المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

بمختلف الألوان
بعضُ دهاءِ الإعلامِ هوَ حماقةٌ مِن جهةٍ أُخرى، فحينَ تبردُ معنوياتُكَ تجاهَ شخصيةٍ رفيعةٍ تأتي مُساهِمةً بعنوانِ اتِّهامٍ أو تقليلٍ، لكنَّ سرعانَ ما ينقَلِبُ الأمرُ ويعودُ، وتأتي النتائجُ غيرَ مُتَوَقَّعة، فإنَّ مقصودَ بعضِ الصُّحُفِ أو المواقِعِ هوَ الانتشارُ والإثارةُ، لكنَّهما بحسبِ منظورِ... المزيد
الرئيسة / مقالات اسلامية
دع الكآبة وابدأ السعادة
عدد المقالات : 63
حسن الهاشمي

لماذا يلجأ الانسان الى الكآبة وربما الانتحار ويقرر ان ينهي حياته بمحض ارادته؟! أليست الحياة جميلة، أليست سنوات عمره عزيزة، أليست أجزاء بدنه غالية، أليست مغريات الدنيا من المال والبنون والقناطير المقنطرة من الذهب والفضة زينة الحياة الدنيا، أليست لذة العلم والابتكار والتنمية تجعل المؤمن بها ان يحافظ على حياته لبلوغ هدفه، أليست شهوات البطن والفرج تجعل الانسان الساعي لتلبيتهما ان يكون حريصا على حياته للوصول الى مبتغاه؟! بالرغم من كل تلك الامور التي ربما تجلب السعادة لشريحة من الناس، لماذا نجد البعض من الشباب الواعد أو حتى المائع بل الأحداث والشيوخ في بعض الأحيان يلجأون الى وضع حد لمغريات الحياة الدنيا المتعددة الأغراض والأفعال بالإقدام على الانتحار؟!
شاع الانتحارُ وكثُر في الآونةِ الاخيرة حتى أصبح ربّما يُمثّل ظاهرةً عامّةً في المجتمعات الغربية وغيرها، لذلك تجب الإشارة إلى حكمه، ونظرة الإسلام له، ومكانة المُنتحر في الإسلام، وكيف حذّر منه الشرع المقدس اذ إنّ الانتحار مُحرّمٌ شَرعاً؛ بل إن الإسلام قد اعتبره من كبائر الذنوب والآثام التي قد يقوم بها المسلم، لما في ذلك من إنهاء حياته التي أعطاها الله له، وأمره بحفظها، فيكون المنتحر متعدّياً على ما استأمنه الله عليه قبل أن يتعدّى على نفسه ويظلمها. يعد الانتحار مِن أخطر المشاكل التي تواجه المجتمع، وأشد الأسى على الاُسر؛ لما يتركه مِن آثار سلبية وخيمة بعد موت المنتحرين، والمنتحر هو الشخص الذي له نظرة تشاؤمية عن كل موضوع، فيقمع ارادته مِن التحرك والسعي لتحقيق الأهداف، ويحكم عليها بالنفي من الحياة، لاشك أنّ الانتحار مِن المحرّمات؛ إذ هو إزهاقٌ للنفس بغير حق, وأنّ الدّين الإسلامي قد حرّم قتل النفس، كما في قوله الله تعالى: (وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ) والنهي هنا بمعنى الانزجار والحرمة, ومن هذه الآية استنبطت الروايات الحكم الشرعي لإزهاق النفس بغير حق.
كما قال تعالى: ﴿وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا * وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَانًا وَظُلْمًا فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نــَارًا وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللّهِ يَسِيرًا﴾ يا للمصير البائس ينتظر المنتحر فمصيره يوم القيامة النار، وللانتحار في الدنيا طرق عديدة منها: الشنق, الحرق, الغرق, تناول السموم, تناول المبيدات, قطع الأوردة الدموية, الحوادث المتعمدة المرورية, السقوط مِن مكانٍ شاهق, حبس النفَس, تناول أشرطة الدواء بأكملها, وغيرها من الطرق التي فيها من الآلام مما لا يخفى على كل ذي لب.
أوضح العلماء أن الانتحار ينتج عن تفاعل معقد لعوامل سببية معينة منها: الأمراض النفسية والعقلية، والفقر، والإدمان، والعزلة الاجتماعية، وفقدان عزيز، وصعوبات التواصل مع الآخرين، ومشكلات العمل، مما يستدعي توافر خبراء واختصاصيين في المجالات الطبية والصحة النفسية للتغلب على مشاعر الإحباط التي تدفع إلى الانتحار وقتل النفس وتقويم الأخطار وتوفير الخدمات الطارئة وسبل العلاج، بالاهتمام بمعالجة الصعوبات والأزمات والمشاكل التي يواجهها المجتمع حاليًا، والخروج منها بنجاح.. أن هذه المعالجات مطلوبة بإلحاح في ظاهرة تزايد حالات الانتحار بين الشباب أخيرا، وحتى حالات الطلاق والتفكك الأسري والمشاكل الأسرية والاجتماعية.
