English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7588) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 2 / 8 / 2016 1150
التاريخ: 26 / كانون الثاني / 2015 1182
التاريخ: 8 / نيسان / 2015 م 1384
التاريخ: 13 / 4 / 2016 1184
مقالات عقائدية

التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1877
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1872
التاريخ: 5 / تشرين الاول / 2014 م 1722
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1627
الامام السجاد فى مقره الأخير  
  
1024   04:36 مساءاً   التاريخ: 15 / 8 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام الباقر(عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏1،ص55-56.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 15 / نيسان / 2015 م 1386
التاريخ: 15 / 8 / 2016 1150
التاريخ: 15 / 8 / 2016 1168
التاريخ: 15 / 8 / 2016 1114

جيء بالجثمان العظيم في وسط هالة من التكبير والتحميد الى بقيع الغرقد فحفروا له قبرا بجوار قبر عمه الزكي الامام الحسن بن علي سيد شباب أهل الجنة وأنزل الامام الباقر جثمان أبيه فواراه في مقره الأخير وقد وارى معه البر والتقوى والحلم ووارى روحانية الأنبياء والمتقين ، وبعد الفراغ من دفنه هرع الناس نحو الامام الباقر (عليه السلام) وهم يرفعون له تعازيهم الحارة ويشاركونه في لوعته واساه والامام مع أخوته وسائر بني هاشم يشكرونهم على ذلك ، وانصرف الامام أبو جعفر (عليه السلام) إلى بيته بعد أن وارى أباه في بقيع الغرقد وهو غارق في البكاء وقد احتف به بنو هاشم وابناء الصحابة وسائر وجوه المسلمين وهم يذرفون الدموع على الامام زين العابدين ويعددون مزاياه ومآثره ويذكرون بمزيد من الأسى الخسارة العظمى التي منى بها المسلمون بفقده.

وقد تسلم الامام الباقر (عليه السلام) بعد وفاة أبيه القيادة الروحية والمرجعية العامة للعالم الاسلامي فقد انتقلت إليه الامامة والزعامة الدينية عند الشيعة وأخذ منذ تلك اللحظة ينشر العلم ويلقى على العلماء الدروس الخاصة في شؤون الشريعة الاسلامية واحكام الدين.

وقد عاش الامام الباقر (عليه السلام) في كنف أبيه 39 سنة حسبما ذكره أكثر المؤرخين وقد وهم المستشرق روايت م. رونلدس حيث ذكر ان عمره حينما انتقلت إليه الامامة كان  19 سنة   فان ذلك نشأ من قلة التتبع وعدم التثبت في شؤون التأريخ الاسلامي.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4435
التاريخ: 18 / أيلول / 2014 م 5699
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 4037
التاريخ: 8 / 12 / 2015 4529
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4251
شبهات وردود

التاريخ: 13 / 12 / 2015 2562
التاريخ: 27 / 11 / 2015 2509
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2474
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 2509
هل تعلم

التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 1951
التاريخ: 27 / 11 / 2015 2216
التاريخ: 14 / تشرين الثاني / 2014 2012
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2141

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .