English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 21 / كانون الثاني / 2015 1564
التاريخ: 2 / آب / 2015 م 1512
التاريخ: 11 / كانون الاول / 2014 م 1469
التاريخ: 5 / 4 / 2017 1282
مقالات عقائدية

التاريخ: 22 / 12 / 2015 2139
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2779
التاريخ: 18 / 12 / 2015 2187
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1989
خِيانةٌ تاريخيّةٌ وجنايَةٌ أدبيّة!!  
  
1160   03:39 مساءً   التاريخ: 22 / 4 / 2017
المؤلف : الشيخ جعفر السبحاني
الكتاب أو المصدر : سيد المرسلين
الجزء والصفحة : ج‏1،ص395-398.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 22 / 4 / 2017 1214
التاريخ: 22 / 11 / 2015 1587
التاريخ: 4 / 5 / 2017 1150
التاريخ: 28 / 4 / 2017 1196

 

إن تحريفَ الحقائق وقلبَها أو إخفاء الوقائع لهُو حقاً من أوضح مصاديق الخيانة والجناية.

ولقد سلَكَ فريقٌ من الكُتّاب المتعصبين عبر التاريخ للأسف مثل هذا الطريق المقبوح وأسقطوا مؤلّفاتهم العلميّة والتاريخيّة بارتكابهم خطيئة التحريف في جملة من الحقائق من الاعتبار وهم يخالون ان عملهم قادر على ان يبقي الحقائق في هالة الإهمال والغموض.

إلاّ أنّ أمر هؤلاء قد انكشف مع انْقضاء الزّمن وتكامُل العِلْم ودَفع بفريق من أهل التحقيق والإنصاف إلى أن يمزقوا بأطراف اقلامهم حجب الزيف والتحريف ويُظهروا الوقائع والحقائق على حقيقتها.

وإليك في ما يأتي بعض هذا الخيانات :

1 ـ لقد ذكر محمَّد بن جرير الطبري ( المتوفى عام 310 هـ ) في تاريخه حادثة دعوة الأقربين بشكل مفصَّل وعلى النحو الّذي مرّ على القارئ الكريم.

بيد أنه حرّف في تفسيره وكَتمَ فهُو عند تفسير قوله تعالى : {وَأَنْذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ} [الشعراء: 214] يذكرُ كلّ ما ذكره في تاريخه ولكنّه يغيّر ويبدّل في قول رسول اللّه (صـلى الله علـيه وآله) حيث يقول : على أن يكون أخي ووصيّي وخليفتي فهو يكتب في تفسيره هكذا : على أنْ يكونَ كذا وكذا .

ولا ريب انَّ في تغيير عبارة أخي ووصيّي وخليفتي عَليكم ( أوفيكم ) إلى : كذا وكذا غرضَاً مريضاً وهو بالتالي خيانة تاريخية فاضحة.

على أن الطبريّ لم يكتف بهذا القدر من التغيير في الكلام رسول اللّه (صـلى الله علـيه وآله) بل غيّر حتّى في الجملة الّتي تعقبتها وهي قوله (صـلى الله علـيه وآله) بعد أن قام عليُّ (عليه‌ السلام) للمرة الثالثة وأعلن عن استعداده لمؤازرة النبيّ بعد إحجام القوم وسكوتهم : إن هذا أخي ووصيّي وخليفتي حيث أبدلها بعبارة : إنَّ هذا أخي وكذا وكذا !!!

إن على المؤرخ أن يكون حراً وشهماً في كتابة الحقائق وروايتها فيثبتها ويرويها كما هي بكل شجاعة وصَلابَة.

ولا ريب ان الّذي دفع بالطبريِّ إلى أن يرتكب مثل ذلك التبديل والتغيير هو تعصّبه المذهبي فهو لا يعتبر الإمام عليّاً خليفة رسول اللّه بلا فصل وحيث أن تينك الكلمتين : خَليفتي ووَصيّي تصرّحان بخلافة عليّ للنبيّ ووصايته بلا فصل لذلك يغيّر ويبدّل حتّى ينتصر لمذهبه بالتحريف في شأن نزول هذه الآية أيضاً.

2 ـ ولقد فعل ابن كثير ( المتوفى عام 732 هـ ) نظير هذا في تاريخه وكذا في تفسيره ( ج 3 ص 351 ) وسلك نفس الطريق الّذي سلكه ـ من قبل ـ سلفُه الطبري ضارباً عرض الجدار مبدأ أمانة النقل!!!

ونحن لا نعذر ابن كثير في عمله هذا أبداً لأنه قد اعتمد ـ في رواياته التاريخية في تاريخه وتفسيره معاً ـ تاريخ الطبري لا تفسيره ولا شك أنّه قد مرَّ على هذه القصة في تاريخ الطبريّ ولكنّه مع ذلك حاد عن الطريق السويّ فأعرض عن نقل رواية التاريخ ـ في هذه الحادثة ـ وعَمَد ـ بصورة غير متوقعة ـ إلى نقل رواية التفسير!!!

3 ـ والأغرب من تينك الخيانتين ما ارتكبه ـ في عصرنا الحاضر ـ وزير المعارف المصرية الأسبق الدكتور هيكل في كتابه حياة محمَّد وفتح بعمله باب التحريف في وجه الجيل الحاضر.

والعجب ان هيكل هاجم ـ في مقدمته ـ جماعة المستشرقين بشدة وانتقدهم بعنف لتحريفهم الحقائق التاريخية واختلاقهم لبعض الوقائع في حين لم يقصر عنهم في هذا السبيل فهو :

أولاً : نقل الواقعة المذكورة ( دعوة الاقربين المعروفة بحادثة يوم الدار أو حديث بدء الدعوة ) في الطبعة الاُولى من كتابه المذكور بصورة مبتورة ومقتضبة جداً واكتفى من الجملتين الحساستين بذكر واحدة منهما فقط وهي : قولُ النبي مخاطباً الحضور في ذلك اليوم : مَنْ يُؤازرني يكونُ أخِيْ وَوصيّي وخليِفَتِي بينما حذف بالمرة الجملة الّتي قالها رسول اللّه (صـلى الله علـيه وآله) لِعَلي بعد أن قام للمرة الثانية وأعلن موازرته للنبيّ وهي قوله (صـلى الله علـيه وآله) : إنَّ هذا أخيْ وَوَصيّي وَخَلِيْفتي !!!

ثانياً : انَّه خطى في الطبعات الثانية والثالثة والرابعة خطوة أبعد حيث حذَف كلتا الجملتين معاً وبهذا قد وجّه ضربة كبرى إلى قيمته ككاتب. وقيمة كتابه كدراسة تاريخية!!

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 4 / 2016 5608
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5556
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 4685
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 5933
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5378
شبهات وردود

التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 3605
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3196
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3311
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3343
هل تعلم

التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 2442
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 2641
التاريخ: 14 / تشرين الثاني / 2014 2453
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 2327

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .