جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله قواعد اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7269) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 16 / كانون الاول / 2014 م 479
التاريخ: 31 / 3 / 2016 452
التاريخ: 4 / 5 / 2017 220
التاريخ: 2 / 4 / 2017 247
مقالات عقائدية

التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 753
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 796
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 709
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 763
خلافة مروان  
  
315   07:08 مساءاً   التاريخ: 22 / 8 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام الباقر(عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏2،ص15-17.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 22 / 8 / 2016 402
التاريخ: 22 / 8 / 2016 397
التاريخ: 23 / 8 / 2016 334
التاريخ: 22 / 8 / 2016 364

تقلد الخلافة سنة 64هـ بعد أن تنازل عنها رسميا معاوية ابن يزيد فارا بدينه عن حكم ورثه عن أبيه بغير حق لقد فر من ذلك الحكم الذي لم يقم إلا بحد السيف والتبذير بأموال المسلمين والنكاية بهم وقد فضح جده وأباه في خطابه الرائع الذي أعلن فيه استقالته من الحكم وقد جاء فيه :

- إن جدي معاوية نازع الأمر من كان أولى به لقرابته من رسول الله (صلى الله عليه واله) وقديمه وسابقته أعظم المهاجرين قدرا وأولهم إيمانا ابن عم رسول الله (صلى الله عليه واله) وزوج ابنته جعله لها بعلا باختياره لها وجعلها له زوجة باختيارها له فهما بقية رسول الله (صلى الله عليه واله) خاتم النبيين فركب جدي منه ما تعلمون وركبتم معه ما لا تجهلون الأمر فكان غير أهل لذلك وركب هواه وأخلفه الأمل وقصر عنه الأجل وصار في قبره بذنوبه وأسيرا بجرمه ؛ ثم بكى وقال : إن من أعظم الأمور علينا علمنا بسوء مصرعه وبئس منقلبه وقد قتل عترة رسول الله (صلى الله عليه واله) وأباح الحرم وخرب الكعبة .

وقد تهدم بذلك ملك آل أبي سفيان على يد معاوية بن يزيد الذي هو أنبل أموي عرفه التأريخ.

ويقول المؤرخون : إنه تبرأ من أبيه ونظم ذلك في بيتين من الشعر وهما :

يا ليت لي بيزيد حين أنتسب               أبا سواه وان أزرى بي النسب

برئت من فعله والله يشهد لي              إني برئت وذا في الله قد يجب

وعلى أي حال فان مروان لم يكن يحلم بالخلافة وقد كان عازما ومصمما على البيعة لابن الزبير إلا أن عبيد الله بن زياد منعه عن ذلك وقد رشحه للخلافة الحصين فقد زعم أنه رأى في منامه أن قنديلا معلق في السماء وان من يلي الخلافة يتناوله فلم يتناوله أحد إلا مروان وقص ذلك على أهل الشام فاستجابوا له وانبرى روح بن زنباع فخطب في أهل الشام قائلا : يا أهل الشام هذا مروان بن الحكم شيخ قريش والطالب بدم عثمان والمقاتل لعلي بن أبي طالب يوم الجمل ويوم صفين فبايعوا الكبير ، وتسابق الغوغاء إلى مبايعة مروان وهو أول خليفة للدولة المروانية التي عانى المسلمون في ظلالها الجور والفقر والحرمان.

ولم تطل خلافة مروان فقد كانت كلعقة الكلب أنفه ، أما سبب وفاته فتعزوه بعض المصادر إلى زوجته أم خالد بنت يزيد بن معاوية لأنه عيره بها حسبما يقول بعض المؤرخين وقد انطوت بموته صفحة من صفحات الخيانة والباطل والاثم.

شبهات وردود

التاريخ: 9 / تشرين الاول / 2015 م 1296
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1298
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1181
التاريخ: 13 / 12 / 2015 1253
هل تعلم

التاريخ: 26 / 11 / 2015 907
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 948
التاريخ: 21 / 7 / 2016 830
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 891

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .