English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   

لوحة تحملُ عشق الأزقة القديمة المجاورة لقباب الجوادين الذهبية


  

225       01:36 مساءً       التاريخ: 21 / 6 / 2018              المصدر: aljawadain
لوحة فنية جديدة لوحدة النقش والزخرفة صورت جانباً من معالم مدينة الكاظمية المقدسة وأزقتها التراثية العتيدة، تلك الحاضرة الدينية والتاريخية والثقافية والإنسانية، التي حافظت على وجودها وديموتها وغدت رافداً مهماً وجزءاً حيوياً نابضاً في جسد الحضارة العراقية.
واليوم نأخذ قراءنا الأعزاء للخوض في غمار هذه اللوحة الجديدة والتعرف عليها من خلال حديثنا مع مدير وحدة النقش والزخرفة الأستاذ إبراهيم النقاش قائلاً: وفقنا الله تعالى وببركة الإمامين الكاظمين "عليهما السلام"، بانجاز هذه اللوحة المجسّمة لتضاف إلى سجل الإبداعات والأعمال الفنية والثقافية للوحدة، حيث حَمَلَت جانباً من منظور عشق الأزقة التراثية القديمة للقباب الذهبية الشامخة، ونسعى من خلال تلك الجهود إلى ايصال رسالتنا الإنسانية في الحفاظ على الهوية الكاظمية وتلك الدلالات الحضارية، وضرورة الاهتمام بموروثنا وكلّ ما يربطنا بالأسلاف والتاريخ.
وأضاف النقاش: أن مدة العمل التي استغرقت في تنفيذ هذا النتاج الفني هي (40) يوماً تقريباً، مستخدماً فيها الخشب الصاج، كما تحرص وحدة النقش والزخرفة على تقديم كلّ ما هو جديد من الأعمال والإبداعات لأجل أن تبقى صورها حيةً وخالدةً وحاضرةً في ذاكرة مجتمعنا، في الوقت الذي أضحت العتبات المقدسة رافداً مهمّاً من روافد الحياة الثقافية، ذات قيمة إيمانية وروحية وفنية وتراثية وعقائدية.
سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2920
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3512
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4582
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2811
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3768
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2158
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2057
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2021
التاريخ: 30 / 11 / 2015 1962
هل تعلم

التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 1488
التاريخ: 8 / 12 / 2015 1617
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1692
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 1480

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .