English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
السيرة النبوية

التاريخ: 16 / 3 / 2016 1113
التاريخ: 5 / 5 / 2016 1142
التاريخ: 21 / آيار / 2015 م 1608
التاريخ: 2 / 8 / 2016 1103
مقالات عقائدية

التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 1711
التاريخ: 1 / 12 / 2015 1734
التاريخ: 1 / 12 / 2015 1688
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1692

العلماء يكتشفون بركانا أكثر خطورة من يلوستون


  

552       03:37 مساءً       التاريخ: 26 / 12 / 2018              المصدر: arabic.sputniknews.com
وجد علماء اسكتلنديون من إدنبرغ، بمساعدة المعدات الأرضية، وكذلك رادارات الطائرات، اكتشافاً مخيفاً على أراضي أنتاركتيكا.
تم العثور على تراكم مثير للبراكين على بعد بضعة كيلومترات تحت مستوى الجليد الدائم. وفقا للبيانات الأولية، فإن أكبر بركان، من بين تلك المكتشف، أكبر من فوهة يلوستون الشهيرة، وفقا لموقع planet today.
وفي السابق، طرح خبراء في الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء فرضيات حول وجود بركان خطير تحت جليد القارة القطبية الجنوبية، ولكن تم الحصول على صور موثوقة وغنية بالمعلومات فقط الآن.
اليوم، يمثل بركان يلوستون في الولايات المتحدة خطرا كبيرا، حيث أنه في حالة ثورانه، سيموت جزء من سكان العالم، وسوف يختفي عدد من البلدان، وستتغير الظروف المناخية جذريا. وأظهرت المقارنة أن البراكين المكتشفة أكثر خطورة بالنسبة لسكان كوكب الأرض.
بالإضافة إلى البراكين، تم العثور تحت طبقة من الجليد على بحيرة لم تكن معروفة. تتم دراسة صور الاكتشافات بالتفصيل والخطر المحتمل للمواقع على الإنسانية ومواصلة تطوير الإجراءات الأمنية.
سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4599
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3842
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3717
التاريخ: 18 / أيلول / 2014 م 3932
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4763
هل تعلم

التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 2163
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2044
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 1966
التاريخ: 11 / 3 / 2016 1946

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .