جميع الاقسام
القرآن الكريم وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه الإسلامي وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد من الاقسام   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11238) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 17 / آيار / 2015 م 293
التاريخ: 16 / 10 / 2015 191
التاريخ: 11 / كانون الاول / 2014 م 253
التاريخ: 7 / شباط / 2015 م 261
مقالات عقائدية

التاريخ: 10 / حزيران / 2015 م 453
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 230
التاريخ: 7 / تشرين الاول / 2014 م 280
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 265
فروع الفطرة والوجدان  
  
254   09:53 صباحاً   التاريخ: 8 / 12 / 2015
المؤلف : الشيخ ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : نفحات القران
الجزء والصفحة : ج1, ص155-156


أقرأ أيضاً
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 377
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 328
التاريخ: 22 / 7 / 2016 247
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 340

إنَّ المعلومات الفطرية والوجدانية لها فروع مختلفة وأهمّها الفروع الأربعة التالية، ... وهي :

1- إدراك الحسن والقبح- أي الأخلاق التي يطلق عليها- احياناً- «الوجدان الأخلاقي»، وتعني أن الإنسان ومن دون الحاجة إلى‏ استاذ أو معلم يعتبر كثيراً من الصفات حسنةً مثل «الاحسان» و«العدل» و«الشجاعة» و«الايثار» و«العفو» و«الصدق» و«الأمانة» وغير ذلك من الصفات.

وفي مقابل هذه الصفات، صفات قبيحة مثل «الظلم والجور» و «البخل» و«الحسد» و «الضغينة» و«الكذب» و«الخيانة» وأمثالها.

والآية : {فَالْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا} تشير إلى‏ هذا النوع من التعاليم الفطرية.

2- إدراك البديهيات العقلية: التي تعتبر أُسس الاستدلالات النظرية، ولا يمكن اقامة البرهان في أي موضوع من دون الاستناد اليها.

وتوضيح ذلك : أنّ في الرياضيات مجموعة من القضايا البديهية تنتهي إليها جميع الاستدلالات الرياضية وهي وجدانية، مثل (الكل أكبر من الجزء)، وإذا تساوى‏ أحد شيئين متساويين مع شي‏ء آخر، تساوى‏ كلٌّ منهما مع ذلك الشي‏ء، أو إذا أنقصنا مقدارين متساويين من شيئين متساويين أو اضفنا ذلك المقدار إلى‏ كلٍّ منهما فالنتيجة تساويهما كذلك.

وكذلك الأمر بالنسبة للاستدلالات العقلية الفلسفية، فلا يمكن الاستدلال من دون الاستناد إلى‏ قضية استحالة اجتماع الضدين أو النقيضين وغير ذلك.

ويستخدم القرآن- احياناً- هذه الاصول المسلّم بها لاثبات قضايا مهمة، كما في قوله:

{قُلْ هَلْ يَسْتَوِى الَّذينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَايَعْلَمُونَ}. (الزمر/ 9)

ويقول في آية اخرى: {قُلْ هَلْ يَسْتَوِى الأَعْمَى‏ وَالْبَصِيرُ امْ هَلْ تَستَوى الظُّلُمَاتُ وَالنُّورُ}. (الرعد/ 16)

3- الفطرة المذهبية- أنّ الإنسان يتعلم بعض القضايا والمسائل العقائدية من دون الاستعانة بمعلم أو استاذ كمسألة معرفة اللَّه والمعاد وقضايا عقائدية اخرى يأتي شرحها في المجلد الثاني إن شاء اللَّه.

والآية : {فَإِذَا رَكِبُوا فِي الْفُلْكِ دَعَوُا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ} [العنكبوت : 65] تشير إلى‏ هذا القسم من المعرفة الفطرية.

ولهذا السبب نرى‏ الإيمان بمبدأ مقدس موجوداً على‏ مرِّ العصور، كما أنّ لدينا قرائن تثبت تجذّر هذا الإيمان عند الإنسان البدائي كذلك ولا يمكن اتساع هذا المعتقد واستمراره عند البشر عبر مرّ العصور إلّا إذا كان متأصلًا في فطرة الإنسان.

4- محكمة الوجدان : توجد في باطن الإنسان محكمة عجيبة يمكن تسميتها «القيامة الصغرى‏»، تحاكم الإنسان على‏ أعماله، فتشجعه على‏ الحسنات، وتوبخه على السيئات، ونجد هذه التشجيعات والعقوبات في باطننا جميعاً (بالطبع مع وجود اختلاف)، وهي نفسها التي نقول عنها تارة : (إنّ ضميرنا راضٍ)، وتارة: (إنّ ضميرنا يؤنبنا) إلى‏ حدٍ حيث يسلب منا النوم، بل قد يؤدّي- احياناً إلى‏ نتائج مأساوية مثل الانتحار والجنون والابتلاء بأمراض نفسية، والآية: {فَرَجَعُوا الَى‏ انْفُسِهِمْ} تشير إلى‏ هذا القسم.

 

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 789
التاريخ: 28 / أيلول / 2015 م 828
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 780
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1048
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 708
هل تعلم

التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 365
التاريخ: 25 / 11 / 2015 276
التاريخ: 24 / 11 / 2015 330
التاريخ: 26 / 11 / 2015 315

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .