جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
السيرة النبوية

التاريخ: 17 / 3 / 2016 561
التاريخ: 2 / شباط / 2015 م 617
التاريخ: 7 / 4 / 2016 556
التاريخ: 19 / 10 / 2015 698
مقالات عقائدية

التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 899
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 877
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 930
التاريخ: 21 / 12 / 2015 887
إبن نباتة الفارقي  
  
958   09:38 مساءاً   التاريخ: 25 / 12 / 2015
المؤلف : عمر فرّوخ
الكتاب أو المصدر : تأريخ الأدب العربي
الجزء والصفحة : ج2، ص527-531


أقرأ أيضاً
التاريخ: 21 / حزيران / 2015 م 639
التاريخ: 13 / آب / 2015 م 179
التاريخ: 24 / 3 / 2016 251
التاريخ: 7 / 2 / 2018 15

هو أبو يحيى عبد الرحيم بن محمّد بن اسماعيل الحذاقيّ (نسبة إلى قبيلة بني حذاقة من قضاعة أو من إياد) الفارقيّ (نسبة إلى بلده ميّافارقين) .

ولد ابن نباتة الفارقيّ في ميّافارقين سنة 335 هـ ‍(946-947 م) ، و لا نعرف من أحداث حياته إلاّ أنه كان خطيبا في بلاط سيف الدولة في حلب، و هنالك لقي المتنبّي.

يروي ابن نباتة أنه رأى رسول اللّه[صلّى الله عليه وآله وسلّم] في منامه و أن رسول اللّه مدحه على خطبه و سمّاه «خطيبا» . و الذي يلفت النظر أنّ ابن نباتة-فيما روي- لم يذق بعد هذه الرؤيا طعاما و لا شرابا، ثم مات بعد ثمانية عشر يوما في ميّافارقين، سنة 374 ه‍(984 م) ، قبل أن يبلغ أربعين سنة من العمر.

خصائصه الفنّيّة:

ابن نباتة الفارقي صاحب خطب منبريّة:

الخطبة المنبرية هي الخطبة التي تلقى في صلاة الجمعة و العيدين و في النوازل العظيمة: في الخسوف و الكسوف و الزلازل و انحباس المطر و الموتان و الأمراض العامّة. و تتألّف الخطبة المنبرية من خطبتين: خطبة أساسيّة و خطبة ثانية أو لاحقة يجلس الخطيب بينهما بضع ثوان. و تبدأ كل خطبة بحمد اللّه و بالصلاة على رسول اللّه. و يتكلّم الخطيب في الخطبة الأولى على موضوع من الموضوعات أو على حدث من الاحداث أو على أمر من الأمور الجارية ممّا يهمّ المسلمين عموما و خصوصا. و تنتهي الخطبة الأولى عادة بقراءة آية من آي القرآن الكريم أو حديث من أحاديث رسول اللّه يتعلّقان بموضوع الخطبة. و تشتمل الخطبة الثانية من الخطبة المنبرية على دعاء عامّ للمسلمين و دعاء خاصّ بالخليفة أو بالحاكم المحلّي و الحكّام الآخرين في العالم الإسلامي. و تنتهي الخطبة الثانية عادة بقراءة آية من القرآن الكريم، هي في العادة (1): «إنّ اللّه يأمر بالعدل و الإحسان و إيتاء ذي القربى، و ينهى عن الفحشاء و المنكر و البغي، يعظكم لعلّكم تذكّرون» .

و كان ابن نباتة الفارقي خطيبا مكثرا لحاجة سيف الدولة إلى كثرة تحريض الناس على الجهاد لتجييش الجيوش للغزو في بلاد الروم و لصدّ الجيوش الرومية عن بلاد الشام و العراق. و خطب ابن نباتة قريبة المعاني ظاهرة المقاصد واضحة سهلة التركيب يستشعر السامع منها خشية دينية صادقة. أمّا موضوعات تلك الخطب فكان التذكير بتقوى اللّه و بالموت و الحثّ على طلب رضوان اللّه بالعمل الصالح و الزهد في الدنيا و السرور بالآخرة. و كان ابن نباتة يستمدّ موضوعات الخطب من «الزمن الجاري» فلكلّ أسبوع من كلّ شهر خطبة خاصّة، و لكلّ مناسبة دينية: كعاشوراء و رمضان و عيد الفطر و عيد الأضحى خطبة، بالإضافة إلى ما يحدث في أثناء السنة من الأحداث العارضة كالمعركة التي أسر سيف الدولة فيها عددا كبيرا من جنود الروم فيهم الدمستق (قائد جيوش الروم) : ابن أخت الإمبراطور و قائد الجيش الرومي.

المختار من خطبه:

- خطب ابن نباتة الفارقي يذكر الجهاد و يشير إلى أسر الدمستق:

الحمد للّه الفائت حدود النعوت و الأوصاف، العائد بتجديد النعم و خفيّ الألطاف (2) . . . . أحمده على نعمه التي لا تحصى عددا، و أشهد أن لا إله إلاّ اللّه شهادة لا تنقطع أبدا، و أشهد أنّ محمّدا عبده و رسوله أرسله حين مدّ الشقاق على القلوب ظلله و نصب للكافّة بكل صراط حيله (3) . . . . صلّى اللّه عليه و على آله صلاة ينجز بها يوم القيامة ما ضمن له (4)، و سلّم تسليما.

أيّها الناس: اتّقوا اللّه تقوى من أناب اليه، و احذروا مخالفته حذر من يوقن بالعرض عليه، و اشكروا نعمه يزدكم من فضله وسعة ما لديه، و اسألوه التوفيق فإنّ أزمّة الأمور في يديه (5). و اعلموا أنّ اختلاف الاهواء هاتك ستور النعماء و باتك أسباب الرجاء و مؤذن بحلول البلاء. و ما هلكت أمّة من الأمم السالفة إلاّ بتشاحنها و أهوائها المتخالفة. فراقبوا اللّه، عباد اللّه، في السرّ و الجهر؛ و أخلصوا الضمائر في طاعة أولي الأمر. . . . و انظروا إلى صنيع اللّه بعدوّكم طاغية الروم الذي ضلّت في انتظام أحواله ثواقب الأحلام و الفهوم حين دوّخ الأقطار و فتح الأمصار و أخرب الديار و جاوز بغيه و عتوّه المقدار. حتّى إذا ارتعدت منه فرائص الإسلام و خامت عنه جيوش الإقدام. . . . و تقاعست عن الفتك به صروف الليالي و الأيام، و وقع اليأس من دفعه، لطف اللّه الكريم لكم بلطيف صنعه، و أتاه من مأمنه و قتله بأنصاره في وطنه: منّة من اللّه لم تستوجبها أفعالنا. . . .

فالآن، عباد اللّه، فاستديموا بإصلاح السرائر و قابلوها بالإقلاع عن الصغائر و الكبائر، و خذوا على أيدي سفهائكم (6)، و الزموا طاعة ولاتكم و أمرائكم، و عودوا بفضل أموالكم على فقرائكم، و سدّوا ثغركم باتّفاق أخلاقكم و آرائكم يعززكم اللّه و ينصركم على أعدائكم. . . .

عصمنا اللّه و إيّاكم بتقواه، و وفّقنا و إيّاكم لما يحبّه و يرضاه، و جمع الكلمة على اتّباع هداه. . . . إنّ أنجع الوعظ و أنهاه و أنفع الإنذار و أشفاه (7) كلام من لا إله سواه. يا أَيُّهَا اَلَّذِينَ آمَنُوا: أَطِيعُوا اَللّهَ وَ أَطِيعُوا اَلرَّسُولَ وَ أُولِي اَلْأَمْرِ مِنْكُمْ؛ فَإِنْ تَنازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اَللّهِ وَ اَلرَّسُولِ، إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَ اَلْيَوْمِ اَلْآخِرِ. ذلِكَ خَيْرٌ وَ أَحْسَنُ تَأْوِيلاً (8).

-خطبة من الخطب الثواني أو اللواحق:

(بعد أن يلقي الخطيب الخطبة الأولى-كالخطبة السابقة-يجلس بضع ثوان ثم ينهض فيخطب الخطبة الثانية) . قال ابن نباتة في خطبة من الخطب الثواني:

الحمد للّه اتّباعا لما أمر، و أشهد أن لا إله إلاّ اللّه وحده لا شريك له إرغاما لمن جحد به و كفر. و أشهد أنّ محمّدا عبده و رسوله سيّد البشر. صلّى اللّه عليه و على آله ما اتّصلت عين بنظر. إن اللّه أمركم بأمر بدأ فيه بنفسه و ثنّى بملائكته و أيّه بالمؤمنين من عباده (9)، فقال عزّ من قائل (10): إِنَّ اَللّهَ وَ مَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى اَلنَّبِيِّ؛ يا أَيُّهَا اَلَّذِينَ آمَنُوا: صَلُّوا عَلَيْهِ وَ سَلِّمُوا تَسْلِيماً . . . . اللّهمّ: صلّ على محمّد و على آل محمّد، و ارحم محمّدا و آل محمّد، و بارك على محمّد و على آل محمّد، كما صلّيت و باركت و ترحمت على إبراهيم و على آل إبراهيم؛ إنّك حميد مجيد. . . .

اللّهمّ: أصلح عبدك و خليفتك أمير المؤمنين بما أصلحت به الخلفاء الراشدين المهديّين الذين قضوا بالحقّ و كانوا به يعدلون. اللّهمّ: و أصلح الأمير صلاحا تعزّ به نصره و تعلي به قدره، و ترفع به ذكره. اللّهمّ: سهّل له سبيل الظفر في الجهاد و أعنه على ذوي الكفر و العناد. . . . إنّك كريم جواد. اللّهمّ: سدّد الإسلام و ثقّف أوده و شيد بنيانه و ارفع عمده. . . . و ضعضع الكفر و دكدك سنده، و شتّت شمله و اقطع مدده. . . .

و بعد هذا يقول الخطيب مثلا:

عباد اللّه: إن اللّه يأمر بالعدل و الإحسان (الآية؛16:90 سورة النحل) . أقم الصلاة.

__________________

1)القرآن الكريم 16:90، سورة النحل.

2)اللطف الخفي: عناية اللّه بالإنسان من حيث لا يدري الإنسان و فوق ما ينتظر.

3)الظلل جمع ظلة: القطعة العظيمة من الظلام أو من الغيم الذي يحجب كل شيء. الكافة: السواد الاعظم من الناس (خلاف الخاصة) . الصراط: الطريق الواسع المعبد (يسهل عليه السير) .

4)ينجز لهم. . . . : يفي لهم بما وعدهم من المغفرة و دخول الجنة.

5)أناب اليه: رجع إلى اللّه بالطاعة. من يوقن بالعرض عليه: يشق بأنه معروض أمامه يوم القيامة للمحاسبة على ما صنع في الدنيا. هاتك لستور النعماء: ممزق لأستار النعم (التي تمتد عليهم بالخير و البركة) . باتك: قاطع.

6) الاقلاع: الامتناع، ابطال، ترك. الصغائر: الذنوب الصغيرة. الكبائر: الذنوب الكبيرة. خذوا على أيدي سفهائكم: امنعوهم من عمل الشر و الاعتداء على الناس.

7)أنجع: أنفع. أنهاه (على خلاف القاعدة) : أقدر وسيلة للنهي و الزجر و المنع (عن الشر) . أشفاه (على خلاف القاعدة) أقربه إلى الشفاء و حسم الخلاف.

8)القرآن الكريم 4:59، سورة النساء. -تنازعتم: اختلفتم في تفسير شيء أو في الفصل فيه. ردوه إلى اللّه و رسوله: ارجعوا فيه إلى حكم اللّه (في القرآن) و إلى رسول اللّه (في الحديث) . ذلك خير (لكم) و أحسن تأويلا (تفسيرا و تعليلا) .

9)أيه: نادى، خاطب بقوله تعالى: «يا أيها» .

10) القرآن الكريم 33:56، سورة الأحزاب.

 

 

 

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3227
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 2300
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2576
التاريخ: 18 / أيلول / 2014 م 2771
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2115
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1350
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1382
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1279
التاريخ: 30 / 11 / 2015 1347
هل تعلم

التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1351
التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م 998
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1071
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 1022

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .