جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله قواعد اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7037) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 19 / 4 / 2016 311
التاريخ: 9 / 4 / 2016 354
التاريخ: 31 / 7 / 2016 270
التاريخ: 3 / 8 / 2016 312
مقالات عقائدية

التاريخ: 17 / 12 / 2015 563
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 659
التاريخ: 2 / 12 / 2015 536
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 685
[فرض مودة اهل البيت فب آية المودّة]  
  
341   11:49 صباحاً   التاريخ: 16 / 3 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي .
الكتاب أو المصدر : حياة الامام الحسين
الجزء والصفحة : ج1, ص66-70.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 16 / 3 / 2016 371
التاريخ: 16 / 3 / 2016 362
التاريخ: 16 / 3 / 2016 329
التاريخ: 19 / 10 / 2015 404

فرض الله على المسلمين مودّة أهل البيت (عليهم السّلام) ؛ قال تعالى : {قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ } [الشورى: 23] ، ذهب جمهور المسلمين إلى أنّ المراد بالقربى هم : علي وفاطمة وابناهما الحسن والحسين (عليهم السّلام) ، وإنّ اقتراف الحسنة إنّما هي في مودّتهم ومحبّتهم وفيما يلي بعض ما أثر في ذلك :

1 ـ روى ابن عباس قال : لمّا نزلت هذه الآية قالوا : يا رسول الله ، مَن قرابتك هؤلاء الذين أوجبت علينا مودّتهم؟ قال (صلّى الله عليه وآله) : علي وفاطمة وابناهما.

2 ـ روى جابر بن عبد الله قال : جاء أعرابي إلى النبي (صلّى الله عليه وآله) فقال : يا محمد ، اعرض عليّ الإسلام ؛ فقال (صلّى الله عليه وآله) : تشهد أن لا إله إلاّ الله وحده لا شريك له ، وأنّ محمداً عبده ورسوله ؛ قال الأعرابي : تسألني عليه أجراً؟

قال (صلّى الله عليه وآله) : لا ، إلاّ المودّة في القربى.

الأعرابي : قرباي أمْ قرباك؟

الرسول (صلّى الله عليه وآله) : قرباي .

الأعرابي : هات اُبايعك ؛ فعلى مَن لا يحبّك ولا يحبّ قرباك لعنة الله.

قال (صلّى الله عليه وآله) : آمين .

3 ـ روى ابن عباس قال : لمّا نزل قوله تعالى : {قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى} ، قال قوم في نفوسهم : ما يريد إلاّ أن يحثّنا على قرابته من بعده ، فأخبر جبرئيل النبي (صلّى الله عليه وآله) أنهم اتّهموه ، فأنزل : {أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا} [الشورى: 24]، فقال القوم : يا رسول الله ، إنّك صادق. فنزل : {وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ} [الشورى: 25] .

4 ـ احتجاج العترة الطاهرة بأنها نزلت فيهم ؛ فقد خطب سبط الرسول (صلى الله عليه وآله) الأوّل وريحانته الإمام الحسن (عليه السّلام) ، فقال في جملة خطابه : وأنا من أهل البيت الذين افترض الله مودّتهم على كل مسلم ، فقال تبارك وتعالى : {قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا} [الشورى: 23] فاقتراف الحسنة مودّتنا أهل البيت ؛ واحتجّ بها سيّد الساجدين والعابدين الإمام علي بن الحسين (عليه السّلام) لمّا جيء به أسيراً إلى الطاغية يزيد ، واُقيم على درج دمشق ، انبرى إليه رجل من أهل الشام فقال له: الحمد لله الذي قتلكم واستأصلكم وقطع قرني الفتنة ؛ فنظر إليه الإمام (عليه السّلام) فرآه مغفّلاً قد خدعته الدعايات المضللة ، وحادت به عن الطريق القويم ، فقال له : أقرأت القرآن؟.

ـ نعم.

ـ أقرأت آل حم؟.

ـ قرأت القرآن ولم أقرأ آل حم.

ـ ما قرأت {لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى}.

فذُهل الرجل ، ومشت الرعدة بأوصاله وسارع يقول : وإنّكم لأنتم هم؟

ـ نعم .

وقال الإمام أمير المؤمنين (عليه السّلام) : فينا آل حم ، آية لا يحفظ مودّتنا إلاّ كل مؤمن ثمّ قرأ : {قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى}.

علّق الفخر الرازي على هذه الآية مشيداً بآل النبي (صلّى الله عليه وآله) ، قال ما نصّه : وإذا ثبت هذا يعني اختصاص الآية بآل البيت (عليهم السّلام) وجب أن يكونوا مخصوصين بمزيد التعظيم قال : ويدلّ عليه وجوه :

الأوّل : قوله تعالى : {إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى} ووجه الاستدلال به ما سبق ، وهو ما ذكره من قبل أنّ آل محمد (صلّى الله عليه وآله) هم الذين يؤول أمرهم إليه ، فكل مَن كان أمرهم إليه أشدّ وأكمل كانوا هم الآل ، ولا شكّ أنّ فاطمة وعلياً والحسن والحسين (عليهم السّلام) كان التعلّق بهم وبين رسول الله (صلى الله عليه واله) أشدّ التعلّقات ، وهذا كالمعلوم بالنقل المتواتر ، فوجب أن يكونوا هم الآل.

الثاني : لا شكّ أنّ النبي (صلّى الله عليه وآله) كان يحب فاطمة (عليها السّلام) ، قال (صلّى الله عليه وآله) : فاطمة بضعة منّي يؤذيني ما يؤذيها وثبت بالنقل المتواتر عن محمد (صلّى الله عليه وآله) أنّه كان يحبّ علياً والحسن والحسين (عليهم السّلام) ، وإذا ثبت ذلك وجب على كل الاُمة مثله ؛ لقوله تعالى : {وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ} [الأعراف: 158]، ولقوله تعالى : {فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ} [النور: 63] ، ولقوله : {قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ} [آل عمران: 31] ، ولقوله سبحانه : {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ} [الأحزاب: 21].

الثالث : إنّ الدعاء للآل منصب عظيم ؛ ولذلك جعل هذا الدعاء خاتمة التشهّد في الصلاة ، وهو قوله : اللّهمّ صلِّ على محمد وعلى آل محمد ، وارحم محمداً وآل محمد ، واجب .

إنّ مودّة أهل البيت (عليهم السّلام) من أهمّ الواجبات الإسلامية ، ومن أقدس الفروض الدينية ، يقول الإمام محمد بن إدريس الشافعي :

يا أهلَ بيتِ رسولِ الله حبّكمُ          فرضٌ من الله في القرآن أنزلهُ

كفاكُمُ من عظيمِ القدرِ أنّكُمُ            مَن لم يصلِّ عليكُمْ لا صلاة لهُ

وقال ابن العربي :

رأيتُ ولائي آل طه فريضةً            على رغمِ أهل البُعد يورثني القربى

فما طلب المبعوثُ أجراً على الهدى            بتبليغِهِ إلاّ المودّة في القربى

ويقول شاعر الإسلام الكميت :

وجدنا لكُمْ في آل حم آيةً          تأوّلها منّا تقيٌ ومعربُ

إنّ في مودّة آل البيت (عليهم السّلام) أداءً لأجر الرسالة ، وصلة للرسول الأعظم (صلّى الله عليه وآله) ، وشكراً له على ما لاقاه من عظيم العناء والجهد في سبيل إنقاذ المسلمين من الشرك ، وتحرير عقولهم من الخرافات ، وقد جعل تعالى حقّ نبيّه العظيم على هذه الأمّة أن توالي عترته ، وتكنّ لها المودّة والولاء.

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 1536
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1823
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1826
التاريخ: 8 / 12 / 2015 1900
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2224
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1035
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 997
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 950
التاريخ: 13 / 12 / 2015 837
هل تعلم

التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 866
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 736
التاريخ: 26 / 11 / 2015 752
التاريخ: 17 / 4 / 2016 671

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .