English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11669) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 28 / 3 / 2016 1986
التاريخ: 10 / 4 / 2016 1299
التاريخ: 10 / نيسان / 2015 م 1478
التاريخ: 5 / 5 / 2016 1172
مقالات عقائدية

التاريخ: 18 / 10 / 2015 1908
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1934
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1762
التاريخ: 18 / 5 / 2016 1774
خصوصية نساء النبي في الثواب والعقاب  
  
1862   01:19 صباحاً   التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م
المؤلف : محمد جواد مغنية
الكتاب أو المصدر : تفسير الكاشف
الجزء والصفحة : ج6 ,ص212-216


أقرأ أيضاً
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1801
التاريخ: 3 / 12 / 2015 1853
التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 1951
التاريخ: 21 / 12 / 2015 1744

قال تعالى : {يا نِساءَ النَّبِيِّ مَنْ يَأْتِ مِنْكُنَّ بِفاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ يُضاعَفْ لَهَا الْعَذابُ ضِعْفَيْنِ وكانَ ذلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً } [الاحزاب : 30].

 المراد بالفاحشة هنا المعصية من أي نوع تكون ، ومبينة واضحة . . ولنساء النبي منزلة كريمة عند اللَّه والناس لصلتهن بالرسول الأعظم ( صلى الله عليه واله ) ، فمن أقدمت منهن على المعصية فقد خاطرت بمكانتها ، واستحقت من العذاب مثلي ما تستحقه غيرها ، لأن اللَّه سبحانه يحاسب الناس على قدر منازلهم ، كما يحاسبهم على قدر عقولهم ، وقد عاتب الأنبياء بما لا يعاتب به أحدا غيرهم { ومَنْ يَقْنُتْ مِنْكُنَّ لِلَّهِ ورَسُولِهِ وتَعْمَلْ صالِحاً نُؤْتِها أَجْرَها مَرَّتَيْنِ وأَعْتَدْنا لَها رِزْقاً كَرِيماً } [الاحزاب : 31]. كما ان العذاب يضاعف لمن تتجرأ على معاصي اللَّه من نساء النبي فإن الثواب يضاعف لمن تخافه وتتقيه { يا نِساءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّساءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ } . يقول سبحانه لنساء النبي : أنتن فوق النساء كرامة وشرفا برسول اللَّه ان اتقيتن معصية اللَّه في القول والفعل ، وإلا انقطعت كل صلة بينكن وبين الرسول . . وقال الحافظ محمد بن أحمد الكلبي في التسهيل : « حصل لهن التفضيل بالتقوى على النساء إلا فاطمة بنت محمد (صلى الله عليه واله ) ومريم بنت عمران وآسية بنت مزاحم » .

{ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وقُلْنَ قَوْلًا مَعْرُوفاً وقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ ولا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجاهِلِيَّةِ الأُولى } [الاحزاب : 32]. كان عصر النبي (صلى الله عليه واله ) خير العصور ، ومع هذا حذر سبحانه نساء النبي من لين الكلام مع الرجال ، والخروج من البيوت حاسرات متبرجات ، كيلا يثرن الطمع في القلوب الفاسقة الفاجرة . . هذا ، وهن من العفة والصون فوق كل ريبة وشبهة ، فكيف بعصرنا الذي قفزت فيه الأنثى من البيت إلى المسابح والمسارح ، وكشفت عن أنوثتها بأسلوب جنسي محموم ؟.

{ وأَقِمْنَ الصَّلاةَ } لأنها تنهى عن التبرج والتخنث وغيرهما من المحرمات { وآتِينَ الزَّكاةَ} فهي تطهر الأموال كما تطهر الصلاة النفوس { وأَطِعْنَ اللَّهً ورَسُولَهُ } في كل شيء ، لا في خصوص الصلاة والزكاة ، ولا في ترك التبرج والخضوع بالقول فحسب .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 4 / 2016 5136
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4887
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4854
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6267
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 5599
شبهات وردود

التاريخ: 20 / تموز / 2015 م 2840
التاريخ: 13 / 12 / 2015 2759
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3286
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2861

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .