English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 30 / كانون الثاني / 2015 1188
التاريخ: 4 / 5 / 2016 1097
التاريخ: 15 / 10 / 2015 1004
التاريخ: 25 / كانون الثاني / 2015 1007
مقالات عقائدية

التاريخ: 22 / 12 / 2015 1472
التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 1373
التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م 1348
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1607
وصول النبأ بمصرع عبد اللّه بن يقطر  
  
960   11:36 صباحاً   التاريخ: 16 / 3 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الامام الحسين
الجزء والصفحة : ج3, ص70-72.

لما انتهت قافلة الامام الى زبالة وافاه النبأ الفظيع بقتل رسوله عبد اللّه بن يقطر وكان الامام قد اوفده للقيى مسلم بن عقيل فالقت عليه الشرطة القبض في القادسية وبعثته مخفورا الى ابن مرجانة فلما مثل عنده صاح به الخبيث : اصعد المنبر والعن الكذاب ابن الكذاب ثم انزل حتى أرى رأيي فيك ؛ وظن ابن مرجانة انه يفعل ذلك وما درى أنه من أفذاذ الأحرار الذين ترتفع بهم كلمة اللّه في الأرض واعتلى البطل العظيم المنبر ورفع صوته الهادر قائلا : أيها الناس أنا رسول الحسين بن فاطمة لتنصروه وتؤازروه على ابن مرجانة الدعي ابن الدعي لعنه اللّه .

وأخذ يلعن ابن زياد ويذكر مساوئ بني أمية ويدعو الى نصرة ريحانة الرسول (صلى الله عليه واله) فاستشاط ابن زياد غضبا وأمر أن يلقى من فوق القصر كما فعل بقيس بن مصهر الصيداوي فرمته الشرطة من أعلى القصر فتكسرت عظامه وبقي به رمق من الحياة فاسرع إليه الوغد الخبيث عبد الملك اللخمي فذبحه ليتقرب إلى سيده ابن مرجانة وقد عاب الناس عليه ذلك فاعتذر لهم أنه أراد ان يريحه.

ولما انتهى خبره إلى الامام (عليه السلام) شق عليه ذلك ويئس من الحياة وأمر بجمع أصحابه والذين اتبعوه طلبا للعافية لا للحق فقال لهم : أما بعد : فقد خذلنا شيعتنا فمن أحب منكم الانصراف فلينصرف ليس عليه منا ذمام ، وتفرق عنه ذباب المجتمع من ارباب المطامع الذين تبعوه لأجل الغنيمة وخلص إليه الصفوة من اصحابه الذين جاءوا معه من مكة  ولو كان الحسين يروم الملك والسلطان لما صارح الذين اتبعوه بالأوضاع الراهنة التي تحيط به فقد اعلمهم أن من يلتحق به لا ينال منصبا أو مالا وانما يقدم إلى ساحات الجهاد فيفوز بالشهادة ولو كان من عشاق الملك لما ادلى بذلك في تلك الساعات الحرجة الذي هو في أمس الحاجة إلى الناصر والصديق الذي يذب عنه.

لقد نصح الامام أصحابه واهل بيته مرارا في التخلي عنه وما ذلك إلا ليحاربوا على بصيرة وبينة من امرهم ، وفعلا فقد تبعه خيرة الرجال واصلبهم في الدفاع عن الحق تبعوه ونفوسهم مليئة بالايمان باللّه والاخلاص إلى الجهاد في سبيله.

 

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 5098
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3258
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3521
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4653
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 5278
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2143
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2094
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2132
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 2176
هل تعلم

التاريخ: 25 / 11 / 2015 1489
التاريخ: 26 / 11 / 2015 1775
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1766
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 1809

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .