English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
مقالات عقائدية

التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 2155
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 2262
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2476
التاريخ: 18 / 12 / 2015 1947
سمو منزلة السيدة الصديقة (عليها السلام)  
  
1389   11:50 صباحاً   التاريخ: 9 / 5 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : موسوعة أمير المؤمنين علي بن ابي طالب
الجزء والصفحة : ج1, ص33-36.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 16 / كانون الاول / 2014 م 1475
التاريخ: 17 / 5 / 2017 1177
التاريخ: 17 / 5 / 2017 1134
التاريخ: 18 / 10 / 2015 1528

ادلى الرسول (صلى الله عليه واله) بعظيم منزلة الزهراء (عليها السلام) وسمو مكانتها عند الله فقال (صلى الله عليه واله) مخاطبا لها : إن الله يرضى لرضاك ويغضب لغضبك ؛ وأخذ بيدها وقال للمسلمين : من عرف هذه فقد عرفها ، ومن لم يعرفها فهي فاطمة بنت محمد (صلى الله عليه واله) وهي بضعة مني ، وهي قلبي ، وهي روحي التي بين جنبي من آذاها فقد آذاني ، ومن آذاني فقد آذى الله ؛ لقد قرن الرسول راحتها براحته وسعادتها بسعادته ، وقد تظافرت الاخبار التي أثرت عن النبي (صلى الله عليه واله) بذلك فقد قال (صلى الله عليه واله) : إنما فاطمة شجنة مني يبسطني ما يبسطها ويقبضني ما يقبضها ، وروت عائشة عن مدى حفاوته (صلى الله عليه واله) وتكريمه للزهراء (عليها السلام) فقالت : إنها إذا دخلت عليه قام إليها فقبلها ورحب بها وأخذ بيدها فأجلسها في مجلسه ؛ وسئلت عائشة فقيل لها : أي الناس كان أحب الى رسول الله (ص)؟

فقالت : فاطمة ؛ فقيل لها ، ومن الرجال؟ فقالت : زوجها إن كان ما علمت صواما قواما ، وأخرج الامام احمد بن حنبل في مسنده ان النبي (صلى الله عليه واله) قال :  فداؤها أبوها ؛ قال ذلك ثلاث مرات ، وبلغ من حبه ، وتقديره لها أنه إذا سافر جعلها آخر الناس عهدا به ، وإذا قدم من سفره جعلها أول من يقصده ، وروى أنس بن مالك أن رسول الله (صلى الله عليه واله) كان يمر بباب فاطمة ستة أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول : الصلاة يا أهل البيت ، ويتلو قوله تعالى : {إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا} [الأحزاب: 33] ، لقد كان كلف النبي (صلى الله عليه واله) واشفاقه على بضعته الزهراء (عليها السلام) فوق كلف الآباء واشفاقهم على أبنائهم ومن المعلوم الذي لا ريب فيه ان الرسول (صلى الله عليه واله) لم يمنحها هذا العطف ، ولم يفض عليها هذا التكريم لأنها ابنته ولا عقب له سواها فان شأن النبوة بعيد كل البعد عن المحاباة والاندفاع بعاطفة الهوى والحب ، وانما صنع ذلك لتشييد الفضيلة ورفع مستوى القيم الرفيعة فانه (صلى الله عليه واله) لم يجد في بنات المسلمين ونسائهم من تضارع ابنته في كمالها وعفافها وطهارة ذيلها فقد تجسمت فيها جميع المثل الخيرة من العلم والعبادة والتقوى وغير ذلك من الصفات التي عز وجود بعضها في بنات حواء .

سؤال وجواب

التاريخ: 27 / 11 / 2015 4622
التاريخ: 8 / 12 / 2015 7028
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5293
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6132
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6541
شبهات وردود

التاريخ: 29 / 11 / 2015 3169
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3455
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3439
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3171
هل تعلم

التاريخ: 26 / 11 / 2015 2305
التاريخ: 26 / 11 / 2015 2481
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2401
التاريخ: 26 / 11 / 2015 2329

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .