المرجع الالكتروني للمعلوماتية
أجوبة الإستفتاءات الشرعية طبقاً لفتاوى المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني

التبرع بأعضاء الجسم
السؤال: هل يجوز التبرع بأعضاء المحكوم عليهم بالإعدام؟
الجواب: لا يجوز قطع جزء من انسان حي لإلحاقه بجسم غيره اذا كان قطعه يلحق به ضرراً بليغاً كما في قلع العين وقطع اليد والرجل.
السؤال: هل يجوز الحاق بعض أعضاء الحيوان ـ كقلبه ـ ببدن المسلم؟
الجواب: يجوز وان كان الحيوان نجس العين كالخنزير ويصبح بعد الالحاق وحلول الحياة فيه جزءً من بدن المسلم وتلحقه أحكامه.
السؤال: إذا أوصى شخص بأخذ بعض اعضاء جسمه السليمة الداخلية مثل القلب والكليتين والكبد والرئتين، واعطائها لمن يحتاج اليها من مرضى المؤمنين فهل يجوز له أن يوصي بذلك وهل يؤخذ بوصيته في الحالتين التاليتين :
أ ـ اذا حصلت له حالة مرضية شديدة اصبح فيها يائساً من البقاء على قيد الحياة، او وصل الاطباء إلى حدّ الياس من حياته، كبعض حالات اصطدام السيارات او السقوط من شاهق او الاصابة بطلق ناري او الاحتراق بالنار او غيرها مما يسبب تلف بعض الاعضاء بحيث يستحيل معه البقاء على قيد الحياة، ولكن يمكن الاستفادة من بقية الاعضاء؟
ب ـ اذا توفي وكان يمكن الاستفادة من اعضائه الداخلية بعد وفاته للإفادة منها للمرضى او للدارسة عليها خصوصاً اذا توقفت عليها حياة انسان مؤمن؟
الجواب: أ ـ لا يجوز قطع اعضائه الحياتية ونحوها قبل ان يعدّ ميتاً عرفاً ـ بتوقف قلبه ورئتيه عن العمل ـ وان كان ذلك لغرض الحاقها ببدن مسلم اخر انقاذاً لحياته، ولا اثر لوصيته بذلك ابداً.
ب ـ يجوز ان يقطع منها ما يتوقف عليه حفظ حياة مسلم آخر، ولا تثبت الدية على القاطع على الاظهر، واما القطع لمجرد التعلم والدرسة فلا يجوز.
السؤال: هل يجوز لولي الميت ان يتبرع بأخذ كل او بعض الاعضاء الداخلية للميت لمن يحتاج اليها من مرضى المؤمنين او للدراسة عليها؟
الجواب: لا صلاحية لولي الميت في ذلك والمناط في جواز القطع ما تقدم.
السؤال: شخص مصاب بغشاوة في قرنية احدى عينيه، وقد قال الطبيب بانه يستطيع رفع قرنية المصاب ويضع مكانها قرنية من شخص ميت، فهل تجوز هذا العملية ام هي محرمة؟
الجواب: لا يجوز التسبيب الى انتزاع القرنية من الميت لزرعها في عين الحي، والمباشر لقلعها ضامن للدية ولكن يجوز للمريض ان يسمح للطبيب بزرع القرنية المنزوعة في عينه.
السؤال: هل يجوز للمكلف ان يوصي بالتبرع بجزء من جسده (كالكلية والقلب مثلاً) لمريض يحتاج اليها بعد وفاته؟
الجواب: يشكل صحة الوصية المذكورة فيما إذا لم تتوقف حياة مسلم على قطع العضو الموصى به والحاقه ببدنه، نعم الاظهر عدم وجوب الدية على القاطع مع الوصية بالقطع.
السؤال: ما حكم تبرع الكافر (سواء الميت او الحي) بعضو الى المسلم؟
الجواب: يجوز ويترتب على العضو الذي يتم الحاقه ببدن المسلم بعد حلول الحياة فيه جميع احكام بدنه لأنه يصير جزءً منه.
السؤال: هل يجوز نقل أعضاء من جسم ميت الى مريض تتوقف حياته على نقل ذلك العضو اذا أذِنَ الميت قبل وفاته او أذِنَ وليه؟ وما حكم من ليس له ولي؟
الجواب: اذا كان التحفظ على المريض المسلم من خطر الهلاك او ما يدانيه متوفقاً على ذلك جاز ولكن تثبت الدية على المباشر للقطع على الاحوط الا اذا أذِنَ فيه الميت قبل وفاته فانه لا تثبت عليه الدية حينئذٍ، ولا فرق فيما ذكر بين وجود الولي واذنه وعدمه.
السؤال: ذكرتم في مسائل الترقيع (مسلة رقم ٦٢ من المسائل المستحدثة) قيد (الضرر البليغ) في جواز النقل من الحي، فما هي حدود هذا الضرر البليغ؟
الجواب: المرجع في تحديده هو العُرف ومع الشك لا يحرم تحمله.
السؤال: ما هو حكم زرع المبيض والخصية والرحم ونظائر ذلك؟
الجواب: يجوز في حد ذاته اي بغض النظر عما يتوقف عليه عادة من تعريض البدن للنظر واللمس المحرمين ونحو ذلك من المحرمات.
توصيات المرجعية
توصيات المرجعية للمجاهدين
توصيات المرجعية للشاب المؤمن
السيرة الذاتية لسماحة السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

وبعد / لقد أثمر منبر الإمام السيد الخوئي (قدس سرّه ) خلال أكثر من نصف قرن ثماراً عظيمة جليلة هي الأزكى والأفضل عطاءاً على صعيد الفكر الإسلامي وفي مختلف العلوم والقضايا والمواقف الإسلامية المهمّة ، حيث تخرّج من بين يديه مئات العلماء والفضلاء العظام الذين اخذوا على عاتقهم مواصلة مسيرته الفكرية ودربه الحافل بالبذل والعطاء والتضحية لخدمة الإسلام والعلم والمجتمع، ومعظمهم اليوم أساتذة الحوزات العلمية وبالخصوص في النجف الأشرف ومنهم من هو في مستوى الكفاية والجدارة العلمية والاجتماعية التي تؤهله للقيام بمسؤولية التربية والتعليم ورعاية الأمة في يومنا الحاضر. المزيد