English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 20 / كانون الثاني / 2015 1025
التاريخ: 1 / 12 / 2017 489
التاريخ: 7 / 8 / 2017 585
التاريخ: 8 / شباط / 2015 م 1128
مقالات عقائدية

التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1468
التاريخ: 5 / تشرين الاول / 2014 م 1375
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1473
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1583
افتراء ابن سعد  
  
930   04:48 مساءاً   التاريخ: 28 / 3 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الامام الحسين
الجزء والصفحة : ج3, ص128-129.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 28 / 3 / 2016 876
التاريخ: 28 / 3 / 2016 858
التاريخ: 8 / نيسان / 2015 م 1015
التاريخ: 28 / 3 / 2016 917

بادر ابن سعد فكتب رسالة الى أميره ابن مرجانة جاء فيها : أما بعد : فان اللّه اطفأ النائرة وجمع الكلمة وأصلح أمر الأمة هذا حسين اعطاني عهدا أن يرجع الى المكان الذي منه أتى أو أن يسير الى ثغر من الثغور فيكون رجلا من المسلمين له مالهم وعليه ما عليهم أو ان يأتي امير المؤمنين يزيد فيضع يده في يده فيرى فيما بينه وبينه رأيه وفي هذا رضا لك وللأمة صلاح.

ومما لا شبهة فيه أن ابن سعد قد افترى على الامام الحسين في تلك الرسالة فان اكثر بنودها مما لم يفه به الامام (عليه السلام) وقد تحدث عن افتعالها عاقبة بن سمعان الذي صاحب الامام من المدينة إلى مكة ثم إلى العراق وظل ملازما له حتى قتل يقول : صحبت الحسين من المدينة إلى مكة ومنها إلى العراق ولم افارقه حتى قتل وقد سمعت جميع كلامه فما سمعت منه ما يتذاكر فيه الناس من أن يضع يده في يد يزيد لا أن يسير الى ثغر من الثغور لا في المدينة ولا في مكة ولا في العراق ولا في عسكره الى حين قتل نعم سمعته يقول : دعوني أذهب إلى هذه الأرض العريضة حتى انظر ما يصير إليه الناس .

ونفى الشيخ محمد الخضري صحة هذه الرسالة فقال : وليس بصحيح الاعراض عليهم أن يضع يده في يد يزيد وانما عرض عليهم أن يدعوه أن يرجع إلى المكان الذي خرج منه .

لقد افتعل ابن سعد هذه الرسالة ليتخلص من اثم المعركة ويكون بمنجى من قتل ريحانة رسول اللّه (صلى الله عليه واله) واو ان الامام قال ذلك لا نفض جيش ابن زياد وانتهى كل شيء .

لقد رفض الإمام منذ بداية الأمر الخضوع لعصابة الاجرام وصمد في وجه الاعاصير ودلل في جميع مواقفه الخالدة على آبائه وعزة نفسه وصلابة ارادته .

سؤال وجواب

التاريخ: 11 / 12 / 2015 4094
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3634
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3144
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4082
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3903
شبهات وردود

التاريخ: 11 / 12 / 2015 2203
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2200
التاريخ: 13 / 12 / 2015 2884
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2381
هل تعلم

التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 3039
التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م 1619
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 2004
التاريخ: 13 / تشرين الثاني / 2014 1708

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .