جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11642) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 16 / 8 / 2016 668
التاريخ: 30 / كانون الثاني / 2015 791
التاريخ: 31 / كانون الثاني / 2015 870
التاريخ: 16 / 3 / 2016 787
مقالات عقائدية

التاريخ: 1 / تشرين الاول / 2014 م 1171
التاريخ: 22 / 12 / 2015 1158
التاريخ: 18 / 4 / 2016 1093
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 1133
ما هو معنى : قاتلهم الله  
  
1152   08:49 صباحاً   التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م
المؤلف : ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : تفسير الامثل
الجزء والصفحة : ج5 ,ص202 -203


أقرأ أيضاً
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1165
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 1727
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1560
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 1133

 جملة وإِن كان معناها في الأصل أنّ الله مقاتلٌ إيّاهم وما إِلى ذلك، لكن كما يقول الطبرسي في مجمع البيان نقلا عن ابن عباس، إِن هذه الجملة كناية عن اللعنة أي أنّ الله أبعدهم عن رحمته، فهو دعاء عليهم.

وفي الآية التالية إِشارة إِلى شركهم العملي في قبال الشرك الإِعتقادي، أو بعبارة أُخرى إشارة إِلى شركهم في العبادة، إِذ تقول الآية : {اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ } [التوبة: 31].

«الأحبار» جمع حبر، ومعناه العالم، و«الرهبان» جمع راهب وتطلق على من ترك دنياه وسكن الدير وأكبّ على العبادة.

وممّا لا شك فيه أنّ اليهود والنصارى لم يسجدوا لأحبارهم ورهبانهم، ولم يصلوا ولم يصوموا لهم، ولم يعبدوهم أبداً، لكن لما كانوا منقادين لهم بالطاعة دون قيد أو شرط، بحيث كانوا يعتقدون بوجوب تنفيذ حتى الاحكام المخالفة لحكم الله من قبلهم، فالقرآن عبّر عن هذا التقليد الأعمى بالعبادة.

وهذا المعنى واردٌ في رواية عن الإِمامين الباقر والصادق (عليهما السلام) إِذا قالا : «أمّا والله ما صاموا لهم ولا صلّوا، ولكنّهم أحلّوا لهم حراماً وحرّموا عليهم حلالا، فاتبعوهم وعبدوهم من حيث لا يشعرون».(1)

وفي حديث آخر، أنّ عديّ بن حاتم قال : وفدت على رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وكان في رقبتي صليب من الذّهب، فقال لي (صلى الله عليه وآله وسلم) : يا عدي ألق هذا الصنم عن رقبتك، ففعلت ذلك، ثمّ دنوت منه فسمعته يتلو الآية {اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا} فلمّا أتم الآية قلت له : نحن لا نتّخذ أئمتنا أرباباً أبداً، فقال : «ألم يحرموا حلال الله ويحلّوا حرامه فتتبعوهم؟ فقلتُ : بلى، فقال : فهذه عبادتهم». (2) والدليل على هذا الموضوع واضح، لأنّ التقنين خاص بالله، وليس لأحد سواه أن يحل أو يحرم للناس، أو يجعل قانوناً، والشيء الوحيد الذي يستطيع الإِنسان أن يفعله هو اكتشاف قوانين الله وتطبيقها على مصاديقها.

فبناءً على ذلك لو أقدم أحد على وضع قانون يخالف قانون الله، وقبله إِنسان آخر دون قيد أو اعتراض او استفسار فقد عبد غير الله، وهذا بنفسه نوع من أنواع الشرك العملي، وبتعبير آخر: هو عبادة غير الله. واقعاً واليهود يطيعون أحبارهم دون قيد أو شرط، لذا فإنّ الآية أشارت إِلى عبادة كل منهما، فقالت : (اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِنْ دُونِ).

ثمّ فصلت المسيح على حدة فقالت : (وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ).

وهذا التعبير يدلّ على منتهى الدقة في القرآن.

_________________________

1-تفسير مجمع البيان ،ذيل الآية مورد البحث ؛ونور الثقلين، ج 2، ص 209.

2- مجمع البيان، ذيل الآيه.

سؤال وجواب

التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 2873
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2641
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3160
التاريخ: 27 / 11 / 2015 2343
التاريخ: 5 / 4 / 2016 3087
هل تعلم

التاريخ: 25 / 11 / 2015 1555
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1368
التاريخ: 14 / تشرين الثاني / 2014 1284
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 1341

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .