English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7588) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 22 / 11 / 2015 1250
التاريخ: 27 / 10 / 2015 1328
التاريخ: 7 / 2 / 2019 83
التاريخ: 1 / 11 / 2017 812
مقالات عقائدية

التاريخ: 6 / آيار / 2015 م 1787
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 1696
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1825
التاريخ: 30 / 11 / 2015 1791
دعاؤه في الرهبة  
  
1168   10:49 صباحاً   التاريخ: 12 / 4 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام زين العابدين (عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏2،ص193-194.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 20 / 10 / 2015 1446
التاريخ: 12 / 4 / 2016 1158
التاريخ: 12 / 4 / 2016 1296
التاريخ: 13 / 4 / 2016 1235

كان من دعائه (عليه السلام) في الرهبة هذا الدعاء الجليل :

اللّهم إنك خلقتني سويا و ربيتني صغيرا و رزقتني مكفيا اللّهم إني وجدت في ما أنزلت من كتابك و بشرت به عبادك أن قلت: يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة اللّه إن اللّه يغفر الذنوب جميعا و قد تقدم مني ما قد علمت و ما أنت أعلم به مني فيا سوأتا مما أحصاه علي كتابك فلو لا المواقف التي أؤمل من عفوك الذي شمل كل شي‏ء لألقيت بيدي‏ و لو أن أحدا استطاع الهرب من ربه لكنت أنا أحق بالهرب منك و أنت لا تخفى عليك خافية في الأرض و لا في السماء إلا أتيت بها و كفى بك جازيا و كفى بك حسيبا ، اللّهم إنك طالبي إن أنا هربت و مدركي إن أنا فررت فها أنا ذا بين يديك خاضع ذليل راغم‏ إن تعذبني فإني لذلك أهل و هو يا رب منك عدل و أن تعف عني فقديما شملني عفوك و ألبستني عافيتك فأسألك‏ اللّهم بالمخزون من اسمائك و بما وارته الحجب من بهائك إلا رحمت هذه النفس الجزوعة و هذه الرمة الهلوعة التي لا تستطيع حر شمسك فكيف تستطيع حر نارك؟ و التي لا تستطيع صوت رعدك فكيف تستطيع صوت غضبك؟ فارحمني اللهم فإني امرؤ حقير و خطري‏ يسير و ليس عذابي مما يزيد في ملكك مثقال ذرة و لو أن عذابي مما يزيد في ملك لسألتك الصبر عليه و أحببت أن يكون ذلك لك و لكن سلطانك اللّهم أعظم و ملك أدوم من أن تزيد فيه طاعة المطيعين أو تنقص منه معصية المذنبين فارحمني يا أرحم الراحمين و تجاوز عني يا ذا الجلال و الإكرام و تب علي إنك أنت الثواب الرحيم .

احتوى هذا الدعاء الجليل على تضرع الإمام (عليه السلام) و توسله إلى اللّه تعالى راجيا منه أن يمن عليه بالرحمة و الغفران و أن يتلطف عليه بعفوه الذي شمل كل شي‏ء كما احتوى على الفزع و الخوف من عذاب اللّه فإن هذه النفس لا تستطيع مقاومة حرارة الشمس فكيف تستطيع أن تقاوم و تصبر على نار جهنم و اهوالها .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 5708
التاريخ: 12 / 6 / 2016 4096
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 6448
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5768
التاريخ: 8 / 12 / 2015 5800
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2538
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 2606
التاريخ: 13 / 12 / 2015 2882
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2669

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .