English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 15 / 6 / 2017 1178
التاريخ: 12 / 4 / 2016 1553
التاريخ: 12 / 8 / 2016 1423
التاريخ: 7 / 8 / 2016 1394
مقالات عقائدية

التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م 2504
التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 3363
التاريخ: 6 / آيار / 2015 م 2444
التاريخ: 22 / 12 / 2015 2366
إعلان معاوية للحرب  
  
1252   02:51 مساءً   التاريخ: 14 / 8 / 2017
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : العباس بن علي
الجزء والصفحة : ص99-100.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 14 / 8 / 2017 1176
التاريخ: 7 / 8 / 2017 1251
التاريخ: 7 / 8 / 2017 1163
التاريخ: 8 / 8 / 2017 1153

بادر معاوية إلى إعلان الحرب على سبط رسول الله (صلى الله عليه واله) لأنّه على علم بما مُني به جيش الإمام من الانحلال والخيانة فأغلب قادة الفرق وضبّاط الجيش وسائر المراتب قد رشاهم معاوية بذهبه وأمواله ومنّاهم بالوظائف العالية كما كاتب بعضهم بأن يزوجه بإحدى بناته فقد استعمل الرشوة معهم على نطاق واسع وقد استجابوا له وضمنوا له تسليم الإمام أسيراً متى شاء وأراد أو اغتياله وقد حفزته هذه العوامل لاستعجال الحرب وحسم الموقف من صالحه.
وزحف معاوية بجيوشه المتماسكة والمطيعة صوب العراق ولما علم الامام الحسن بذلك جمع قوّاته المسلّحة وأعلمهم بالأمر ودعاهم إلى الجهاد وردّ العدوان فوجموا وساد عليهم الذعر والخوف فلم يجبه أحد منهم فقد آثروا العافية وسئموا من الحرب ولما رأى تخاذلهم الزعيم الكبير عَديّ بن حاتم تميّز غيظاً وغضباً واندفع بحماس بالغ نحوهم فجعل يؤنّبهم على هذا التخاذل وأعلن استجابته المطلقة لدعوة الإمام ودعم موقفه كلّ من الزعيم الشريف قيس بن سعد بن عبادة ومعقل بن قيس الرياحي وزياد بن صعصعة التميمي فأخذوا يلومونهم على هذا الموقف الذي ليس فيه شرف ولا إنصاف ويبعثونهم إلى ساحات الجهاد.
وخرج الإمام الحسن (عليه السلام) من فوره لمقابلة معاوية وسار معه أخلاط من الناس حتى انتهى إلى النخيلة فاستقام فيها حتى التحمت به فصائل من جيشه المتخاذل ثم ارتحل حتى إنتهى إلى دير عبد الرحمن فأقام به ثلاثة أيام ثم واصل سيره لا يلوي على شيء. 

 

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 8419
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 8978
التاريخ: 22 / 3 / 2016 9358
التاريخ: 8 / 12 / 2015 9429
التاريخ: 18 / أيلول / 2014 م 10856
هل تعلم

التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 3169
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 2813
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 3046
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2947

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .