلا... خبرٌ جاءَ ولا وحيٌ نزل) تلخيصٌ لمنهج الضلالة الذي جابهه الحُسين (عليه السلام)

ما هِيَ أولَويّاتُ التعلُّمِ بالنِسبَةِ للمرأةِ؟

خمسةُ ألوانٍ في بيتِكَ تُشعِرُكَ بالسَّعادَةِ

كيفَ نُنشِئُ أسرَةً صالحةً؟

سَبعَةُ نشاطاتٍ لتخفيفِ التَّنَمُّرِ الأُسريّ

سَبعُ عِباراتٍ تحفيزيّةٍ لبعضِ المشاهِير

دورُ أهلِ البَيتِ (عَليهِمُ السَّلامُ) في المُحافَظةِ على البِناءِ الأُسَريِّ

أخلاقُكَ بعدَ مَمَاتِكَ!

كيفَ تُصَمِّمُ أهدافَكَ؟

هل يُمكِنُ تأهيلُ الأطفالِ تربوياً

إنشاء أدمغة مصغرة في المختبر تحاكي مرض باركنسون أملا في إيجاد علاج له

الأمم المتحدة تحذر من الذكاء الاصطناعي غير الخاضع للرقابة و انتهاكه لحقوق الإنسان

جلد متحجر يكشف لأول مرة عن شكل ديناصورات نادرة آكلة للحوم

نيوزيلندا..اكتشاف أحافير لطيور البطريق العملاقة

بانتظار آيفون 13 .. الكشف عن موعد عقد آبل لأكبر حدث إطلاق منتجاتها لعام 2021!

أوبل تكشف النقاب عن سيارة كهربائية بقيمة 7000 دولار وقيادتها لا تتطلب رخصة!

منافس آخر لـ Land Cruiser يظهر من الصين

في اكتشاف هام.. العلماء يكشفون سر كون لدغات النمل قوية جدا ومؤلمة!

عالم آثار هاو يعثر على كنوز ذهبية فريدة عمرها 1500 عام

5 علامات في الأظافر تدل على نقص في الفيتامينات

نمط النوم يمكن أن يزيد بشكل كبير من خطر صحي قد يؤدي إلى النوبة القلبية أو السكتة الدماغية

5 أطعمة تضاعف خطر الإصابة بـ داء الملوك و5 أخرى تخفف من أعراضه

طبيبة عيون توضّح تأثير كوفيد-19 في جودة الرؤية

دراسة تحدد أدوية متوفرة فعليا يمكن أن تقتل SARS-CoV2 في الخلايا

دراسة تدق ناقوس الخطر حول علاقة نمط الحياة المستقر بالإصابة بالسكتة الدماغية

مركز غاماليا الروسي: قد نطور لقاحا يحمي من فيروسي كورونا والإنفلونزا في آن واحد

اكتشاف نظام لم يسبق له مثيل لحرق الدهون العميقة في دراسات على الفئران

خبيرة تكشف عن 7 عوامل تزيد من خطر الإصابة بأكثر أمراض الخرف شيوعا

العتبة الكاظمية المقدسة تحيي ذكرى شهادة السيدة رقية "عليها السلام"

بوساطةِ مشاركتِها في مؤتمرٍ دوليٍّ العتبةُ العَبَّاسِيَّةُ المُقَدَّسَةُ تستعرضُ تجربتَها في التعليمِ الالكترونيِّ والتحولِ الرقميِّ

العتبة العلوية المقدسة ... شعبة المتطوعين تقدم دعمها اللوجستي على طريق (يا حسين) في المحافظات الجنوبية

مركز القرآن الكريم في العتبة العلوية يعلن عن بدء مشروعه القرآني في النجف الاشرف

سراديب وصحن جديد.. تعرف على المساحات والأماكن التي ستفتتحها العتبة الحسينية للزائرين خلال زيارة الاربعين

بعد تعذر علاجه في العراق.. ممثل المرجعية يتصل بعائلة شاب يعاني من تليف في الرئة ويساهم بصرف (20,000) دولار وتسهيل سفرهم الى الهند

خدّام العتبة الكاظمية المقدسة يؤبنون الفقيد المرجع الحكيم في العتبة العسكرية المقدسة

الأمين العام للعتبة الكاظمية المقدسة يحضر المجلس التأبيني الذي أقامته ممثلية المرجعية الدينية في الكاظمية المقدسة

الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة تقيم مجلسا تأبينيا على روح المرجع الكبير اية الله العظمى السيد...

ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

رمز الامان : 4720