وللحصول على تلك العلاجات الناجعة لابد ان تتظافر الجهود من الجميع لانتشال الذي يروم الانتحار من واقعه المزري الذي يحوم حوله، وعلى المجتمع والدّولة أن تحرص على تأمين الحياة الكريمة للنّاس، وكذلك أن تبثّ المواد الإعلاميّة التي تحمل رسائل تربويّة وأخلاقيّة تحثّ على معاني الصّبر والإيمان بعيدا عن الرّسائل التي تبثّ الخوف في صفوف النّاس من المستقبل وتقلّبات الزّمان.
السعادة حالة روحية تنعش النفس البشرية وتحلق بها في سماء الطمأنينة والارتياح، وانها بالضد مع كل ما يعكر صفو الحياة الواعدة وعلى رأسها الانتحار الذي يقضي على الحياة وما فيها من لمسات تضفي عليها روح المحبة والتآخي والتعايش بسلام وأمان وتواصل وتكامل، ولكي تكون الحياة مزرعة جميلة لآخرة أجمل واروع واودع، ما علينا الا ان نتمتع بلحظاتها ونقطف ثمارها ونحن في ظفر يخلو من كل بطر، وفي جلوة تخلو من كل زلة، حيث ان الظفر لا يكون جليا الا بعد ان نخلي انفسنا من كل بطر يحدو بنا الى مهالك الانتحار.
فقد انسابَت مِنّي كلمَةٌ مِن وراء الرُّوح، فامتزجت مع غبرة المادة، فحاولت ان افصل بينهما لكيلا تعمش عيني ويختلط علي الحابل بالنابل، فَخُذني على ظهرٍ مِن محبَّة ألطافِك على مدىً فَوق الزَّمَان، على وطنٍ حيثُ لا مكان، دُلّني على نفسي لأنَّ الطِّين سلبَ منّي بقيّة الوجدان وأشعرني بالخذلان، أريد ان أتسلق بالطين واتعالى فوق الزمان والمكان لكي ارتقي وارتقي حتى اكدح الى ربي والتقي بنور رحمته وكرمه وضيافته، وقتئذ اباهي بمقامي المتألق كل من التصق بالطين ولم تسعفه رجلاه الوصول الى ما وصلت اليه من مقام ورفعة وحبور.
دع اليأس وقُل ها قد جئتُك يا ربّي وليس لي لسان، وعلى شَفَتَيَّ ألف كلمة، كلت الألسن عن النطق بلطفك وجودك وكرمك، واحتارت العقول عن المواهب والآلاء والنعم التي تحوطنا من كل حدب وصوب، واعيت الكلمات من الاشارة الى ما يحوطنا من عنايتك ورحمتك، إلاَّ أنَّ حروفها ممزوجةٌ بأبديَّة حنوّك وعطفك، حيثُ لا كتفَ للوجود يتكئ عليه، فقط أنت يا ربَّ هناك، فأينما تكونوا فثمة وجه الله تعالى، فهو أقرب الينا من حبل الوريد، وما عساني ان أصف سعادة يتحلى بها بشر يرتبط بهكذا رب رحيم ودود غفور.
اعضاء معجبون بهذا
جاري التحميل
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 4 ايام
2020/08/07م
قلم : الأستاذة خولة خمري صحفية وباحثة أكاديمية في قضايا حوار الحضارات والأديان قامت الدكتورة والمحكمة الدولية الجزائرية سلوى بوشلاغم بتقديم مداخلة علمية جد قيمة وجاءت بعنوان جهود الجزائر من أجل الحد من آثار الأزمة الصحية "كوفيد كورونا 19" وذلك أثناء مشاركتها في فعاليات المؤتمر الافتراضي... المزيد
عدد المقالات : 21
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2020/08/01م
حيدر عاشور أقل ما يفترض في الانسان أن يكون مثقفاً، يعي جيداً ما يسمع ويستوعب ما يقرأ، ويقول ما يجب أن يقال اذا استدعي الأمر، ولا بد من تبادل الخبرة والتواصل ليتسع الأفق ويعلو البناء فيضمحل الرديء وينمو الجيد- سعياً الى الابداع والزيادة في الابداع، ان المسألة في النتيجة مسألة حضارة وفكر وذوق والمعرفة،... المزيد
عدد المقالات : 76
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ اسبوعين
2020/07/26م
بقلم : الأستاذة خولة خمري صحفية وباحثة أكاديمية في قضايا حوار الحضارات والأديان قام كل من الباحث طرواية عمر من جامعة تلمسان العريقة والباحثة مسعي عفاف من جامعة قسنطينة 2 بتقديم مداخلة علمية جد قيمة وذلك عبر تقنية الويبنار في فعاليات المؤتمر العالمي العالمي حوار الحضارات والأديان في زمن حرب... المزيد
عدد المقالات : 21
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ اسبوعين
2020/07/26م
لا يمكن إنكار أن العراق كان أرضا خصبة لصراع المحاور! فمنذ أن دخل الإنكليز الى العراق إبان الحرب العالمية الأولى عام 2017 إنقسم العراقيون فيما بينهم، فهذا مؤيد لدخول الإنكليز للخلاص من الإحتلال العثماني، وذاك معارض لهم بإعتبار أن الدولة العثمانية دولة إسلامية. إستمر هذا المنهج وهذا التباين في المواقف... المزيد
عدد المقالات : 88
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 6 ايام
2020/08/05م
بقلم / مجاهد منعثر منشد أوبئة وجوائح فتاكة عرفتها البشرية على مرتاريخها كالطاعون والكوليرا والسل؛ حيث بدأ تاريخ ظهورتلك الأوبئة وفترتها الممتدة من القرن السابع إلى القرن الثالث عشرالهجري, فحظيت تلك الفترة بتأليف واسع وكثرة المصنفات , فعلى سبيل المثال أول من ألّف في هذا المجال هو الحافظ أبو بكرعبد... المزيد
عدد المقالات : 229
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2020/08/01م
حيدرعاشور انَّ اللغةَ والأسلوب يحددان طبيعة الكاتب، باعتبار أن الكتابة هي حريته، إنه يختارها وفق الازمات الكبرى التي تمر على الدين والمجتمع والوطن. ادراكه ان ثقافة القيم الانسانية قد تم استلابها اتجاه القيم المهيمنة للثقافة الاحتلالية. فيطرح من خلالها مساره الابداعي من عدة وجهات نظر مختلفة ودوافع... المزيد
عدد المقالات : 76
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ اسبوعين
2020/07/30م
حسين السنيد تلك المرأة الثلاثينية ..على الرغم من امتلاكها لعناصر الجمال من بياض ناصع و عيون واسعة عسلية وشعر ناعم منسدل على اكتافها مدى سوداء ,الا انك بمجرد النظر اليها سترى البؤس يتمطى في ملامحها .وان عيونها العسلية الواسعة كمصباح قديم معلق في شرفة بيت مهجور ..مغمور بالتراب.وان جسدها المكتنز بلحمه... المزيد
عدد المقالات : 11
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 3 اسابيع
2020/07/24م
ارتفع صراخ الحاج محسن (المسؤول في احد احزاب الحكومة) في احد صباحات تموز, وتجمع حوله زبانيته وهم يحملون قطع السلاح المختلفة, حيث اكتشف صباحا سرقة صندوق المجوهرات الذي كان يحتفظ به في بيته, فصاح: "كل اهل الدربونة متهمون! الى ان اكتشف لص المجوهرات", وقام افراد حمايته بجمع الرجال والنساء عند باب الحاج,... المزيد
عدد المقالات : 72
علمية
أكاديمية باشاك شهير للعلوم العربية والإسلامية بالتعاون مع مركز البحث وتطوير الموارد البشرية (رماح) يقدمان المؤتمر الدولي الأول المحكم بعنوان: " المسئولية القانونية عن الأعمال الطبية " الرقم الدولي ISSN 2706-5480 تاريخ انعقاد... المزيد
كلٌّ منّا منذُ أن وُلد ولغاية الآن لم يرَ لحظةً حاضرة آنيّة, فكلّ مانراه هو من الماضي! لأن الضوءَ المنعكس من الأشياء لايصِل ألينا آنيًّا, بل يستغرق زمنًا لينعكس ثم يصل إلى العين ثم تذهب الإيعازات إلى الدماغ بإشارات حسّية لتتم عملية الإبصار. فلو... المزيد
هل تخيلت يوماً نفسك بأنك مترجم محترف، وأن كلماتك مصدر إعجاب لكل من قرأها، وأنت سعيد بما تترجم، ولكن عندما تبدأ بالترجمة فعلاً سيتحول حلمك إلى كابوس، لا تقلق، فيمكنك تحقيق حلمك ولكن عليك أن تمر بأربعة مراحل حتى تصل إلى الإبداع الحقيقي في... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
1
~¤ô◄ (اصداءُ صَمتٍ ثائرة)►ô¤~ (ح20)
علي الغزالي
2020/02/15م     
1
~¤ô◄ (اصداءُ صَمتٍ ثائرة)►ô¤~ (ح20)
علي الغزالي
2020/02/15م     
~¤ô◄ (اصداءُ صَمتٍ ثائرة)►ô¤~ (ح20)
علي الغزالي
2020/02/15م     
اخترنا لكم
عباس الصباغ
2020/07/24
راق لي ان استعير فكرة الاحتباس النفسي المدمّر للطبيعة البشرية من فكرة الاحتباس الحراري المدمّر للمناخالذي يعيش فيه الانسان فكلا...
المزيد

صورة مختارة
كنز المعرفة
رشفات
الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)
2020/07/24
(مَا كُلُّ مَفْتُونٍ يُعَاتَبُ)
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
www.almerja.com