روى الامام أبو جعفر (عليه السلام) لأبي بصير موت نبي الله سليمان فقال : أمر سليمان..." />
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله قواعد اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 6845) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
مقالات عقائدية

التاريخ: 6 / آيار / 2015 م 659
التاريخ: 7 / تشرين الاول / 2014 م 549
التاريخ: 6 / 12 / 2015 491
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 544
أحوال الانبياء  
  
230   03:41 مساءاً   التاريخ: 18 / 8 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام الباقر(عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏1،ص261-262.

روى الامام أبو جعفر (عليه السلام) لأبي بصير موت نبي الله سليمان فقال : أمر سليمان بن داود الجن فصنعوا له قبة من قوارير فبينما هو متّكئ على عصاه في القبة ينظر الى الجن كيف يعملون وهم ينظرون إليه إذ حانت منه التفاتة فاذا رجل معه في القبة قال : من أنت؟ قال : أنا الذي لا أقبل الرشا ولا أهاب الملوك أنا ملك الموت فقبضه وهو قائم متّكئ على عصاه في القبة والجن ينظرون إليه فمكثوا سنة يدأبون له حتى بعث الله عز وجل الارضة فأكلت منسأته وهي العصا فلما خر تبينت الجن أن لو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا في العذاب المهين.

وروى الامام أبو جعفر قصة التقاء يعقوب بيوسف قال (عليه السلام) : إن يعقوب قال لولده : تحملوا إلى يوسف من يومكم هذا بأهليكم اجمعين فساروا إليه ويعقوب معهم وخالة يوسف أم يامين فحثوا السير فرحا وسرورا تسعة أيام الى مصر فلما دخلوا على يوسف في دار الملك اعتنق أباه وقبله وبكى ورفعه ورفع خالته على سرير الملك ثم دخل منزله واكتحل وادهن ولبس ثياب العز والملك فلما رأوه سجدوا جميعا إعظاما له وشكرا لله عند ذلك ولم يكن يوسف في تلك العشرين سنة يدهن ولا يكتحل ولا يتطيب حتى جمع الله بينه وبين أبيه واخوته .

وسأل محمد بن مسلم الامام أبا جعفر (عليه السلام) عن مدة حياة يعقوب بمصر فقال (عليه السلام) : عاش يعقوب مع يوسف بمصر حولين فقال له محمد بن مسلم : فمن كان الحجة لله في الارض يعقوب أم يوسف؟ قال (عليه السلام) : كان يعقوب الحجة وكان الملك ليوسف فلما مات يعقوب حمله يوسف في تابوت الى ارض الشام فدفنه في بيت المقدس فكان يوسف بعد يعقوب الحجة قال محمد : وكان يوسف رسولا نبيا؟ قال (عليه السلام) : نعم أما تسمع قوله عز وجل : {وَلَقَدْ جَاءَكُمْ يُوسُفُ مِنْ قَبْلُ بِالْبَيِّنَاتِ} [غافر: 34] هذا بعض ما أثر عنه من الروايات في احوال الأنبياء وسننهم.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1479
التاريخ: 8 / 12 / 2015 1629
التاريخ: 8 / 12 / 2015 1721
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1344
التاريخ: 8 / 12 / 2015 1729
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 876
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 961
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 993
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 900
هل تعلم

التاريخ: 25 / 11 / 2015 638
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 768
التاريخ: 26 / 11 / 2015 732
التاريخ: 27 / 11 / 2015 620

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .