English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 3 / نيسان / 2015 م 1721
التاريخ: 17 / 3 / 2016 1428
التاريخ: 22 / 5 / 2019 155
التاريخ: 2 / 5 / 2016 1441
مقالات عقائدية

التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 2024
التاريخ: 6 / آيار / 2015 م 2098
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 2019
التاريخ: 2 / 12 / 2015 2035
نفي القرآن اُبوّة آزر لإبراهيم  
  
1109   01:50 مساءً   التاريخ: 4 / 4 / 2017
المؤلف : الشيخ جعفر السبحاني
الكتاب أو المصدر : سيد المرسلين
الجزء والصفحة : ج‏1،ص132-133.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 7 / 11 / 2017 1057
التاريخ: 11 / كانون الاول / 2014 م 1604
التاريخ: 1417
التاريخ: 4 / 4 / 2017 1149

لكي نعرف رأي القرآن الكريم في مسألة العلاقة بين آزر و ابراهيم (عليه‌ السلام) نلفت نظر القارئ الكريم إلى توضيح آيتين :

1 ـ لقد أشرقت منطقةُ الحجاز بنور الايمان والإسلام بفضل جهود النبيّ محمَّد (صـلى الله علـيه وآله) وتضحياته الكبرى وآمن اكثر الناس به عن رغبة ورضا وعلموا بأن عاقبة الشرك وعبادة الاوثان والاصنام هو الجحيم والعذاب الاليم . إلاّ أنهم رغم ابتهاجهم وسرورهم بما وُفقوا له من إيمان وهداية كانت ذكريات آبائهم واُمهاتهم الذين مضوا على الشرك والوثنية تزعج خواطرهم وتثير شفقتهم واسفهم.

وكان سماع الآيات التي تشرح أحوال المشركين في يوم القيامة يحزنهم ويؤلمهم وبغية ازالة هذا الالم الروحي المجهد طلبوا من رسول اللّه (صـلى الله علـيه وآله) أن يستغفر لابائهم واُمهاتهم كما فعل إبراهيم في شأن آزر فنزلت الآية في مقام الردّ على طلبهم ذاك إذ قال سبحانه : {مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ * وَمَا كَانَ اسْتِغْفَارُ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ إِلَّا عَنْ مَوْعِدَةٍ وَعَدَهَا إِيَّاهُ فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أَنَّهُ عَدُوٌّ لِلَّهِ تَبَرَّأَ مِنْهُ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَأَوَّاهٌ حَلِيمٌ} [التوبة: 113، 114].

إنَّ ثمة قرائن كثيرة تدل على أنّ محادثة النبيّ إبراهيم وحواره مع آزر ووعده بطلب المغفرة له من اللّه سبحانه قد انتهى إلى قطع العلاقات والتبرّي منه في عهد فتوَّة إبراهيم وشبابه اي عندما كان إبراهيم لا يزال في مسقط رأسه بابل ولم يتوجه بعد إلى فلسطين ومصر وأرض الحجاز.

إننا نستنتج من هذه الآية أن إبراهيم قطع علاقته مع آزر ـ في أيام شبابه ـ بعد ما أصرّ آزر على كفره ووثنيته ولم يعد يذكره إلى آخر حياته.

2 ـ لقد دعا إبراهيم (عليه‌ السلام) في اُخريات حياته ـ أي في عهد شيخوخته ـ وبعد أن فرغ من تنفيذ مهمته الكبرى ( تعمير الكعبة ) واسكان ذريته في أرض مكة القاحلة دعا وبكل اخلاص وصدق جماعة منهم والداه وطلب من اللّه إجابة دعائه إذ قال في حين الدعاء : {رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} [إبراهيم: 41] .

إنَ هذه الآية تفيد بصراحة ـ أن الدعاء المذكور كان بعد الفراغ من بناء الكعبة المعظمة وتشييدها يوم كان إبراهيم يمر بفترة الشيخوخة فاذا كان مقصودُه من الوالد في الدعاء المذكور هو آزر وانه المراد له المغفرة الالهية كان معنى ذلك أن ابراهيم كان لم يزل على صلة ب‍ آزر حتّى أنه كان يستغفر له في حين أن الآية التي نزلت رداً على طلب المشركين أوضحت بأن إبراهيم كان قد قطع علاقاته ب‍ آزر في أيّام شبابه وتبرّأ منه ولا ينسجم الاستغفار مع قطع العلاقات.

إن ضَمَّ هاتين الآيتين بعضهما إلى بعض يكشف عن أنّ الّذي تبرّأ منه ابراهيم في أيام شبابه وقطع علاقاته معه واتخذوه عدواً هو غير الشخص الّذي بقي يذكره ويستغفر له إلى اُخريات حياته .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4740
التاريخ: 8 / 12 / 2015 5024
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5902
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 4689
التاريخ: 8 / 12 / 2015 7588
شبهات وردود

التاريخ: 13 / 12 / 2015 3415
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3118
التاريخ: 22 / كانون الاول / 2014 م 3516
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3027
هل تعلم

التاريخ: 27 / 11 / 2015 2597
التاريخ: 2 / حزيران / 2015 م 2304
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 2595
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 2326

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .