English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 25 / كانون الثاني / 2015 1576
التاريخ: 4 / 5 / 2016 1452
التاريخ: 16 / كانون الاول / 2014 م 1673
التاريخ: 11 / 4 / 2016 1374
مقالات عقائدية

التاريخ: 7 / تشرين الاول / 2014 م 2152
التاريخ: 21 / 12 / 2015 2277
التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 2040
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 2046
التنكيل بالعلويين في العصور العباسية الأولى  
  
1392   06:09 مساءاً   التاريخ: 7 / 8 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام الرضا (عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏2،ص208-210.

من أقسى المحن التي عاناها السادة العلويون في العصور العباسية الأولى والتي شاهد بعضها الامام الرضا (عليه السّلام) هو التنكيل القاسي بالعلويين فقد عمد العباسيون بشكل سافر إلى اضطهادهم وتصفيتهم جسديا.

و كان أول من أوقع الفتنة بين العلويين والعباسيين هو المنصور الدوانيقي‏ وهو القائل: قتلت من ذرية فاطمة الفا أو يزيدون وتركت سيدهم ومولاهم وامامهم جعفر بن محمد .

لقد قتل هذا العدد من ابناء رسول اللّه (صلى الله عليه واله) ليجعلهم ذخرا له يقدمهم الى اللّه تعالى والى جدهم رسول اللّه (صلى الله عليه واله) وهو الذي ترك لولده خزانة رؤوس العلويين وعلق بكل رأس ورقة كتب فيها اسم العلوي وقد حوت رؤوس شيوخ وأطفال وشباب‏ .

و قال للامام الصادق (عليه السّلام): لأقتلنك ولأقتلن أهلك حتى لا أبقي على الأرض منكم قامة سوط .

و قال أبو القاسم الرسي عند ما هرب من المنصور الى (السند):

لم يروه ما أراق البغي من دمنا           في كل أرض فلم يقصر من الطلب‏

و ليس يشفي غليلا في حشاه سوى‏      أن لا يرى فوقها ابنا لبنت نبي‏

ان ما اقترفه المنصور من اراقة دماء ابناء النبي (صلى الله عليه واله) من اسوأ الصفحات في‏

تأريخ الدولة العباسية كما يقول السيد أمير علي‏ .

و في عهد الهادي عانت الأسرة العلوية الخوف والإرهاب فقد اخافهم خوفا شديدا وألح في طلبهم وقطع ارزاقهم واعطياتهم وكتب إلى الآفاق بطلبهم‏ وهو صاحب (واقعة فخ) الشبيهة بكارثة كربلا في ماسيها فقد بلغ عدد الرؤوس التي ارسلت إليه مائة ونيفا وسبى الاطفال والنساء وقتل السبي حتى الاطفال‏ .

و أما في عهد الرشيد فقد عانى العلويون أشد وأقسى الوان الظلم يقول الفخري: لم يكن - أي الرشيد - يخاف اللّه وأفعاله بأعيان آل علي وهم أولاد بنت نبيه لغير جرم‏ وقد اقسم على تصفيتهم وتصفية شيعتهم يقول: حتام اصبر على آل بني أبي طالب واللّه لأقتلنهم ولأقتلن شيعتهم وقد اوعز إلى عامله على يثرب بان يضمن العلويون بعضهم بعضا وهو الذي هدم قبر سيد الشهداء وريحانة رسول اللّه (صلى الله عليه واله) الامام الحسين وقطع السدرة التي كان يستظل تحتها الزائرون وقد قام بذلك عامله على الكوفة موسى بن عيسى العباسي‏ .

و من اعظم ما اقترفه من (الأثم) اغتياله لامام المسلمين وسيد المتقين الامام موسى بن جعفر (عليه السّلام) بعد ما قضى في سجونه حفنة من السنين.

و يصف دعبل الخزاعي في قصيدته العصماء التي رثى بها الامام الرضا (عليه السّلام) ما عاناه العلويون من القتل والسجن والتعذيب من العباسيين يقول:

و ليس حي من الأحياء نعلمه‏              من ذي يمان ومن بكر ومن مضر

إلّا وهم شركاء في دمائهم‏                 كما تشارك ايسار على جزر

قتلا وأسرا وتحريقا ومنهبة               فعل الغزاة بأهل الروم والخزر

أرى أمية معذورين إن فعلوا               و لا أرى لبني العباس من عذر

و يقول منصور النمري:

آل النبي ومن يحبهم‏              يتطامنون مخافة القتل‏

أمن النصارى واليهود وهم‏      من أمة التوحيد في ازل‏

و عرض الشاعر الكبير ابن الرومي في قصيدته التي رثى بها الشهيد الخالد يحيى الى محن العلويين وما جرى عليهم من صنوف التعذيب يقول:

ألا ايهذا الناس طال ضريركم‏     بآل رسول اللّه فاخشوا أو ارتجوا

أكل أوان للنبي محمد                 قتيل زكي بالدماء مضرج‏

تبيعون فيه الدين شر أئمة       فلله دين اللّه قد كاد يمرج‏

الى ان قال:

بني المصطفى كم يأكل الناس شلوكم‏     لبلواكم عما قليل مفرج‏

              أ ما فيهم راع لحق نبيه‏      و لا خائف من ربه يتحرج‏

و قد عرض احرار الشعراء إلى ما عانوه السادة من الخطوب والمحن من أئمة الظلم والجور في كثير مما نظموه وقد ذكرنا القسم الكثير منه في مؤلفاتنا عن أئمة أهل البيت (عليهم السّلام) من اراد الوقوف عليه فليراجعها .

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5555
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 8140
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 9227
التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م 6198
التاريخ: 8 / 12 / 2015 6714
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3139
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3046
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3200
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3301
هل تعلم

التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 2315
التاريخ: 25 / 11 / 2015 2466
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 2537
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 2324

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .