جميع الاقسام
القرآن الكريم وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه الإسلامي وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد من الاقسام   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 6006) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
مقالات عقائدية

التاريخ: 2 / 12 / 2015 217
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 239
التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م 204
التاريخ: 5 / تشرين الاول / 2014 م 236
اخر وصاياه للمهاجرين والانصار (صلى الله عليه واله)  
  
223   09:49 مساءاً   التاريخ: 13 / كانون الاول / 2014 م
المؤلف : السيد عبد الله شبر
الكتاب أو المصدر : جلاء العيون
الجزء والصفحة : ج1,ص55-56.

[قال السيد شبر] روى السيد ابن طاووس (رحمه الله) في كتاب (الطرائف) عن موسى بن جعفر (عليه السلام) : ان النبي (صلى الله عليه واله) لما ثقل في مرضه دعا عليا (عليه السلام)، فوضع راسه في حجره وأغمي عليه، وحضرت الصلاة، فأوذن بها، فخرجت عائشة فقالت : يا عمر، اخرج فصل بالناس، فقال : ابوك اولى به، فقالت : صدقت، ولكنه رجل لين واكره ان يواثبه القوم، فصل انت، فقال لها عمر : بل يصلي هو وانا اكفيه ان وثب واثب، او تحرك متحرك مع ان محمدا مغمى عليه لا اراه يفيق منها، والرجل مشغول به لا يقدر يفارقه  يريد عليا فليبادر بالصلاة قبل ان يفيق، فانه ان افاق خفت ان يأمر عليا بالصلاة، وقد سمعت مناجاته منذ الليلة، وفي اخر كلامه يقول : الصلاة الصلاة قال : ثم خرج أبو بكر ليصلي بالناس، فأنكر القوم ذلك وظنوا انه بأمر من رسول الله (صلى الله عليه واله)، فلم يكبر حتى أفاق رسول الله (صلى الله عليه واله)، ثم قال : ادعوا لي العباس وفي رواية اخرى : الفضل بن العباس، فخرج يتهادى بين علي والفضل ورجلاه يخطان الارض، فتقدم الى المحراب، ونحى ابا بكر عنه، وصلى بالناس من قعود، ثم حمل فوضع على منبره، ولم يجلس (صلى الله عليه واله) بعد ذلك على المنبر حتى ارتحل الى لقاء ربه، فاجتمع اليه جميع اهل المدينة من المهاجرين والانصار حتى برزت العواتق من خدورهن، فبين باك وصائح وصارخ ومسترجع، والنبي يخطب ساعة، ويسكت ساعة، وكان مما ذكر في خطبته ان قال : يا معاشر المهاجرين والانصار، ومن حضرني في يومي هذا وساعتي هذه، فليبلغ شاهدكم غائبكم، الا اني قد خلفت فيكم كتاب الله، فيه الهدى والبيان، ما فرط الله فيه من شيء، حجة الله عليكم، وخلفت فيكم العلم الاكبر، علم الدين، ونور الهدى، وصيي علي ابن ابي طالب، الا هو حبل الله فاعتصموا به، ولا تفرقوا عنه، واذكروا نعمة الله عليكم اذ كنتم اعداء فالف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته اخوانا يا أيها الناس، هذا علي بن ابي طالب كنز الله اليوم وما بعد اليوم، من احبه وتولاه اليوم وما بعد اليوم، فقد اوفى بما عاهد عليه الله، وادى ما وجب عليه، ومن عاداه اليوم وما بعد اليوم، جاء يوم القيامة اعمى لا حجة له عند الله ايها الناس، لا تأتوني غدا بالدنيا تزفونها زفافا، ويأتي أهل بيتي غبرا مقهورين مظلومين تسيل دماؤهم عليكم اياكم وبيعات الضلالة والشورى للجهالة، الا وان هذا الامر له اصحاب، وان الله سماهم في كتابه، وعرفتكم وابلغتكم ما أرسلت به اليكم، ولكني أراكم قوما تجهلون، ولترجعن بعدي كفارا مرتدين متاولين للكتاب على غير معرفة، وتدعون السنة بالهوى، الا ان كل سنة وحديث وكلام خالف القران فهو زور وباطل، القران امام هدى، له قائد يهدى اليه ويدعو اليه بالحكمة والموعظة الحسنة، وهو ولي الامر بعدي، ووارث علمي وحكمتي وسري وعلانيتي، وما ورثه النبيون قبلي، وانا وارث وموروث، فلا تكذبنكم انفسكم ايها الناس، الله الله في أهل بيتي، فانهم أركان الدين، ومصابيح الظلم، ومعدن العلم، علي أخي ووارثي ووزيري وأميني والقائم بعدي، والوافي بعهدي على بينتي، ويقتل على سنتي، وأول الناس ايمانا، واخرهم عهدا عند الموت، وأوسطهم لي لقاء يوم القيامة، فليبلغ شاهدكم غائبكم الامر، الا ومن ام قوما وفي الامة من هو أعلم منه فقد كفر ايها الناس، من كانت له قبلي تبعة فها انا ذا، ومن كانت له عندي عداة فليأت فيها علي بن ابي طالب، فانه ضامن لذلك كله حتى لا يبقى لاحد عندي عدة، ثم التفت (صلى الله عليه واله) الى أمير المؤمنين (عليه السلام) وقال : يا علي سيكفر اكثر هؤلاء ويرتدون عن الدين، ويجردون السيوف بعضهم على بعض، واذا ارتحلت من الدنيا فسيظهر لك سرا ما قلته يا علي، من نازعك من نسائي وأصحابي فقد عصاني، ومن عصاني فقد عصى الله، وانا بريء منهم، فتبرأ منهم فقال علي : وانا بريء منهم يا رسول الله، ثم قال (صلى الله عليه واله) : اللهم كن الشاهد يا رب عليهم ؛ يا علي، انهم قد تعاقدوا وتعاهدوا وتماهدوا ليظلمنك حقك بعدي وانا بريء من كل من كان ذلك في قلبه، وقد نزلت هذه الاية في حق هؤلاء، : {بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ} [النساء: 81].

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 672
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 787
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 734
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 734
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 857
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 309
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 361
التاريخ: 11 / 12 / 2015 352
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 345
هل تعلم

التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 285
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 289
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 329
التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م 350

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .