English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 14 / 4 / 2016 878
التاريخ: 5 / 11 / 2015 1109
التاريخ: 19 / كانون الثاني / 2015 968
التاريخ: 31 / 7 / 2016 895
مقالات عقائدية

التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 1446
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1467
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1569
التاريخ: 22 / 12 / 2015 1478
وصية النبي لأبن عباس (صلى الله عليه واله)  
  
1209   11:08 صباحاً   التاريخ: 13 / كانون الاول / 2014 م
المؤلف : ابي جعفر محمد بن ابي القاسم الطبري
الكتاب أو المصدر : بشارة المصطفى(صلى الله عليه واله),لشيعة المرتضى(عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج2,ص77-79.

أخبرنا الشيخ المؤيّد أبو علي الحسن بن محمد بن الحسن الطوسي ( رحمه الله ) بمشهد أمير المؤمنين علي بن أبي طالب بقراءتي عليه في سنة إحدى عشرة وخمسمئة ، قال : حدّثنا السعيد الوالد ( رحمه الله ) ، قال : أخبرنا الشيخ المفيد أبو عبد الله محمد بن محمد بن النعمان ، قال : أخبرني أبو الحسن أحمد بن محمد بن الحسن ، قال : حدّثني أبي ، عن سعد بن عبد الله بن موسى ، قال : حدّثنا محمد بن عبد الله العزرمي ، قال : حدّثنا المعلّى بن هلال ، عن الكلبي ، عن أبي صالح ، عن عبد الله بن عباس قال : سمعت رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) يقول : ( أعطاني الله تبارك وتعالى خمساً وأعطى علياً خمساً : أعطاني جوامع الكلم وأعطى علياً جوامع العلم ، وجعلني نبيّاً وجعله وصيّاً ، وأعطاني الكوثر وأعطاه السلسبيل ، وأعطاني الوحي وأعطاه الإلهام ، وأسرى بي إليه وفتح له أبواب السماء والحجب حتى نظر إليّ ونظرت إليه ؛قال : ثمّ بكى رسول الله ، فقلت له : ما يبكيك فداك أبي وأُمي؟.

 قال : يا بن عباس ، إنّ أوّل ما كلّمني به ربّي عزّ وجلّ ، فقال  : يا محمد ، انظر [ إلى ] تحتك ، فنظرتُ إلى الحجب قد انخرقت وإلى أبواب السماء قد فُتحت ، ونظرتُ إلى علي وهو رافع [ إليّ ] فكلّمني وكلّمته ( وكلّمني ربّي ) .

فقلت : يا رسول الله ، بِمَ كلّمك ربّك ؟ فقال : قال لي : يا محمد إنّي جعلت علياً وصيّك ووزيرك وخليفتك من بعدك ، فاعلمه فها هو يسمع كلامك .

فأعلمته وأنا بين يدي ربّي عزّ وجلّ ، قال [ لي ] : قد قبلت وأطعت .

فأمر الله الملائكة أن تسلّم عليه ففعلت ، فردّ عليهم السلام ، ورأيت الملائكة يتباشرون به ، وما مررت بملائكة من ملائكة السماء إلاّ هنؤوني وقالوا : يا محمد ، والذي بعثك بالحق لقد دخل السرور على جميع الملائكة باستخلاف الله عزّ وجلّ لك ابن عمّك ، ورأيت حملة العرش قد نكسوا رؤوسهم إلى الأرض فقلت : يا جبرئيل ، لِمَ نكس حملة العرش رؤوسهم ؟ فقال : يا محمد ، ما من ملك من الملائكة إلاّ وقد نظر إلى وجه علي بن أبي طالب استبشاراً به ما خلا حملة العرش ، فإنّهم استأذنوا الله عزّ اسمه في هذه الساعة فأذِن لهم أن ينظروا إلى علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) فنظروا إليه ، فلمّا هبطتُ جعلت أخبره بذلك وهو يخبرني به ، فعلمت أنّي لم أطأ موطناً إلاّ وقد كُشِف لعلي عنه حتى نظر إليه .

قال ابن عباس : فقلت يا رسول الله ، أوصني ، فقال : يا بن عباس ، عليك بحبّ علي بن أبي طالب .

قلت : يا رسول الله ، أوصني ، قال : عليك بمودّة علي بن أبي طالب ، والذي بعثني بالحقّ نبيّاً لا يقبل الله من عبد حسنة حتى يسأله عن حبّ علي بن أبي طالب وهو تعالى أعلم ، فإن جاء بولايته قُبِل عمله على ما كان منه ، وإن لم يأتِ بولايته لم يسأله عن شيء ، ثمّ أمر به إلى النار ، يا بن عباس ، والذي بعثني بالحق نبيّاً إنّ النار لأشدّ غضباً على مبغضي  علي منها على مَن زعم أنّ لله ولداً ، يا بن عباس لو أنّ الملائكة المقرّبين والأنبياء المرسلين اجتمعوا على بغضه ، ولن يفعلوا ، لعذّبهم الله تعالى بالنار .

قلت : يا رسول الله ، وهل يبغضه أحد ؟ قال : يا بن عباس ، نعم ، يبغضه قوم يذكرون أنّهم من أُمتي ، لم يجعل الله لهم في الإسلام نصيباً ، يا بن عباس ، إنّ من علامات بغضهم له تفضيلهم مَن هو دونه عليه ، والذي بعثني بالحقّ نبيّاً ما بعث الله نبيّاً أكرم عليه منّي ولا وصيّاً أكرم عليه من وصيي علي.

قال ابن عباس : فلم أزل محبّاً له كما أمرني رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) ووصّاني  بمودّته وإنّه لأكبر  عملي عندي .

قال ابن عباس : ثمّ مضى من الزمان ما مضى ، وحضرت رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) الوفاة فحضرته ، فقلت : فداك أبي وأُمي يا رسول الله قد دنا أجلك فما تأمرني ؟ فقال : يا بن عباس ، خالف مَن خالف علياً ، ولا تكوننّ لهم ظهيراً ولا وليّاً .

فقلت : يا رسول الله ، فلِمَ لا تأمر الناس بترك مخالفته ؟ قال : فبكى ( صلّى الله عليه وآله ) حتى أُغمي عليه ، ثمّ قال : يا بن عباس ، سبق فيهم علم ربّي ، والذي بعثني بالحقّ نبيّاً لا يخرج أحدٌ ممّن خالفه من الدنيا وأنكر حقّه حتى يغيّر الله تعالى ما به من نعمة ، يا بن عباس ، إذا أردت أن تلقى الله وهو عنك راضٍ فاسلُك طريقة علي بن أبي طالب ومِلْ معه حيثما مال وأرض به إماماً وعاد مَن عاداه ووالِ مَن والاه ، يا بن عباس ، احذر أن يدخلك شكّ فيه فإنّ الشك في علي كفر بالله تعالى.

قال محمد بن أبي القاسم : هذا الخبر يدلّ على أنّ مَن يقدّم على علي غيره ويفضّل عليه أحداً فهو عدوّ لعلي وإن ادّعى أنّه يحبّه ويقول به ، فليس الأمر على ما يدّعي ، ويدلّ أيضاً على أنّ مَن شكّ في تقديمه وتفضيله  ووجوب طاعته وولايته محكوم بكفره ، وإن أظهر الإسلام وأُجري  عليه أحكامه ، ويدلّ أيضاً على أشياء كثيرة لا يحتمل ذكرها هذا الموضع .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3398
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3476
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3350
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3238
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4294
شبهات وردود

التاريخ: 11 / 12 / 2015 2181
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2361
التاريخ: 20 / تموز / 2015 م 2094
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2067
هل تعلم

التاريخ: 27 / 11 / 2015 5263
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 1674
التاريخ: 17 / 7 / 2016 1608
التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م 1629

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .